الثلاثاء 02 آذار/مارس 2021

فلسفة الاخلاق

الثلاثاء 05 كانون ثاني/يناير 2021
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

لاتتطلب الاخلاق ادنى تفكير ,,اذا مارأيت شخص يغرق في النهر,,,فانت تسارع الى انقاذه حينما تكون على فطرتك الطيبة,,,
فالاخلاق بحاجة الى الالتفات الى الاشخاص الحقيقيين الذين يعيشون حياة مليئة بالعلاقات الطيبة ,,وهؤلاء الذين يربطهم الحب ولديهم عائلة ووظيفة او اهتمامات ومشروعات والتزامات اخرى ,,واذا ما افتقر الشخص –اي شخص- الى مثل تلك العلاقات فان حياته ستكون بالتأكيد فارغة وظلامية,,,

الاخلاص والحب والايثار لايمكن ادراجها الافي خانة العدل والمساواة,,والتي تعد ايضا من اجزاء اية حياة مزدهرة,,,
وتتلخص الاخلاق في الموازنة بين القيم الشخصية وبين القيم الخارجية ,,فبينما تسير في الطريق تجد امرأة عجوز تستجدي الناس,,ويبدو عليها علامات البؤس والشقاء,,تقف عندها,,وترمي لها بضعة دراهم ,,وتمضي,,
بينما يأتي شخص آخر ,,,يجلس الى جانبها ,,يلاطفها,,ويؤانسها,,,وقبل ان يقوم من مقامه ,,يضع في يدها بضعة دراهم ,,وهو يعتذر ,,عن التقصير,,,ثم يمضي,,كما مضيت أنت,,,
رميت لها انت خمسة دراهم,,
وهو اعطاها بيديها خمسة دراهم,,
ما هو الفرق بين دراهمك ودراهمه هو؟؟؟
انت تعاملت مع المرأة البائسة كشحاذة ,,بحاجة الى مساعدة ما دية وحسب,,
بينما تعامل الشخص الآخر ,,معها,,,بوصفها انسانة تمتلك روحا وعاطفة ومشاعر,,وهي بحاجة الى المساعدة المعنوية ,,اكثر مما تحتاجه من الاموال ,,,
اجل هناك فرق ,,فاهمية الاخلاق,,ان تكون صادقا وانسانيا ومتعاطفا مع الآخرين ,,اكثر مما تكون شخصا متزمتا تقدم المساعدة للآخرين على اساس احترام الواجب الوظيفي والمهني,,,
وهذا ,,يدعوا الى الاحترام ,,احترام النفس,,واحترام الذات ,,
فالاخلاق,,بالاخير ,,,هي قضية انسانية مبهجة,,قبل ان تكون اداة وظيفية ,,نقوم بها من اجل السمعة والشهرة فحسب ,,,




الكلمات المفتاحية
فلسفة الاخلاق مهدي العامري

الانتقال السريع

النشرة البريدية