الموقف الشعبي الغاضب من النظام الايراني

طوال 41 عاما من تأسيس نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، فقد طرأ تغيير في المواقف الدولية والاقليمية من هذا النظام سواءا بإتجاه التشدد أو الليونة أو نوعا من الانفتاح أو حتى الانغلاق، وظلت هذه المواقف تخضع للظروف والاوضاع الناجمة عن الاحداث والتطورات الجارية، لکن ثمة موقف بقي حازما وصارما من هذا النظام ولم يطرأ عليه أي تغيير، وذلك الموقف هو موقف الشعب الايراني عموما ومنظمة مجاهدي خلق خصوصا من النظام.
الموقف الشعبي الغاضب للشعب الايراني من النظام والرافض له على الدوام تجسد على مر الاعوام ال41 المنصرمة في شکل نشاطات وتحرکات مضادة للنظام تمثلت في الاحتجاجات والتظاهرات والاعتصامات والانتفاضات العارمة، عندما النظام ومن أجل المحافظة على نفسه وضمان بقائه وإستمراره وإمتصاص الغضب الشعبي، بادر الى القيام بمسرحية الاعتدال والاصلاح والتي إنبهر بها العالم لفترة، لکن الشعب الايراني ومجاهدي خلق لم ينخدعا بذلك ولو راجعنا أدبيات مجاهدي خلق منذ إنطلاق مزاعم الاعتدال والاصلاح الواهية، لوجدناها تٶکد على کذبها وخداعها وخوائها وإن هذا النظام غير قابل للإصلاح ولايمکن أن يعتدل أبدا لأن ذلك يخالف نهجه أساسا.
وعندما أبرم النظام الايراني الاتفاق النووي مع مجموعة 5+1، في صيف عام 2015، فإنه وعلى الرغم من تهافت وزراء بعض الدول الاوربية على طهران من أجل الاستفادة من المستجدات الاقتصادية الجديدة وماأعقب ذلك من إنفتاح دولي نسبي على النظام، فإن الشعب الايراني ومجاهدي خلق ظلا على موقفهيما ولم يحدث فيه أي تغيير، بل وإن مجاهدي خلق رفعت صوتها عاليا لتحذر العالم من إعطاء المليارات المجمدة من الاموال الايرانية للنظام بموجب الاتفاق النووي لأنه سيصرفها على مخططاته المشبوهة ويزيد من ممارساته القمعية وحتى طالبت بأن يتم وضع تلك الاموال تحت تصرف لجنة دولية محايدة لکي تقوم بصرفها على الاحتياجات الاساسية للشعب الايراني، لکن العالم لم يستمع للمنظمة ورأوا بأم أعينهم کيف إن هذا النظام قد إستخدم تلك المليارات في مخططاته المشبوهة وحتى في إتجاه معاکس لما هومطلوب منه بموجب الاتفاق النووي.
الشعب الايراني ومجاهدي خلق، في عهد الرئيس السابق ترامب، بقيا أيضا على موقفيهما ولم يغيراه شروى نقير، ذلك إن هذا النظام الذي صادر الحرية وسرق ونهب ثروات الشعب الايراني وقام بتوظيفها من أجل تنفيذ مخططاته المشبوهة، نظام غير جدير بالثقة والاطمئنان من جانب الشعب ومجاهدي خلق وإن هذا الاسلوب سيبقى على حاله في عهد الرئيس الحالي بايدن، وإن ماتناقلته وسائل الاعلام من قيام شباب الانتفاضة في طهران ومدن أخرى في إيران يوم الاربعاء الماضي، تضامنا مع انتفاضة مواطني بلوشستان، بإضرام النار في قواعد قوات الباسيج وصور لخميني وخامنئي وقاسم سليماني. يٶکد ماقد أکدنا عليه وأسردنا ذکره وإن هذا الموقف الغاضب سيبقى على حاله حتى الاطاحة بهذا النظام!

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
734متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الديمقراطية المسلحة

لنعترف اولا .. ان افضل عملية انتخابية جرت في تاريخ العراق تنظيما وسلاسة وسلامة .. هي هذه التي نحن بصدد الحديث عنها. في هذه الانتخابات...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

فلسفة انحسار الأمم

أمم عظيمة أنشأت مدنيات راقية كالصين والمسلمين في امتداد المساحة من الصين إلى بواتييه الفرنسية واستمرت إلى الحرب العالمية الأولى في بداية القرن العشرين...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

النظام العالمي: تغييرات حاسمة ناتجة عن تحولات كبرى

ان منصات الصراع وقواعده ومعاييره، قد تغيرت تماما في العالم وفي المنطقة العربية والجوار العربي، ولا يمكن تطبيق ما كان متعارف عليه في السابق...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

من قاطع الانتخابات هو الفائز

عادت حليمة الى عادتها القديمة ، مثل رائع ورائع جدا ينطبق على هواة السياسة في العراق، من يفوز يسكت ومن يخسر يثور، هكذا هو...

المستقلون سيدفعوا ثمن التسوية بين الاطراف المتناحرة

بعد ظهور نتائج الإنتخابات العراقية، تبين البون الشاسع بين الشعب والأحزاب الحاكمة، فماعدا التيار الصدري الذي يضم جيوشا من الجهلة والمستحمرين في بغداد ومحافظة...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نوال السعداوي … مشرط تشريح عقل التخلف

ثمة قاعدة ذهبية في بلادنا :- المرأة التي لاينحجون في قتلها ادبياً او كتم انفاسها ، تنال تقديراً مضاعفاً . يحدث شيء شبيه بما...