الثلاثاء 5 يوليو 2022
32.7 C
بغداد

عالم متخصص باللقاحات يحذر العالم : أوقفوا جميع لقاحات كوفيد -19 على الفور

(مترجم من قبلي حصريا لموقع “كتابات” من المصادر المذكورة في هذا التقرير**)

المترجم: هذا أخطر تقرير تقرأوه لحد الآن عن الدور القذر لمنظمة الصحة العالمية والسائرين بركابها والداعمين لها ومنذ انتشار فيروس كورونا ولقاحاتها القاتلة. إنهم ينشرون الموت عن سبق إصرار وترصد دعما للقائمين والمدافعين عن الدولة العميقة والنظام العالمي الجديد، رغم التحذير المهم الذي أرسله لها هذا العالم المتخصص بالفيروسات واللقاحات. هذا التقرير هو صرخة من عالم متخصص بعلم اللقاحات عمل في مؤسسات عملاقة في هذا المجال، وتركها الآن لكي ينشر الحقيقة عن اللقاحات الخطرة والقاتلة التي يجبروكم على أخذها، والتي ستزيد من انتشار السلالات الجديدة للفيروس وحيث لن يمكن بعد القضاء عليها. (سأنشر ترجمة التقرير الذي بعثه هذا العالم إلى منظمة الصحة العالمية على جزئين قريبا ومن على موقع كتابات)

حيث يدق عالم اللقاحات البارز د. غيرت فاندن بوش، الذي عمل مع العديد من شركات اللقاحات والمنظمات بما في ذلك GAVI، يدق ناقوس الخطر بشأن التطعيم الجماعي للسكان في جميع أنحاء العالم بلقاحات covid-19
يقول إن لقاحات covid-19 هي “السلاح الخطأ” الذي ينشر على نطاق عالمي عند وجود ضغوط عالية من مسببات الأمراض المعدية. فقد غرد في 3 مارس/آذار الجاري، “أنا قلق للغاية بشأن التأثير الذي ستحدثه لقاحات Covid-19 الحالية عندما يتم نشرها بشكل متزايد في حملات التطعيم الجماعية التي يتم إجراؤها في ذروة الوباء. اقرأ تحذيري العالمي والأدلة العلمية. ” ثم يعطي الرابط التالي لتحذيره:
https://mcusercontent.com/92561d6dedb66a43fe9a6548f/files/ee29efbe-ffaf-4289-8782-d323642a0072/concern_about_using_current_Covid_19_vaccines_for_mass_vaccination_in_the_midst_of_a_pandemic_Geert_Vanden_Bossche.pdf
يرتبط عنوان URL هذا بمستند PDF حفظناه للصالح العام، ونشرناه على خوادم NaturalNews على هذا الرابط (PDF):
https://www.naturalnews.com/files/Concern-Covid-19-Mass-Vaccination-Geert-Vanden-Bossche.pdf
تتضمن الوثيقة شرائح من عرض تقديمي أنشأه الدكتور بوش بعنوان، “لماذا لا يجب استخدام لقاحات Covid-19 الحالية للتطعيم الشامل أثناء الجائحة؟”

د. بوش هو أحد المطلعين على صناعة اللقاحات والذي عمل مع مؤسسة بيل وميليندا غيتس، وقبل أن ندخل في العرض التقديمي ومعناه، دعونا أولاً نلقي نظرة سريعة على خلفية الدكتور Bossche. يقدم موقع Dryburgh.com وصفًا جيدًا غطى هذه القصة بالتفصيل:
غيرت فاندن بوش، دكتوراه، وخبير في أبحاث اللقاحات. لديه قائمة طويلة من الشركات والمؤسسات التي عمل معها في اكتشاف اللقاحات والأبحاث قبل السريرية، بما في ذلك GSK، و Novartis، و Solvay Biologicals، ومؤسسة بيل وميليندا غيتس. كما نسق الدكتور فاندن بوش برنامج لقاح الإيبولا في GAVI (التحالف العالمي للقاحات والتحصين). وهو حاصل على شهادة البورد في علم الفيروسات وعلم الأحياء الدقيقة، ومؤلف أكثر من 30 مطبوعة، ومخترع طلب براءة اختراع للقاحات عالمية. يعمل حاليًا كمستشار مستقل لأبحاث اللقاحات.

