الأربعاء 25 مايو 2022
34 C
بغداد

الصحة تحذر ولجنة الكاظمي تتجاهل

إن من سخريات القدر تجد نفسك وكأنك في معتقل كبير، والقائمين على اعتقالك يضيقون عليك سبل الحياة بل يتجهون بك الى المجهول!
هذا مانشاهده اليوم عبر التصريحات والبيانات والتحذيرات التي تطلقها اغلب الدول وكذلك وزارة الصحة العراقية وما يقابله من قرارات حكومية تتناقض مع حجم الخطر الذي يداهم ارواح المواطنين “وكأن” هناك حهات هي من تفرض ارادتها على قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية.
فما التفسير لتجاهل كل التحذيرات التي اطلقتها منظمة الصحة العالمية
والتدابير التي نفذت في اغلب دول العالم لمواجهة الموجة الثالثة من جائحة كورونا لمجابهة المتحور دلتا؟.
وكذلك تحذيرات وزارة الصحة العراقية وبياناتها التي اكدت على ان الوضع بات اقرب للخروج عن السيطرة والمستشفيات باتت تعمل بطاقتها القصوى، وان المتحور دلتا ينتشر بشكل سريع واغلب ضحاياه من الشباب والاطفال!.
لكن تصطدم بما خرجت به لجنة الصحة والسلامة الوطنية التي يترأسها الكاظمي، بمقررات تتناقض مع حجم التحذيرات التي اطلقتها منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة
حيث سمحت لجنة الكاظمي على :
١-السماح باستمرار عمل المولات التي تكتض بالمواطنين مع الاشارة بمعاقبة المخالفين لكن في الواقع تنعدم كل اجراءات الوقاية من قبل المواطن وعدم سيطرة ادارات المجمعات التجارية من فرضها على المواطنين !.
٢-استمرار عمل قاعات الاعراس المغلقة من العمل في ظل زحمة المدعويين.
٣-استمرار فتح المسابح والمدن المائية المغلقة التي توفر بيئة مناسبة لانتقال فيروس كورونا عبر المياه والتلامس وزحمة المتواجدين في المسابح.
٤-استمرار عمل الكوفيهات والمطاعم مع ازدياد اعداد روادها طيلة ايام العيد.
كل هذه القرارات وغيرها تعد دليل واضح على وجود تناقض بين وزارة الصحة وتحذيراتها وبين ما يصدر من قرارات للجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية!.
الامر الذي يدعو للقلق والتنبوء بما سيؤول اليه الحال في وجود واقع صحي منهك وتراخي في تنفيذ اجراءات صارمة
ورسالة اعلامية فشلت في تغيير قناعة المجتمع الرافضة للقاح.

نحتاج الى وقفة جادة وقرارات تصحيحية تضمن سلامة المواطنين والسيطرة على الوضع قبل فوات الاوان.

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
861متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تعليقات على تشييع مظفر النواب

ليس هناك شك في محبتي لشخص الراحل الكبير مظفر النواب، وإعجابي بأغلب شعره العاطفي، أما السياسي فله حكاية مختلفة لا ضير من طرحها للنقاش،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العقائد عابرة للحدود.. فلا تابع ولا متبوع

العقائد الدينية والسياسية عابرة للحدود الجغرافية، والقومية، وربما فشلت في البلاد التي نبتت بذورها فيها، أو تنكّر الناس لها في موطنها الأصلي، فتلقّفتها أمم...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما هو المدى الاستراتيجي والعسكري والأيديولوجي لحلف الناتو بعد انضمام فنلندا والسويد؟

وما هو المدى الذي يمكن أن يكون فيه حلف شمال الأطلسي جديرا بالثقة لتصبح كل من فنلندا والسويد شريكان استراتيجيان في الحلف؟ بلا شك أن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

” إذا أعيت مكافأةُ الجميلِ “* مظفر النواب

كما درجت عليه العادة, يأتي تقدير مبدعينا, بمختلف مجالات إبداعهم, متأخراً دائماً ! بعد أن يقضوا أو وهم يعانون إهمالاً وكمداً ممضاً. هكذا كان الأمر...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بين العواصف السياسية والترابية.. متى يرحل الكاظمي؟

لا اعرف كيف لحكومة سجلت الرقم القياسي في عدد "الاخفاقات" والفشل والتعهدات "الكاذبة" ان تستمر بالعمل من دون شعور بالمسؤولية او حتى "الخجل" أمام...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ورجلاه قيود وعلى عينيه أسوار الظلام

وَ رِجْلاهُ قٌيُودٌ وَعَلَى عَيْنيه أسْوارُ الظَّلامِ ! مِن الخطأ أن يظن المرء أن الحصون هي مجرد كتل خرسانية ومعاقل أسمنتية خرساء تُمكن الإنسان من...