الأحد 3 يوليو 2022
41 C
بغداد

هل ان كورونا مجرد تحذير مما هو اسوأ؟

عندما خلق الله الخلق في السموات والارضين جعل لكل ما خلق نظاما وميزانا وقوانين لايجوز التعدي عليها لان ذلك يخل بالنظام العام. ولم يجعل الله ذلك خافيا على الانسان بل اخبره به سواء بواسطة كتبه ورسله او بواسطة التجارب الحياتيه المختلفه وآثارها وانعكاساتها.

قال تعالى: وَالسَّمَاءَ رَفَعَهَا وَوَضَعَ الْمِيزَانَ. أَلَّا تَطْغَوْا فِي الْمِيزَانِ. وَأَقِيمُوا الْوَزْنَ بِالْقِسْطِ وَلا تُخْسِرُوا الْمِيزَانَ. وَالأَرْضَ وَضَعَهَا لِلأَنَامِ (الرحمن 8).

وقال رسول الله محمد (صلى الله عليه وآله وسلم): لم تَظهَرِ الفاحشةُ في قومٍ قطُّ حتَّى يُعلِنوا بِها إلَّا فَشا فيهمُ الطَّاعونُ والأوجاعُ الَّتي لم تَكُن مَضت في أسلافِهِمُ الَّذينَ مَضوا.

الطغيان في الميزان والاعلان بالفاحشة تفسير للتعدي السافر الذي يقوم به البشر على قوانين الطبيعة والفطرة والتعامل الصحيح مع باقي المخلوقات و مع نفسه. والله سبحانه وتعالى هو الرحمن الرحيم ومن رحمته انه يرسل تحذيرات للبشر لعلهم يراجعون انفسهم قبل ان ينزلقوا في المهاوي جراء ما فعلته ايديهم. ذلك مثله مثل التحذيرات التي يضعها الانسان نفسه على الطرقات او الامور الخطيرة لكي يتجنبها الانسان في حال الخطر للابتعاد عنه وتجنب الوقوع فيه.

قال تعالى: ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُم بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ (الروم 41).

وقال تعالى: وَلَنُذِيقَنَّهُم مِّنَ الْعَذَابِ الْأَدْنَىٰ دُونَ الْعَذَابِ الْأَكْبَرِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ (السجدة 21).

ان البشر في انحاء الارض اليوم يبتعدون بشكل مضطرد عن القيم الالهية الصحيحة وعن ما فطرت عليه طبيعتهم الاساسية. حتى الديانات تم التلاعب بها لتصبح وسيلة وليس غاية واصبحت تستخدم من اجل السلطة او المال او الجاه مما يسمح بالتلاعب في قيمها واستقطاب الاتباع من اجل تحقيق المكاسب فيها. ومن ناحية اخرى نفور الناس منها لانهم لم يتمكنوا من التفريق بين الجوهر الصحيح وبين الظاهر الخاطيء الذي ابتدعه البشر بتحريم الحلال و تحليل الحرام. وهذا ما سهل مهمة اعداء الديانات من ادخال جماعات في تلك الديانات من اجل تكريهها للناس او حرف الناس بواسطتها او جعلها مطية لاهواء البعض.

 

أن كل شيء هو من خلق الله بما في ذلك الفيروسات ومنها فيروس كورونا وباستطاعة الله جل جلاله العظيم ان يقول له كن فيكون اي ان ينهيه من الوجود ولكن يبدو لنا ذلك انه تحذير من عذاب قادم سيكون كورونا بالنسبة له كنزلة البرد بالنسبة للطاعون الاسود. َلنُذِيقَنَّهُم مِّنَ الْعَذَابِ الْأَدْنَىٰ دُونَ الْعَذَابِ الْأَكْبَرِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ. فهل سيرجع البشر الى قيم الفطرة والدين الصحيح الذي اوله التوحيد وآخره التوحيد والعمل بما جاء به الرسل والانبياء بشكله الصحيح وليس باتباع الذين يمارسونه من اجل المال او السلطة او الجاه او ما شابه ذلك؟ الدلائل تشير الى ان الامر ليس كذلك وان البشر سائرون في طغيانهم يعمهون و للاسف سوف يلاقون مصيرا عصيبا بعد حين يكون فيه كورونا مجرد عفطة عنز.

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
866متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

تحول التجارب الاجتماعية إلى ظواهر ثقافية

1 عمليةُ تَحَوُّلِ التجارب الاجتماعية إلى ظواهر ثقافية لا تتم بشكل تلقائي ، ولا تَحدُث بصورة ميكانيكية ، وإنَّما تتم وفق تخطيط اجتماعي عميق يشتمل...

العراق…الإطار التنسيقي واللعب مع البَعابِعُ (1)

التردد والهروب إلى الأمام والخوف من القادم والماكنة الإعلامية التي تنهق ليلا ونهارا لتعزيز وتريرة الخوف والتردد جعل ساسة الإطار يحيطون نفسهم بحاجز جداري...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العراقيّون ومُعضِلة (النضال الحقيقيّ والنضال المُزيّف)!

عَرفت البشريّة، منذ بدء الخليقة وحتّى الآن، مسألة النضال أو الكفاح ضد الحالات السلبيّة القائمة في مجتمعاتهم وكياناتهم السياسيّة (الدول البسيطة والمركّبة)، لأنّها مسألة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أعلنها لرئيس التونسي الدولة ليس لها دين

الدولة كما يقول أ.د . حسن الجلبي استاذ القانون الدولي العام ، هي ليست سوى ظاهرة اجتماعية وحدث تأريخي تساهم في تكوينه عوامل جغرافية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

إبداء الصدقات من وجهة نظر اجتماعية

حثت الأديان ترافقها العقول والقلوب على المساعدة، فهي عمل انساني سواء كانت المساعدة مالية او غير ذلك، وانما تركزت على الأمور المالية بسبب حب...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ساكشف لاول مرة في الاعلام مجموعة من الاسرار بشأن داعش واترك لكم الرأي

هل كان في الإمكان الحفاظ على أرواح عشرات الآلاف من الشهداء الأبرياء الذين قتلوا على يد داعش ؟؟؟؟ في وقت مبكر من عام 2007 ,...