بعبارة أخرى، بالكاد يمكنك العثور على شخص أكثر تأهيلًا وخبرة كمطّلع في صناعة اللقاحات مثله. والجدير بالذكر أن الدكتور بوش من الواضح أنه مؤيد للقاح، وليس ما يسمى بـ “مضاد التلقيح”. ومع ذلك، حتى من وجهة نظرته المؤيدة للقاحات، فإنه يرى مخاطر ومشاكل هائلة في حملات التطعيم الجماعية حتى على افتراض أن اللقاحات تعمل كما تم تصميمها. ويحذر الدكتور بوش من أن العالم يخلق “وحشًا لا يمكن السيطرة عليه” ويحول اللقاحات إلى “سلاح بايولوجي للدمار الشامل”. وهذا اقتباس فعلي من د. بوش: “يمكن للمرء أن يفكر فقط في عدد قليل جدًا من الاستراتيجيات الأخرى لتحقيق نفس المستوى من الكفاءة في تحويل فيروس غير ضار نسبيًا إلى سلاح بايولوجي للدمار الشامل.”

وكما موضح في موقع Dryburgh.com: “يعتقد الدكتور بوش أن علماء اللقاحات والأطباء والعلماء يركزون فقط على النتائج قصيرة المدى على المستوى الفردي وليس العواقب على مستوى سكان العالم، وهو ما يعتقد أنه سيتضح قريبًا. واضح أنه يجري في شكل تحويل “فيروس غير ضار إلى وحش لا يمكن السيطرة عليه”. قلقه ينصب على “الهروب المناعي”.
ويضيف موقع Dryburgh.com ما يلي: ”
يوضح د. بوش أن المتغيرات الفيروسية المتعددة الناشئة “الأكثر عدوى”، هي بالفعل أمثلة على “الهروب المناعي” من “المناعة الفطرية”، وقد نشأت على الأرجح من خلال تدخلات الحكومات نفسها ؛ ما يسمى بالتدخلات غير الدوائية (NPIs) – أي عمليات الإغلاق وأغطية الوجه القماشية. بشكل غير رسمي، ولكن أيضًا ما يُعرف باسم التدخلات غير العلمية. انه يعتقد ان:
عمليات نشر التطعيم الجماعي المستمرة “من المرجح بشكل كبير أن تزيد من تعزيز الهروب المناعي”التكيفي”حيث لن يمنع أي من اللقاحات الحالية تكاثر / انتقال المتغيرات الفيروسية”
وعلى هذا النحو، “كلما زاد استخدامنا لهذه اللقاحات لتحصين الناس في خضم الجائحة، كلما أصبح الفيروس أكثر عدوى”.
و “مع تزايد العدوى تزداد احتمالية المقاومة الفيروسية للقاحات”.
ويدعي د. بوش أن معتقداته هي مبادئ أساسية يتم تدريسها في فصل التلقيح الأول للطالب – “لا ينبغي لأحد استخدام اللقاح الوقائي في المجموعات السكانية المعرضة لضغط شديد العدوى (وهو ما يحدث الآن بالتأكيد حيث يتم حاليًا تداول العديد من المتغيرات شديدة العدوى”). ويذكر أنه من أجل “الهروب الكامل”، فإن الفيروس شديد التغير، “يحتاج فقط إلى إضافة طفرات قليلة أخرى في مجال ربط المستقبلات الخاصة به”.

شاهدوا Del Bigtree من Highwire يشرح العواقب الكارثية لدفع اللقاح العالمي في هذا الفيديو المناسب:
Brighteon.com/257797f0-06fa-4596-be69-af71bb3adc21
وبصفته مدافعًا عن اللقاح، يعتقد د. بوش أن اللقاحات تعمل على المستوى الفردي ويمكن أن تخلق مناعة ضد العامل المقصود المسبب للمرض. ومع ذلك، في المجمل، ينتج عن التطعيم الجماعي لعدد كبير من السكان أثناء الجائحة ظاهرة تعرف باسم “الهروب المناعي”، مما يعني أن الفيروس يطور سلالات تكون محصنة ضد اللقاحات المتاحة. وينتج عن هذا التكيف الانتخابي الطبيعي للفيروس سلالات أكثر خطورة من سلالات الفيروس الحالية التي تهرب من أجسام المضيف ويعاد إدخالها إلى البرية، وهي الآن أكثر خطورة من مسببات الأمراض الأصلية التي صممت اللقاحات لإيقافها.

