الجشع خمسة سيطرات بمنطقة الشالجية السكنية !

بأمر قائد الشرطة الاتحادية هناك خمسة سيطرات منطقة الشالجية السكنية و بسبب وجود بعض الأراضي السكنية والزراعية داخل هذه الأحياء وجلها تم البناء فيها ولكن المواطن يعاني الويلات ، وتدخل مواد البناء حسب المحسوبية والدفع المسبق وبحجة وجود نداء من قائد الشرطة الاتحادية .لا نعلم ما فائدة هذه السيطرات ومواد البناء تدخل الى هذه الأراضي . وجود بستان زراعي تم توزيع قطع اراضي وتمت بناء تلك المساكن والمواطن مستفيد لا وجود زراعه في قلب بغداد ولاهم يحزنون ولا قائد الشرطة الاتحادية يهمه راحة وأمن المواطنين الغاية في نفس يعقوب والقضية معروفة للقاصي والداني وكل لوري يدفع (مليون دينار) يسمح له بالمرور بسيطرات قائد الشرطة الاتحادية بعد منتصف الليل لا نعلم أين دور الجهات الرقابية وهيئة النزاهة من هذا الموضوع ! . هل من المنطق والمقبول ان يشتري المواطن قطعة الأرض بمبلغ ( 200) مليون دينار ولا يستطيع البناء فيها ؟ هل هذه المعادلة صحيحة ومنطقية ، اراضي الكرخ الزراعية طاكة وصاكة ويستفيدون الجماعة (باليحبه الله) . هناك بعض المناطق السكنية الزراعية ليست مشمولة بمنع مرور المواد الزراعي بسبب نفوذ صاحب الأرض يا ترى ماذا يقول عنها قائد الشرطة الاتحادية ! ولكن هموم كثيرة ومعاناة من كثرة تلك السيطرات وكأنما انت داخل معسكر كبير للجيش وفيه اسلحة ومعدات حربية ؟! وليس منطقة سكنية وتكتفي بوجود سيارة للنجدة ترابط في المنطقة لغرض متابعة الامن وحماية المواطنين اسوة ببقية مناطق بغداد وهناك دور امانة بغداد ودوائر البلدية هي التي تكون مراقبة ومحاسبة المخالفين وليست قيادة الشرطة الاتحادية التي مهامها حماية أمن وحدود البلاد ، ولكن خمسة سيطرات من كل جانب وتنتهك حقوق الإنسان وعدم الاحترام بحجة وجود مواد للبناء ..العبور حسب المزاجية والانتقائية . احد الاصدقاء يحدثنا بقولة انتظر ساعة كاملة بعد منتصف الليل من يوم 1 / 4 / نيسان الجاري ولم يسمح لي الشرطي بالعبور بسيطرة (الشالجية تحت الجسر) اللواء الثامن الفرقة الثانية الفوج الثالث سيطرة الشالجية وقدمت له باج العمليات المشتركة وهوية تعريفية ولكنه أصر على عدم العبور بحجة عدم حمله بطاقة السكن فيما يعبر العشرات وأنا متوقف ويتم التعامل معه بطريقة غير لائقة وتنتهك حقوق الانسان ومن امن العقاب اساء الادب ولا تليق تلك التصرفات الفردية بتضحيات مقاتلين الشرطة الاتحادية . نطالب موقف حقيقي من وزير الداخلية ، قائد عمليات بغداد وقائد الشرطة الاتحادية لتخليص المواطنين من عذاب وانتهاك حقوق الانسان وننتظر الاجابة وحق الرد .

 

 

 

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
773متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الإسلام السياسي والديمقراطية

الاجتماع القسري الذي أمرت بعقده إيران بين الفائز الأكبر في الانتخابات الأخيرة، مقتدى الصدر، وبين الفصائل الولائية المسلحة التي وعد بسحب سلاحها ومحاسبة فاسديها،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حديثٌ خاص عن رئيسِ وزراءٍ سابق!

لا ريبَ أنّ حقبة السنوات التي تولّوا فيها < اياد علاّوي , ابراهيم الجعفري , ونوري المالكي لدورتين > سدّة الحكم " وكانوا قد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

خذلان الصداقة

احببته كثيرا ، حيث وجدتُ فيه شبابي الذي أفل منذ سنين .. لمستُ عنده نبلاً وحنكة في عمل هو خارج تخصصه العلمي ، لكنه...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

خواطر قديمة

كان الشتاء في قريتنا يتجاوز الثلاثة اشهر وله طعم خاص وكانت الامطار غزيرة جدا واغلب ايام فصل الشتاء ممطره وكان الشتاء شديد البرودة أتذكر...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أطفال التوحد يحظون باهتمام الجامعة التقنية الوسطى

التوحد ( Autism ) هو عبارة عن اضطراب غالبا ما يصيب الأطفال ويؤثر على الجهاز العصبي لديهم ويحدث مشكلات في نموهم وتطورهم ، وتختلف...

ماسبب خوف طهران من إستمرار الاحتجاجات الشعبية؟

هناك تزايد في مشاعر الخوف والقلق من إستمرار الاحتجاجات الشعبية بين أوساط النظام الايراني ولاسيما فيما لو إستمرت لأکثر من 10 أيام، حيث تعتقد...