الثلاثاء 22 حزيران/يونيو 2021

العراق والأولويات!!!

الجمعة 02 نيسان/أبريل 2021
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

العراقيين ..
. اول من وضع القوانين لكنهم لم يحتملوها فسلخوا جلد القاضي المستقل وصنعوا منه كرسيا لقاضي يلوي رقبة القانون لمصلحة الحاكم .
. اول من اكتشفوا مادة ( القير ) ولهم محافظة تحمل اسمه لكن شوارعهم حتى اليوم لازالت ترابية وطسات ماتنجرع
. اول من صنع ( الفاله ) لصيد السمك لكنهم اكتشفوا صلاحيتها للقتل فتقاتلوا بها .
. اول من بنى الزقورات في اور وعقرقوف وأماكن كثيرة لكنهم لازالوا يعيشون في العشوائيات .
. اول من صنع الجنائن المعلقة لكنهم يتواجدون بين النفايات .
. اول من بحث عن الخلود وأغلبهم يموت ناقص عمر
. اول من عرف الأديان والانبياء والرسل وشرائع السماء لكنهم حولوا الدين إلى مهنة يرتزقون منها .
. منحهم الله أعظم نهرين على الأرض ويشترون الماء من الجيران .
. أهل فصاحة وخطابة وشعر لكنهم يفضلون لغة الرصاص
. كرماء حد البذخ للغرباء ومقترين على أهلهم.
. افضل الاماكن التي يقضون فيها أعيادهم ومناسباتهم المفرحة هي المقابر .
. يضحكون وقت البكاء ويبكون وقت الضحك .
. لا يوجد بينهم من يجيد لعبة السياسة لكنهم جميعا يمارسونها .
. أكثر من أشاد البنايات للمصارف والبنوك لكنهم يودعون أموالهم في الخارج .
. دائما يتظاهر ساستهم بمظهر الزهاد لكنهم يتصرفون مثل المومسات .
. في البيوت طغاة وفي المساجد عباد وفي العمل مدراء وفي المحافل خطباء وفي الحروب قادة وبين العشائر شيوخ وفي القبائل أمراء لكن هذا كله يتبخر في لحظة نزاع على أمر تافه .
. مطلعين على التاريخ لكن بلا اتعاض
. يحفظون القرآن من الغلاف إلى الغلاف لكنهم لا يعملون به
. يحبون النبي وآل بيته ولا يعملون بسيرتهم .
. يحبون العدل لكن ميزانهم ذا كفة واحدة على الأغلب.
. يعلنون ولائهم للعراق لكنهم يتبعون أمريكا ودول الجوار.
. يعرفون الله لكنهم عبدوا الدولار .
. يذوبون عشقا في المرأة لكنهم يحبونها جارية .
. كلهم يكرهون الظلم لكن في داخل كل منهم الف فرعون والف حجاج والف طاغية .
. يحرمون على غيرهم مايبيحونه لأنفسهم.
. هم اول من أعلن على سطح الأرض استعدادهم للتضحية بالروح والدم من أجل جلادهم .
. هذا غيض من فيض فيما تزدحم به نفوس العراقيين واعرف ان مايجول بخاطرك يفوق هذا .. اتمنى ان لا اكون ظلمت العراقيين .




الكلمات المفتاحية
الأولويات العراق الف حجاج الف طاغية راضي المترفي

الانتقال السريع

النشرة البريدية