وفي عرضه التقديمي، حذر د. بوش من أن لقاحات فيروس كورونا “لا يمكنها التحكم في تكاثر المزيد من المتغيرات المعدية لفيروس كورونا بل وربما تسبب الهروب المناعي “. ويوضح أن “المناعة الفطرية” ضرورية في وقف دورة الطفرات والالتهابات التي تقود “الموجات الثلاث المتميزة” من الأمراض الوبائية. ومع ذلك، فإن المناعة الفطرية – المناعة الطبيعية التي يعبر عنها الأشخاص الذين لم يتم تلقيحهم – لم يتم الاعتراف بها على الإطلاق من قبل المؤسسة الطبية المهووسة باللقاحات والمؤسسات السياسية العالمية التي تضغط الآن من أجل التطعيمات الجماعية العالمية. هذا ويعتمد تحليل الدكتور بوش على دور NACs (الحاملين للفيروس من دون أعراض مرضية) في التخفيف من انتشار السلالات الفيروسية المعدية. كما يحذر، عندما يتم تلقيح الذين لا تظهر عليهم أعراض المرض، فإنه يؤدي إلى زيادة في العدوى الفيروسية بين الذين لا تظهر عليهم أعراض المرض. وبطريقة أخرى، عندما تقوم بتلقيح جماعي للأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض، فإنك تخلق ضغوط تكيف فيروسية على مستوى السكان تؤدي إلى زيادة الإمراض الفيروسية بين الناقلين الذين تظهر عليهم الأعراض. وهذا يدفع الوباء إلى حالة تأهب قصوى مع سلالات أكثر خطورة معدية بشكل متزايد. وكما يقول، “المتغيرات الناتجة عن الهروب المناعي تقاوم الآن اللقاح”. وهذا يجعل اللقاح أسوأ من عديم الفائدة … لقد أدى في الواقع إلى تطوير سلالات فائقة بينما يضعف الاستجابة المناعية اللاحقة عندما يواجه الأشخاص الذين تم تطعيمهم سلالات جديدة. بعبارة أخرى، يثبط اللقاح جهاز المناعة بينما يولد سلالات فائقة قاتلة. يجعلك تتساءل: هل هذا كله حسب تصميمهم؟

الأشخاص الذين يحصلون على “اللقاحات بالكامل” هم من يربون “سلالات فائقة” من مسببات الأمراض المميتة للفيروس
يواصل الدكتور بوش توثيق مدى أهمية ظهور العلامات التي تشير إلى نتيجة كارثية إذا استمرت اللقاحات الجماعية. في الصفحة 12 من عرضه المنشور بصيغة PDF، حيث يستشهد بهذه “الملاحظات الغريبة” حول جائحة كوفيد -19 الحالي: “إن اللقاح يسرع الاستجابة التكيفية للفيروس الذي يشكل سلالات جديدة تكون أكثر عدوى وربما مميتة … وأن هذه “السلالات الفائقة” تنبثق من “أفراد تم تطعيمهم بالكامل”. ويلخص هذه النقطة بالبيان:
تعمل تدابير الاحتواء الشامل والتطعيم الشامل للأشخاص الحاملين للفيروس من دون أعراض مرضية على تسريع الهروب المناعي بينما يعمل التطعيم الشامل على غير الحاملين للفيروس على تسريع الهروب المناعي الفطري والتكيفي. وحيث تعني ظاهرة “الهروب المناعي التكيفي” أن اللقاحات توفر ضغوطًا طبيعية للتكيف مع الفيروس مما يؤدي إلى تكوين سلالات فائقة ومن ثم التخلص منها من قبل أولئك الذين تم تطعيمهم بالفعل. ومع ذلك، فإن هؤلاء الأشخاص ليسوا محصنين ضد السلالات الفائقة الجديدة، لذلك حتى الذين تم تطعيمهم يصابون بالسلالة الفائقة الجديدة. ولأن أجهزتهم المناعية لم تُمنح أبدًا الفرصة لهزيمة السلالة الأولى بفعالية، فإن أملهم ضئيل جدًا في محاربة السلالة الجديدة الفائقة بنجاح، وسيموت العديد من هؤلاء الأشخاص. (هذا هو استنتاجي، ليس استنتاج الدكتور بوش، ولكن عمله يتضمن هذا الاستنتاج).

