الأربعاء 25 مايو 2022
34 C
بغداد

متحف في جسد إمراة

ذهبت الى ذلك المتحف, ماسكة جراحها العميق, تتفجر جمالاً وكبرياء, وتحت نور قدميها نيران لاهبة, وسهام مسمومة, تريد أن تقول أنا في خندق واحد مع الجميع داخل هذا المتحف, تريد حقها الطبيعي في المساواة.
كان المتحف متهرئ جدا, يسير خلف بنود متخلفة, هدفه الجلوس لمدة أطول على جثمان رفيقاتها, يسعى الى ربط خلق جهل التأريخ, يؤسس لأشكال الفقر المدقع, يريدها أن تكون تابعة ومشبعة لرغبات المتحف, لكنها معاندة ثائرة بوجه ذلك المزمع.
بدأت برص الصفوف, وجدت ذلك الخيار ناجياً لها ولرفيقاتها, بيد تصرح ثائرة, ويد أخرى تلملم الجراح, بيد عالنةٌ الرفض, ويد أخرى أيضا تختبأ بين الأزقة, تحمي نفسها من وحشية المتحف.
في لحظة رقصت, وأهتز لجسدها كل متحرك, معلنة أن غالبية جنسها قد رفضوا سياسية المتحف, ما بين رفض مستتر أو سافر, عنيف أو سلمي, واضح أو غامض. بالنتيجة هو رفض ينخر سياسة المتحف ويؤسس الى نسفه.
الجميل فيها هي لا تريد تهديم المتحف رغم قدرتها, لكنها تريد مسك إدارته, تريد أن يكون للجميع خيار في بنائه, هي لا تريد أن تموت أو تؤذي رفيقاتها؛ بل تريد ذلك العالم, عالم المساواة.
وأخيراً؛ كتبت على جدران المتحف: ما بين الأزقة ودخان السجائر ستعتلي الصراخات وتشفى الجراح.

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
861متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تعليقات على تشييع مظفر النواب

ليس هناك شك في محبتي لشخص الراحل الكبير مظفر النواب، وإعجابي بأغلب شعره العاطفي، أما السياسي فله حكاية مختلفة لا ضير من طرحها للنقاش،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العقائد عابرة للحدود.. فلا تابع ولا متبوع

العقائد الدينية والسياسية عابرة للحدود الجغرافية، والقومية، وربما فشلت في البلاد التي نبتت بذورها فيها، أو تنكّر الناس لها في موطنها الأصلي، فتلقّفتها أمم...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما هو المدى الاستراتيجي والعسكري والأيديولوجي لحلف الناتو بعد انضمام فنلندا والسويد؟

وما هو المدى الذي يمكن أن يكون فيه حلف شمال الأطلسي جديرا بالثقة لتصبح كل من فنلندا والسويد شريكان استراتيجيان في الحلف؟ بلا شك أن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

” إذا أعيت مكافأةُ الجميلِ “* مظفر النواب

كما درجت عليه العادة, يأتي تقدير مبدعينا, بمختلف مجالات إبداعهم, متأخراً دائماً ! بعد أن يقضوا أو وهم يعانون إهمالاً وكمداً ممضاً. هكذا كان الأمر...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بين العواصف السياسية والترابية.. متى يرحل الكاظمي؟

لا اعرف كيف لحكومة سجلت الرقم القياسي في عدد "الاخفاقات" والفشل والتعهدات "الكاذبة" ان تستمر بالعمل من دون شعور بالمسؤولية او حتى "الخجل" أمام...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ورجلاه قيود وعلى عينيه أسوار الظلام

وَ رِجْلاهُ قٌيُودٌ وَعَلَى عَيْنيه أسْوارُ الظَّلامِ ! مِن الخطأ أن يظن المرء أن الحصون هي مجرد كتل خرسانية ومعاقل أسمنتية خرساء تُمكن الإنسان من...