الأربعاء 19 أيار/مايو 2021

فساد الكهرباء وحرب المولدات الأهلية ببغداد !

الأحد 02 أيار/مايو 2021
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

فساد وإهمال وزارة الكهرباء.. ملفات لا تنتهي مطلع كل فصل للصيف تنهار
منظومة الطاقة الكهربائية وترمى الاتهامات بين وزاراتي النفط والكهرباء
ولا حلول جذرية لهذه المشاكل المستدامة . الضحية في هذه الملفات
المواطنين البغداديين اذ يتعرضون الى اضطهاد وابتزاز واستغلال قل نضيره
مع بقية المحافظات الاخرى في البلاد يصل الانبير الواحد بثلاثين الف
دينار بينما المحافظة تقول ان سعر الانبير لا يتجاوز 15 الف دينار
المواطن البغدادي يستغيث واصحاب المولدات لا يهمهم الأمر. هموم كثيرة من
جراء عمل تلك المولدات الأصوات المزعجة ، والتلوث ، وخطورة حيث صعقت تلك
المولدات العشرات بينهم اطفال ونساء خاصة في فصل الصيف ، رمي المخلفات
والدهون في شبكات المجاري .

أجواءُ حربٍ حقيقية وفلتانٌ وفوضى طغت على بعض المدن البغدادية أمس
الأول وامتدت الى الفجر، حيث كادت الأمورُ تخرج عن السيطرة وهم يطالبون
بتوفير الخدمات ومنها الكهرباء ومعاقبة المسؤولين عن كارثة مستشفى ابن
الخطيب ، في ظلّ حالٍ من الهرج والمرج والتكسير وإحراق الإطارات والغضب
الذي لفّ المدينة وشوارعَها وخروج الناس الى الشوارع بشكلٍ غير مألوف
بتلك الاحتجاجات الليلية المنظمة ونتيجة ذلك، انتشر الجيش والقوى الأمنية
في شوارع المدن من اجل تامين الحماية للمحتجين وأقاما حواجز متنقلة
وتسيّر دورياتقانون لأنصاف المواطن يتم تدوين الشكوى ويجرى الكشف
الميداني وبيان التسعيرة الرسمية ولماذا لا يلتزم اصحاب المولدات ولا يتم
الكشف عن اسماء المشتكين لأصحاب المولدات حتى تحصل المشاكل والتهديد
بالعشائر والعصابات . وهناك مقترح دفع الاجور لدى المجالس البلدية في
الاقضية والنواحي وفق وصولات رسمية وحسب تسعيرة مجلس المحافظة نطالب
محافظ بغداد فلاح الجزائري التنسيق والمتابعة مع بقية الجهات المسؤولة
وزارة النفط ، وزارة الكهرباء نريد اجتماع يضم لجنة الطاقة في المحافظة
ومدراء مراكز التوزيع في وزارة الكهرباء والقيادات الامنية والوحدات
الادارية والكوادر المتقدمة في المحافظة يجب ان يعقد اجتماعاً طارئ في
مبنى المحافظة لمناقشة إلية عمل مولدات الطاقة الكهربائية وساعات التشغيل
والقطع وسعر الأمبير ومحاسبة المخالفين، لا سميا وعود المحافظ بقوله إن
المحافظة عازمة على تقديم ما هو أفضل للمواطنين فيما يخص تحسين الطاقة
الكهربائية والخدمات بهدف الوصول إلى ما تسعى إليه المحافظة من خلال
التنسيق بين مجلس المحافظة ومديريات الكهرباء لمعرفة ساعات التشغيل
الفعلية وكذلك الزيارات المفاجأة الى اصحاب المولدات في جميع مناطق بغداد
نطالب وقفة جادة من رئيس لجنة الخدمات البرلمانية وليد السهلاني ي ونقول
له اين العدالة ؟ . ليس منطقيا ان يقف مجلس النواب المتفرج في ضل هذه
الإمكانيات عاجزا من ردع المخالفين وهم يستغلون المواطنين في ضل هذه
الحرب الصيفية والموسمية وربما نحتاج الى ميثاق شرف بين المسؤول وصاحب
المولدة . متى ياترى تحل هذه الفوضى تسبَّبت بها محافظة بغداد وشخص
المحافظ وتنظيف جيوب المواطنين حربُ الاستئثار والاحتكار والاستغلال
والاتفاق بين اصحاب المولدات على المواطنين نطالب السيد رئيس مجلس
الوزراء بردع المتجاوزين وخاصة في منطقة العامرية والعطيفية وحي الفجر في
الشالجية ، والمستنصرية لا تحل المشكلة بتقديم لافتة يدون فيها نصب
مولدات اهلية جديدة وهذه ليست حلول يجب متابعة الموضوع وملاحقة المخالفين
وتوقيفهم وردعهم ولا يجوز التستر عليهم ننتظر حق الرد والايضاح من
المسؤولين في محافظة بغداد وامانة مجلس الوزراء




الكلمات المفتاحية
إهمال المولدات الأهلية حرب زهير الفتلاوي فساد فساد الكهرباء

الانتقال السريع

النشرة البريدية