تحذير من د. بوش: “يجب أن يصبح الإلغاء الفوري لجميع حملات التطعيم الجماعية المستمرة لـ Covid-19 الآن أكثر حالات الطوارئ الصحية حدة والتي تثير قلقًا دوليًا”

إليكم مقتطفات من رسالة د. بوش المفتوحة إلى منظمة الصحة العالمية، والتي حذر فيها من وجوب وقف حملة التطعيم العالمية على الفور، وإلا ستدفع البشرية ثمن إطلاق العنان لـ “وحش لا يمكن السيطرة عليه”.
انقر هنا للحصول على ملف PDF الخاص بهذه الرسالة:
https://www.naturalnews.com/files/Geert-Vanden-Bossche-Open-Letter-WHO.pdf
وأدناه بعض النصوص من الرسالة المفتوحة التي كتبها د. روش إلى منظمة الصحة العالمية: إيقاف جميع التطعيمات الجماعية لـ Covid-19 على الفور:
إلى جميع السلطات والعلماء والخبراء في جميع أنحاء العالم، الذين يهمهم سكان العالم بأسره.
أنا كل شئ ما عدا أن أكون ضد التلقيح. بصفتي عالمًا، لا أناشد عادةً من أي منصة من هذا النوع لاتخاذ موقف بشأن الموضوعات المتعلقة باللقاحات. وبصفتي خبيرًا متخصصًا في الفيروسات واللقاحات، فإنني أستثني من ذلك فقط عندما تسمح السلطات الصحية بإعطاء اللقاحات بطرق تهدد الصحة العامة، وبالتأكيد عندما يتم تجاهل الأدلة العلمية. ولكن يجبرني الوضع الحرج للغاية على نشر دعوة الطوارئ هذه. نظرًا لأن المدى غير المسبوق للتدخل البشري في جائحة Covid-19 أصبح الآن عرضة لخطر التسبب في كارثة عالمية لا مثيل لها، فإن هذه الدعوة لا يمكن أن تكون عالية وبقوة كافية. وكما ذكرت، فأنا لست ضد التطعيم. بل على العكس من ذلك، يمكنني أن أؤكد لكم أن كل اللقاحات الحالية قد تم تصميمها وتطويرها وتصنيعها بواسطة علماء لامعين ومختصين. ومع ذلك، فإن هذا النوع من اللقاحات الوقائية غير مناسب تمامًا، بل وخطيرًا للغاية، عند استخدامه في حملات التطعيم الجماعية أثناء هذه الجائحة الفيروسية.

أغفل علماء اللقاحات والعلماء والأطباء الآثار الإيجابية قصيرة المدى في براءات الاختراع الفردية، ولكن لا يبدو أنهم قلقون بشأن العواقب الوخيمة على الصحة العالمية. ما لم يثبت خطئي علميًا، من الصعب فهم كيف ستمنع التدخلات البشرية الحالية السلالات المتداولة الحالية من التحول إلى وحش بري. وفي سباق مع الزمن، أكمل مخطوطتي العلمية، والتي من المحتمل أن يأتي نشرها متأخراً للغاية، لسوء الحظ، نظرًا للتهديد المتزايد باستمرار من السلالات سريعة الانتشار والمعدية للغاية. لهذا السبب قررت بالفعل نشر ملخص لنتائجي بالإضافة إلى خطابي الرئيسي في قمة اللقاحات الأخيرة في أوهايو على LinkedIn.
يوم الاثنين الماضي، قدمت للمنظمات الصحية الدولية، بما في ذلك منظمة الصحة العالمية، تحليلي للوباء الحالي بناءً على رؤى مستنيرة علمية في علم الأحياء المناعي لـ Covid-19. ونظرًا لمستوى الطوارئ، فقد حثثتهم على النظر في مخاوفي وبدء نقاش حول العواقب الضارة لمزيد من “الهروب المناعي الفيروسي”. (المترجم: لم يستمع له أحد ولم تجبه منظمة الصحة العالمية على رسالته لها لغاية نشر هذا التقرير بالعربية)

