الاثنين 21 حزيران/يونيو 2021

( محاكاة ) مقابلة صحفية مع كتكوت الحوزة ! ساخرة

الأحد 04 نيسان/أبريل 2021
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

(( لا تعتقدون ان المال شيء جيد دائما كلا كما ان الله يبتلي الفقراء بفقرهم فهو يبتلي الاغنياء بأموالهم و بغناهم وبثرواتهم وهذا بلاء .. الفقير يضع رأسه وينام مرتاح ليس لديه شيء يضيعه .. المجتمع الذي يرعى فقراءه يعيش حالة الاستقرار والوئام )) من خطاب السيد الامام عمار الحكيم الله لايرض عنه

اجرى الصحفي ( ليلو ابو شامة ) مراسل صحيفة ( المثلية ) يوم 1 نيسان مقابلة صحفية مع العبد الفقير كتكوت الحوزة والتقاه في كوخه في الجادرية على ضفاف نهر دجلة الخالد في ادناه نص الحوار

الصحفي – سيد الحقيقة انا حزين عليك كيف شخصية مثلك وانت تسكن في هذا الكوخ ليش ما تبني بيت وتسكن بيه والحقيقة العراقيون كلهم استغربوا وحزنوا لانك فقير وحتى هناك نية لجمع تبرعات لك .

الكتكوت – الحقيقة انا دائما اشبه نفسي بأبي ذر الغفاري ( وابو ذر بريء منه ) واحاول ان اعيش زاهدا بهذه الدنيا فلذا انا مرتاح بهذا الكوخ وبعدين انا ماعندي فلوس كيف اشتري بيت

الصحفي- سيد انت ماعندك راتب اوراتب تقاعدي شلون عايش

الكتكوت – هناك ثلاث رواتب تقاعدية تعود لوالدي عن مسجون سياسي وعن وظيفته في مجلس الحكم وراتب لانه رجل دين والمجموع تقريبا 70 الف دولار بالشهر تاخذه والدتي اللبنانية المسكينة وهو يدوب يكفيها ان تعيش به عيشة كفاف . وانا الحمد لله عايش كثير من الناس الطيبين يتصدقون علي برغيف خبز او بصل .. وانا بطبعي قنوع وانا أاكل وجبة واحدة وطيلة ايام السنة صائم

الصحفي – سيد الاشاعات تقول انت تحب العسل فكيف تشتريه وانت ماعندك فلوس

الكتكوت – الاشاعات كثيرة بالنسبة للعسل الحقيقة انا يوميا تأتي اسراب من النحل ( وتخري ) بطاسة موجودة على الشجرة وبعد ان تذهب أجي اخذ العسل .. وهذه كلها من فضل الله

الصحفي – يقولون انك تحب الصبايا فهل فقط الصبايا ام الغلمان ايضا وهل هذا صحيح

الكتكوت – لاعزيزي ذول ليسوا صبابا عادين ذول الحور العين وانت تعرف معنى حور العين بالقرآن يعني تطلق على الاناث والذكور فذول اشوفهم يجون بالكوخ يتباركون بشوفتي ذكور واناث .. واني متونس على وجودهم وذول اغلبهم اعمارهم بين 15 الى 18 اني احب الكتاكيت

الصحفي – والغلمان هناك اشاعات عندما كنت صغير في ايران كانت عندك سوالف مكسرة وي الاولاد

الكتكوت – اولا ذول كانوا من ايران ومن حقهم ان يتونسوا لانه اني ضيف عندهم و يصيبني اجر بعدين هذه من كنت زغير هسه جزت من هذه العادة

الصحفي – سيد هذه الكوخ كم غرفة بيه ولمن يعود

الكتكوت – هذا الكوخ هو كان غرفة وحدة بس الناس الطيبين وسعوه وصار كبير وهو كان يعود الى احد ازلام النظام السابق طارق عزيز والحكومة العراقية تدفع الى ورثته ايجار

الصحفي – لكن سيد الم يقل الله لا تدخلوا بيوتا غير بيوتكم … فان لم تجدوا فيها أحدا فلا تدخلوها

الكتكوت – اسمعني عيوني فدوة لخدودك الصورة كالآتي هذا الكوخ كان فارغ بعد 2003 وجاء والدي سكن فيه كحارس للبيت وبعدين انا جئت بعد والدي كحارس لأحميه ومن بعدي يسكن به ابني مهدي هذه امانة لازم نحافظ عليها واهل البيت ارتاحوا مني لاني حارس امين

الصحفي – سيد اردت اسالك ذول الحراس بالمئات شنو شلون ياكلون منو يدفع رواتبهم شكد عددهم

الكتكوت – عيني ذول مو بشر ذول ملائكة الله دزهم يحرسوني واني ما انطيهم راتب من عندي اني ماعندي فلوس ما انطيهم راتب ذول هواية يمكن 1200 واحد

الصحفي – بس ذول الملائكة شايلين مسدسات وبنادق هاي شلون ملائكة

الكتكوت – اي عيوني اكو ملائكة غلاظ ذو بأس شديد يعني يشيلون مسدسات يجوز ذلك بالشرع يجوز الملائكة يشيلون مسدسات وحتى يقتلون يجوز ذلك بالشرع

الصحفي – سيد اكو اشاعة عليك انه انت عندك فلوس هواية بالإمارات وفي لبنان وفد مرة ارسلت الى الامارات 800 مليون دولار بباخرة حتى انه اخذوا منك كمرك يعني كمركوا منها 250 مليون دولار هاي صدك

