الجمعة 23 نيسان/أبريل 2021

الانسانية في مدينة السلام

الخميس 04 آذار/مارس 2021
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

أحدثكم عن الانسانية في مدينة السلام وهي تغرق بمصير أعمى ، أحدثكم عن الحب الشاحب الذي يمكث في عتمة اللاوصول ، عن الحزن والمجاعة والغربة التي تفترش
أيامنا كمأوى عن الأم التي أيقظت الحياة في بيتها
ونامت بأحزانها..عن الأب
الذي يعمل ويكد ويتسوق تعبا كل يوم ،والذي كان يقفز
بين مخالب القدر من الذئاب التي تفترش في الطرقات
ليأتي بلقمة هنيئة في كل ساعة وهو يترقب متى تأتي
الذئاب وساعة موته !
أحدثكم عن الذين يتسابقون على الخلاص برغم شراهة النفاذ ، الأنانية التي أكلت ما تبقى عندهم من أشياء جميلة في بلاد الرافدين ، ذاك الحقد المعشش في أدغال نفوسهم وعقولهم ، أولئك الذين أحدثوا شرخا في نافذة الصبر، لا تستعجلوا وأنظروا من حولكم ثم تخلصوا من الملامح السوداء التي حلت في مدينة السلام فكلنا سنرحل
ذات يوم لنترك أثرنا الطيب فقط ….!




الكلمات المفتاحية
الانسانية ذكرى البياتي مدينة السلام

الانتقال السريع

النشرة البريدية