الإثنين 25 أكتوبر 2021
23 C
بغداد

قدحة قائد وأمّة!!

الأمة بحاجة لقدحة قائد , فهي متوثبة متوقدة مؤهلة للإبداع الحضاري الأصيل , فما جاء به المفكرون والفلاسفة ما نفعها , ولا وضع الأجيال على سكة نهوض معاصرة تستنفر طاقاتها وتطلق قدراتها.
الأمة إنبثق ما فيها عندما قدحها النبي القائد , الذي أكد وجودها الحضاري في ظرف عقدٍ من الزمان , فالقيادة الحقيقية العملية بدأت في المدينة , ولم تتجاوز العشرة سنوات , أما في مكة فكانت السنوات الثلاثة عشرة لإرساء دعائم البنى التحتية النفسية والروحية , للإنطلاق بالدين إلى آفاق التجلي المبارك بتفتح جوهر إرادة الأمة وما فيها من الرؤى والأفكار.
فالحقيقة الحضارية التي ربما نتغافلها , أن إرادة القيادة المحمدية أوجدت الأمة بطاقاتها الحضارية وكينونتها المعرفية والإنسانية , ولولا تلك القدحة القيادية الخالدة المطلقة , لما كان للدين دور مهم في تثويرها وتفجير ينابع عطائها الأصيل.
وما تعانية الأمة في العديد من دولها , يتصل بغياب القيادات القادرة على الإستثمار بطاقاتها وتحفيز قدرات الأجيال , وبسطها متفاعلة مع بعضها لبناء حاضرها ومستقبلها , مما تسبب بإندحارات يتقدمها التقهقر والسقوط في مستنقعات الغابرات وفقدان مهارات التعلم والإعتبار منها , مما تسبب بزعزعة ثقة الأجيال بنفسها , وبتنمية المشاعر السلبية والدونية في أعماقها , حتى تجدها وكأنها إرتضت بمصير الإذعان والإستسلام والإعتماد على الغير.
وبعض دول الأمة فازت بقيادات واعية متفاعلة مع الإرادة الوطنية , وقدمت إنجازات ذات قيمة معاصرة , وتدفقت فيها آليات النهوض والتواصل الحضاري مع ماضيها التليد , الذي إتخذته قوة إيجابية وطاقة تنويرية لحث القدرات الذاتية والموضوعية , لتحقيق ما تريده من التطلعات والأهداف العلية.
ولابد لدول الأمة أن تحتذي بقيادات بعضها , التي تمكنت من إستنهاض شعوبها وشد عزيمتهم وإنجاز المشاريع العملاقة الكفيلة بتأمين السعادة والأمن والأمان الوطني للشعب , الذي اخذ يتحسس قدرته على إنجاز ما يريد بالإعتماد على إمكانياته الوطنية التي تعززها قيادة راشدة.
تلك حقيقة ما يعوز الأمة , فعندما تتوفر فيها القيادة الصالحة القادحة لما فيها من القدرات , فأنها تكون وتقدم الأصيل من العطاءات المتنوعة , فهذه أمة أكون , وأمة رسالة حضارية إنسانية لا تنتهي!!
فهل من قائدٍ عزوم؟!!

المزيد من مقالات الكاتب

أسماء المستشفيات!!

الكتلوية!!

ما أكثر الأديان!!

التشقق المجتمعي!!

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
742متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

هل حلت الهيئة الموسعة محل الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية؟

أثار الزميل الأستاذ المحامي كميت الطائي قبل أيام سؤال يتعلق بتصحيح القرار الصادر عن الهيئة الموسعة في محكمة التمييز، ولابد من تقديم الشكر له...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

كروان الموصل

كروان الموصل تزخر محافظة نينوى ومركزها مدينة الموصل بالعديد من القامات العلمية و الأدبية والفنية والتي أثرت المكتبة والساحة العربية والعراقية بأعمال متنوعة تميزت بالإبداع...

المراقبة الدولية للانتخابات

نزاهة الانتخابات تعتبر ركيزة للديمقراطية، والديمقراطية ليست ديمقراطية سياسية تقوم على مبدأ التداول على السلطة فحسب ، فهذه ديمقراطية منقوصة، بل لا بد أن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الدولة العلمية والثورة

الدولة العلمية والثورة /الجزء الثاني -1 (1) تغيير الواقع البائس في العراق الذي يمضي الى الهاوية منذ عقود الى حال افضل هو ليس هواية للمناظلين الوطنيين...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المنظور الستراتجي للحكومة بعد انتخابات تشرين

افرزت الانتخابات التشريعة الاخيرة 2021( انتخابات تشرين) صورة جديدة للمشهد السياسي مغايرة تماما للمألوف والمتوقع من قبل الكثيرين، حتى باتت بمثابة صدمة عند البعض...

الشابندر معلنا وناصح

اكد السياسي المستقل عزت الشابندر من ان منصب رئاسة الجمهورية بقي من حصة الكورد . لافتا ، الى محاولات اختطاف المنصب ممن اسماهم ب (...