الكتكوت – اخي اسمعني هذا الكلام صحيح هذه كلها أموال الزكاة انا ارسلها الى الفقراء في الامارات والى شيوخ الامارات خطيه ماعندهم فلوس يأكلون تعرف هواية اكو فقراء هناك ونفس الشيء في لبنان أرسلها للصبايا حتى استر عليهم حتى فلوس ماعندهم يشترون ملابس . انت كلش زين تسألني حتى تتوضح الصورة للشعب العراقي

الصحفي – سيد بما انه انت زاهد بالدنيا هاي شنو عندك طيارة خاصة

الكتكوت – لاحبيبي هذه الطيارة الله يرسلها لي انت ماسمعت بالقران (قالوا طائركم معكم ائن ذكرتم )

الصحفي – يقولون عندك اسطول من ناقلات النفط بين العراق وايران والامارات

الكتكوت – لا عيوني هذه كلها اشاعات عندي بلام زغيرة من ( التنك ) بالبصرة مال احد اقربائي يصيد بيها سمج والاشاعات سوته اسطول من الناقلات

الصحفي – سيد الاشاعات تقول عندك 7 ( اكواخ ) كبيرة في الامارات وفي لبنان وفي شمال العراق واذربيجان والباكستان والسعودية ولندن وايران يقولون الكوخ مالتك بالامارات مثل كوخ محمد بن راشد

الكتكوت – عيوني هذه اكواخ ، اكواخ بسيطة مبنية من الطين يجوز تشبه الاكواخ الاخرى عيوني اني ما اقدر اسكن في بيت كبير والشعب العراقي المسكين ماعنده بيت لهذا اسكن في اكواخ بسيطة هذا فضل من الله

الصحفي- الله يرحم جدك السيد محسن الحكيم كان يجلس على حصيرة ..

الصحفي – سيد شنو قضية الجندي الامريكي المارينز الاسود وصدك صوروك الامريكان معه وانت عاري الا من العمامة وهل صحيح حامد البياتي سفير العراق في نيويورك اقام دعوى في المحاكم الأمريكية عن قضية اغتصابك ..

الكتكوت – هذه الحادثة صحيحة كنت اعبر الحدود الى ايران عندما اوقف سيارتي الاميركان واخذوني الى قاعدة امريكية وهناك نزعوني كل هدومي عدا العمامة وصوروني بالكاميرا وي هذا الاسود وما قلته صحيح والحقيقة لقد تأذيت كثير من هذا الزنجي !!.. وسحبنا الدعوة من المحاكم الامريكية لان عيب نفضح الامريكان وهم ضيوف عدنا

الصحفي – هل صحيح ان نائبك حميد معلا هو هندي من اقليم تاميل نادو في جنوب الهند وهو ليس له علاقة ابدا ب تحسين معلة لان بيت معلة من النجف

الكتكوت – لا هذه كلها اشاعات باكستانية هو صحيح من البصرة لكن هو من العشاير وعنده شجرة العائلة موجودة يلتقي وي الممثل شامي كابور هم اولاد عم ..

الصحفي – يقولون انه استولى على بيت الدكتور كمال السامرائي في الاعظمية وعلى الشط هاي ليش تحبون النهر وهو قبل 2003 كان ينام بالحسينية في ( قم ) وينتظر اكل الاموات حتى يأكل بالحسينية وتعلم على سوالف الغلمان بالحسينية في قم

الكتكوت – هو اشترى البيت لانه هو غني هو سمسار مال ك.. مال كعك وقضية الغلمان هو جاز وبطل منها

الصحفي _ سيد كم جنسية عندك هل صحيح عندك اكثر من جنسية

الكتكوت – لا هذا غير صحيح بس اني عندي الجنسية اللبنانية لان امي لبنانية وعندي الجنسية الايرانية لانه والدي عنده الجنسية الايرانية وعندي الجنسية مال دولة الدومينيكان هذه الجنسية يعطوها لبعض الفقراء لاسباب انسانية وعندي الجنسية العراقية .. بس ماعندي اي جنسية اخرى كلها اشاعات

الصحفي – سيد نتكلم بالسياسة كيف تقيمون تجربتكم السياسية بعد 2003

عمار الحكيم – شوف عيوني احنا تجربتنا بالعراق لم ولن يشهد التاريخ مثلها .. الحمد لله استطعنا ان نقدم للشعب العراقي كل شيء والشعب مرتاح بعد ان تخلص من الدكتاتورية .. لم تكن هناك مدارس احنا بنينا مدارس في العراق .. ولم تكن هناك مستشفيات في العهد الدكتاتوري.. الحمد لله بنينا العديد من المستشفيات .. قبل 2003 لم يكن هناك جسر واحد في بغداد والناس تعبر بالبلم واحنا اجينا بنينا الجسور الحلوة .. شارع مبلط ما موجود بكل العراق كلها حفر واتربة وشوف شلون تجربتنا بنينا العراق والمستقبل اكيد افضل ..

الصحفي – احنا نشكرك سماحة السيد على صراحتك وتوضيح الامور اذا عندك اي كلمة اخيرة توجهها للشعب

الكتكوت – اني عندي كلمة اوجهها للشباب المتظاهر لاني اؤيدهم واويد التظاهرات وانا احب الشباب الصغار واقول لهم بس تيار الحكمة هو من يمثلهم وعندي هواية بالتيار ولد صغار .. فهو تيار الفقراء و الكادحين والشباب واني اطلب منهم ان ينتخبون مرشحي تيار الحكمة واحنا هذه المرة اذا نفوز راح نسوي العراق جنة وما يبقى فقير بالعراق كلهم ندزهم للنجف ، وعندي طلب خاص لك لماذا لاتاتي تشتغل عندي في مكتبي انت عجبتني هوايه ؟؟

 




الكلمات المفتاحية
ابراهيم محمد السردية الساخرة كتكوت الحوزة محاكاة مقابلة صحفية

الانتقال السريع

النشرة البريدية