رسائل زمن الضياع/تفزعني مثل خيالات الموت

تفزعني مثل خيالات الموت المرتسمة على جدران المعابد القديمة المتهدمة.
تؤلمني مثل جرح يئن وينزف دماء القلب الملتهب اسا وعذاب .
رأيتك في طفولتي حلما جميلا انحت في وجهك صورة ابي الحبيب الذي لم اذكر له وجها واحفر في صدرك صوت امي التي لم يرضني حنانها الكبير كأنني اطلب المزيد…كأنني محرومة من كل شيء حتى من حنان الطفولة.
كم مرة حلمت بأنك ستكون اكثر اشراقا في ايامي المقبلة …ظننت انك ستضيئ مثل شمس تشرق بحريرها الذهبي على جدول متلألأ رقراق.
ولكن ويحي اذ لم تزل قاتما كالمساء صامتا كالحجارة متجبرا كالجبال الشاهقة رهيبا مثل قبر تتناثر فيه اشلاء الموتى .
انك انت قدري …قدري الذي يحيل كل ما يحيط بي الما وحزنا قدري الذي يحيل كل احلامي حسرة وندم.
كم اشقيتني وكم ستشقيني .
كم اود ان احمل سلاحا وأهيم باحثة عنك في كل صحارى العمر وفي كل ربوع الارض .
كم اتمنى ان تكون شيئا مجسما لحطمتك بيدي وسحقتك بقدمي ولحرقت بقاياك الف الف مرة وليفنى بعد ذلك العمر اجل ليفنى بعد ذلك العمر.
أحس بزلازلك تهدني …تسحقني ويخنقني هواء دروبك المتعفنة فأعلن التوبة ,التوبة من الحلم ,التوبة من كلمة الحلم السعيدة .
ثملت معك بكأس العلقم فصار شرابي وغذائي, وصار سعادتي ايضا لأنني ظمئت جائعة الى اي شيء حتى لوكان سما زعاف.
تلون جسدي بلون الموت وظهرت في وجنتي دمامل العلقم.
لا تكلفني ما لا أطيق لأنني لا أستطيع ان اغفو كحشرة في احضان المياه الاسنة قريبة من الضفادع والطفيليات .
لا أستطيع ان ابدل حزني المضطرم في قلبي بضحكات كاذبة لأنني ما تعودت الكذب ولان لي قلبا يتصدع لأقل اكذوبة اتفوه بها او يقولها احد غيري .
ان نفسي كزهرة برية تحب الضياء تحب الهواء الطلق تحب النقاء فكيف تريدني ان اعيش عفونة الجهل .
ان قلبي كفراشة يحوم في ضياء الشمس راقصا صادحا بأغانيه العذبة راضيا بأمانيه القريبة البعيدة فلماذا تمنعني الكلام وتريدني ان اصمت.
انني اعيش الصدق الحقيقي والصدق هو الحرية بذاتها فلماذا تدفع بي الى قيود الحرمان والذل التي تؤدي بي الى الجنون.

 

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
725متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ايقونة الاحزاب الاسلامية والمرجعية

اكثر من يكتب عن هذه الايقونة هم منظرو الاحزاب الاسلامية وخصوصا في ايران وبالاخص الاكثر الاستاذ عادل رؤوف والاستاذ مختار الاسدي ، وحسنا يفعلون...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الأصوليات الإسلامية والمسيحية واليهودية والصراع بين الديمقراطيين والثيوقراطيين؟

منذ انهيار جدار برلين ساد الاعتقاد بنهاية عصر الأيديولوجيات، باعتبار الزمن قد تجاوز معركة الصراع بين الرأسماليين والشيوعيين. لكن الصدام والصراع أصبح أكثر شراسة...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مؤتمر التطبيع وحبل الكذب القصير!

يوم الجمعة الرابع والعشرون من أيلول/سبتمبر عقد مؤتمر نظمه "مركز اتصالات السلام" والذي سيشتهر بمؤتمر أربيل للتطبيع لانعقادة في عاصمة الإقليم، وتحت شعار ملفت...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

البرلمان العراقي وفقدان بوصلة الانتماء الوطني

عقم عطاء مجلس النواب العراقي الحالي والتي تقتضي الانشغال بالقضايا الرئيسية للأمة وبذل الجهد للدفاع عنها في كافة المحافل الوطنية والدولية، وهو ما لا...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ليس هناك مايغير الاوضاع في إيران لصالح النظام

بعد مرور أربعة عقود بالتمام والکمال على تأسيس نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية وبعد ماقد طرأ من تغيير إنکماشي غير عادي على هذا النظام والذي...

اقليم كردستان …. من امن العقاب ؟

كلنا يعلم ويعرف ان شمال العراق الذي يسمى اليوم بقليم كردستان لم ولن يكن يوما من الايام في حاضنة الحكومة المركزية في بغداد فمنذ...