الأربعاء 19 أيار/مايو 2021

أحزاب أبو الهوا

الأحد 02 أيار/مايو 2021
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

في تجمع لكبار العشائر والشخصيات، سمعت عن إسم شيخ يدعى (سعيد أبو الهوا) وهو يحضر في هذا التجمع ويجالس الشيوخ والكبار. الحقيقة لم أعرف عن أي عشيرة جاء يمثلها أو يترأسها، حتى دفعني الفضول إلى التقرب منه والتعرف عليه عن كثب.
الشيخ سعيد رجل متواضع وقريب إلى النفس، وقد رحب بي حال تحدثي إليه وبوجه مبتسم. سألته عن نفسه فقال:
– أنا الشيخ سعيد أبو الهوا. رئيس عشيرة أبو الهوا وممثلها في عموم البلاد.
الحقيقة كوني لم أسمع بهذا الإسم كان لا بد عليّ أن أسال:
– أسف شيخ، الحقيقة اني ما سامع بهذا الاسم ممكن تعرفني بعشيرة (أبو الهوا).
أجاب وهو يشرح لي أصل التسمية أولاً.
– والدي الله يرحمه ويرحم أمواتك، كان عنده محل اصغير ينفخ طاير مال بايسكلات، وبالعيد كان ينفخ نفاخات ملونة للأطفال. واشتهر أبوية بهاي المهنة حتى صار لقبه (أبو الهوا). وأني حبيت أحافظ على أسمه فأطلقت التسمية على عشيرتنه. فصارت العشيرة تعرف باسم عشيرة (أبو الهوا).
– طيب عددكم هلكد جبير بحيث شكلتو عشيرة؟
– لا طبعا العشيرة جديدة وحديثة العهد وعمرها خمس سنين فقط والعدد قليل. بس العشيرة شينرادلها. أني شيخ العشيرة وابني الجبير مساعد العشيرة وابني الأخر هو الشعب. وأبوك الله يرحمه.
– يعني العشيرة كلها بس ثلاث نفرات؟
– شتريد بعد عمي؟ الشيخ موجود، النائب موجود والشعب هم موجود. ترا الشغلة مو بالعدد.
– والله شكلك شيخ ما أعرف.
– لا تدوخ كل العشائر بدأت بداية متواضعة ثم كبرت. وعشيرة (أبو الهوا) راح تكبر واتصير أكبر عشيرة.

كنت في حيرة من أمري. والحيرة هذه عقدت لساني ولم أقوى على الحديث والسؤال عن المزيد. حتى أقـتحم الشيخ صمتي قائلاً:
– لا تتعجب ترا اكو أحزاب جاي اتنافس أكبر الأحزاب وتنزل للانتخابات، الله وكيلك هاي الاحزاب ما بيها غير رئيس الحزب ونائب رئيس الحزب. يعني شخصين أو ثلاثة مو أكثر. يعني لا جماهير ولا قاعدة جماهيرية، ولا أي شي من اللي نعرفه عن الحزب.

هنا بدأت أستوعب ما يقوله الشيخ (سعيد أبو الهوا). فلماذا العتب على عشيرة مكونة من مؤسس العشيرة وشيخ العشيرة والشعب ممثل بشخص واحد، ونحن نشاهد بأم أعيننا أحزاباً تسرح وتمرح وتجول في السّاحة السّياسيّة وتنافس الأحزاب الأخرى وتقدم مرشحين للانتخابات النيابية وهي لا تملك أية قاعدة جماهيرية ولا فكرة استراتيجية ولا أية أطروحة. مثلما كان أبو سعيد يبيع الهواء، فهؤلاء يبيعون الكلام. وعندما تسألهم يقولون كما قال الشيخ أبو الهوا:
تريد رئيس حزب هذا رئيس حزب، اتريد نائب رئيس الحزب هذا نائب رئيس الحزب اتريد الجماهير هاي هي الجماهير وهاي الإجازة موجودة. شتريد بعد ما تكللي يعني ما ناقصهم اي شي. فعلاً أحزاب (هوا) مثل عشيرة (أبو الهوا).
وقد سبق سيلهم مطرهم.




الكلمات المفتاحية
أبو الهوا أحزاب محمد هاشم الصالحي

الانتقال السريع

النشرة البريدية