أني وأبن عمي على الشريك وامريكا والشريك علينه ولا ضمان وامان الا بربط الحزام ؟

كشف مصدر سياسي كردي، عن تفاصيل الاحداث التي جرت ليلة الخميس الماضي في محافظة السليمانية.

وقال المصدر في حديث ان “اتصال هاتفي بين رئيسي الاتحاد الوطني الكردستاني بافل طالباني ولاهور الشيخ جنكي تحدثا عن المشكلة التي حصلت عصر الخميس الماضي التي ادت الى مشاكل ومشاحنات كبيرة  وادت الى خصومة بين الرئيسين المشتركين“.

وأضاف “مما دعا تدخل بعض الجهات المسؤولة في الجمهورية الاسلامية وكذلك قيادات في الاتحاد الوطني الكردستاني ورئيس الجمهورية برهم صالح فهاتف بعضهم الاخر وتواعدا الى التواصل بالحوار“.

وتابع المصدر الذي فضل الكشف عن اسمه، ان “بسبب ذلك هو نقل رئيس جهاز مكافحة الارهاب في السليمانية مما ادى الى حدوث احتكاك وتراشق بالكلمات بينهم“.

وأكد ان “الوضع الان هادئ ومستتب وتواعدا ان يكون اجتماع بينهما، تم تبادل الزيارات من قبل القادة في الاتحاد الوطني

كشف مصدر مطلع، عن وجود توتر حاد بين قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني في السليمانية ادى الى انقلاب بين بافل الطالباني ضد ابن عمه لاهور الطالباني، مبيناً أن قوات الطرفين دخلت حالة إنذار وسط تكتم إعلامي.

وقال المصدر إن “هناك انقلاباً داخل عائلة الطالباني في محافظة السليمانية يقودها بافل الطالباني الرئيس المشترك للاتحاد الوطني الكردستاني ضد ابن عمه لاهور شيخ جنگي الطالباني شريكه في رئاسة الاتحاد بعد تغيير مدير وكالة (زانياري) للأمن والمعلومات المقرب من لاهور بشخصية اخرى قريبة من بافل“.

 

وبين أنه “تم اعتقال مدير وكالة (زانياري) محمد الطالباني شقيق الا الطالباني والمقرب من لاهور شيخ جنگي من قبل القوات الأمنية التابعة لبافل الطالباني ونقله الى مكان مجهول بعد انقلاب داخل عائلة الطالباني“.

وأضاف أن “قوات الطرفين دخلت حالة انذار بسبب التوتر بينهما”، لافتاً الى أن “رئيس الجمهورية برهم صالح دخل على خط تهدئة الأوضاع في السليمانية، واجتمع مع بافل الطالباني ولاهور الطالباني وحثهما على ضبط النفس وعدم اللجوء الى السلاح لمعالجة المشاكل بينهما بسبب تغيرات المناصب الأمنية“.

وأوضح المصدر أن “لاهور شيخ جنكي غادر منزله لجهة مجهولة بعد التوتر مع اسايش بافل، وانه بعد هذه الإحداث تم إحباط محاولة لتسميم بافل طالباني اليوم ما دفع القوات الأمنية للدخول في حالة الإنذار القصوى”، لافتاً إلى أن “هذه الأحدث تجري وسط تكتم إعلامي .

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
717متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

صولة نسوية!!

يُروى عن الكاتب الإيرلندي الساخر جورج برناردشو(١٨٥٦م ـ١٩٥٠م) أنَّه جاءته ممثلةٌ ناشئةٌ وسألته أن يبدي رأيه في قدرتها على التمثيل، وأدت أمامه عدة أدوار،...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الانتخابات: لا تغيير في المدى المنظور

لا يخفى ان الغاية من اي انتخابات هو احداث التغيير المنشود الذي يلبي تطلعات الجماهير بوصول ممثلين مناسبين قادرين على مواجهة تحديات الواقع والعبور...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التقادم الزمني لايستطيع إنهاء البعد القانوني لمجزرة 1988

عندما صادقت حکومة الدکتور محمد مصدق الوطنية الايرانية على اتفاقية حظر جرائم الإبادة الجماعية، التي صادقت عليها منظمة الامم المتحدة في عام 1948، بحيث...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

زيارة الغانمي للأردن حظيت بإهتمام على أعلى المستويات

زيارة وزير الداخلية العراقي السيد عثمان الغانمي الحالية للأردن ، حققت الكثير من الأهداف والخطط المتوخاة في إطار التنسيق الأمني العراقي الأرني وسبل مواجهة...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نظرية المؤامرة ونظرية الرفض!

غالبا تكون طريقة عمل الدماغ البشري في التذكر عن طريق تبادل الروابط المتناسقة او المتلاصقة او التي تبدو منطقية اليك فمثلا حين تسمع كلمة...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الوجه الآخر للحكم الملكي في العراق

ـ كثر الحديث عن الزمن الجميل "زمن الحكم الملكي في العراق".. اليوم نقدم بالوقائع والحقائق الموثقة.. الوجه الآخر.. والصورة الحقيقية للحكم الملكي. أولاً: التخلف: ـ عندما...