وبالنسبة لأولئك الذين هم ليسوا خبراء في هذا المجال، أرفق نسخة يسهل الوصول إليها وفهمها للعلم وراء هذه الظاهرة الخبيثة. (المترجم: رابط الرسالة باللغة الإنكليزية في الرابط أعلاه على شكل ملف pdf). وعلى الرغم من عدم وجود وقت لتجنيبه، لم أتلق أي تعليقات أو ردود حتى الآن. التزم الخبراء والسياسيون الصمت بينما من الواضح أنهم ما زالوا حريصين على الحديث عن تخفيف قواعد الوقاية من العدوى و “حرية الربيع”. أقوالي ليست مبنية على أي شيء آخر غير العلم. يجب أن يتناقض محتواها فقط مع العلم، لو كان هناك ما يناقض محتواها العلمي. وبينما بالكاد يستطيع المرء الإدلاء بأي تصريحات علمية غير صحيحة دون أن ينتقده أقرانه، يبدو أن نخبة العلماء الذين ينصحون قادة عالمنا حاليًا يفضلون التزام الصمت. تم تقديم أدلة علمية كافية إلى طاولة المفاوضات. ولكن لسوء الحظ، يظل الموضوع بمنأى عن أولئك الذين لديهم القدرة على التصرف. فإلى متى يمكن للمرء أن يتجاهل المشكلة في حين أن هناك حاليًا دليل هائل على أن الهروب المناعي الفيروسي يهدد البشرية الآن؟ بالكاد يمكننا القول إننا لم نكن نعرف – أو لم يتم تحذيرنا.

في هذه الرسالة المؤلمة أضع سمعتي ومصداقيتي على المحك. أتوقع منكم، أيها الأوصياء على البشرية، على الأقل نفس الشيء. إنه أمر ملح للغاية.

*بروفيسور متخصص بعلم وظائف الأاعضاء (الفسلجة) والعقاقير الطبية

** المصدر الرئيسي

https://www.naturalnews.com/2021-03-15-top-vaccine-scientist-warns-the-world-halt-all-covid-19-vaccinations.html

 

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png
محمد العبيدي
أستاذ بعلم الفسلجة والعقاقير الطبية وخبير بالصحة البيئية ومستشار متخصص بإدارة المؤسسات الصحية ومترجم محترف

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
864متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الفنون في بناء السجون

السجن هو الحبس والحبس هو ابعاد شخص متهم بجريمة عن الاختلاط بالناس ، وهذا الشخص يبدا متهما ومن ثم ان ثبتت الجريمة يصبح مجرما...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وباء الكوليرا وحش يستيقظ من سباته و يطرق الأبواب و يصيب المئات

تحقيق / احمد عبد الصاحب كريم وباء الكوليرا وحش كاسر او غول استيقظ من سباته ليشارك باقي الوحوش الكاسرة فيروس كورونا و الحمى النزفية هجماتهم...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

دونالد ترامب لأول مرة يقول جزء من الحقيقة ولرب هناك تأثيرات عليه من مارد القمقم !!!

رغم وقاحته ونذالته وعدوانيته، ترفع له القبعة لصراحته في هذا الحديث بمنتهى العقلانية ووقار العقلاء تعالوا نتعرف على تصريح ترامب الواضح والمرعب. عسى أن نفيق...

اما من شريف وأصيل وأبن عشيرة وراضع حليب حرة عراقية

اما من شريف واصيل وابن عشيرة ورضع حليب حرة عراقية وليس عراقي الجنسية مرغم او لاجيء او مقيم لكونه خريج جامعة بوكا العريقة وولائي...

#أصلي

أنا أصلي ..... بعينٍ واحدة ويد واحدة وقدم واحدة وألف رأس كلصٍ يسرق الله أصلي....... كالهواء في كلِّ الاتجاهات وأمارس جميع الديانات كسجّادة جائعة في بطن مسجد لا يدخلهُ إلّا الأشقياء أنا أصلي..... ككنيسة محلّقة في الفضاء تعجُّ...

أعبرت لاجن طين يلحكها للساك|| بعده الوحل جدام لسانه بالراك

إذا كانت الرهانات متوقفة الآن حول أي بادرةٍ للتغيير في العراق، فإنها ليست مستحيلة أبداً، في ظلّ حكومةٍ وعدت بالإصلاحات، ولكنها لم تستطع تنفيذ...