الثلاثاء 02 آذار/مارس 2021

كل عام وإسرائيل بخير .. شكرا لجيشها الذي أذل إيران

السبت 02 كانون ثاني/يناير 2021
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

الشعب الإسرائيلي المبدع الشجاع يستحق التهنئة بمناسبة العام الجديد ، فهو قدم خدمة كبيرة للسلام وقيم الخير في محاربته للشر الإيراني ، لقد كان الجيش الإسرائيلي الباسل في منتهى الشجاعة حينما سدد ضربات متلاحقة للتواجد الإيراني في سوريا ومن معه في العراق ، والأهمية النفسية والسياسية لهذه الضربات هي انها أذلت إيران وكشف زيف عنترياتها وجبنها وعدم قدرتها على الرد وبالتالي إنكسار هيبتها أمام العالم .

وفق منطق السياسة وحسابات مصالح الشعوب إتضح جلياً ان إسرائيل في الوقت الراهن هي حليف استراتيجي للعرب وخير من يقف معهم في الدفاع والتصدي للعدو الإيراني الذي يستهدف المنطقة بنشر الإنقسامات الطائفية وتشكيل ميليشيات إرهابية على شاكلة : لبنان واليمن والعراق من أجل التمدد والسيطرة وسرقة ثروات شعوب المنطقة ، وليس مبالغة القول ان تحالف إسرائيل مع دول الخليج العربي منح هذه الدول الشعور بالأمان والثقة بوجود حليف قوي سياسيا وعسكريا مثل إسرائيل قريب وجار للدول العربية يمكن الإعتماد عليه في الدفاع عن الخليج بحكم وجود عدو مشترك هو إيران .

سيكون للتحالف مع إسرائيل الأثر الكبير في إحداث تغيير نوعي في العقل السياسي العربي ونقله من دائرة الشعارات القومية العدوانية الغوغائية ، الى دائرة الفكر السياسي البراغماتي العملي الباحث عن مصالح البلد أينما تكون بعد الفوائد التي سيحصل عليها العرب من علاقتهم مع إسرائيل ، ومثلما حركت نجاحات دولة الإمارات العربية حافز بعض الدول العربية ودفعتها للتطور ، فإن الإحتكاك بإسرائيل ومشاهدة تطورها العلمي والصناعي والعمراني والإدارة الحديثة لديها .. ستكون هذه الميزات كذلك للدول العربية خير محفز لإستلهام التجربة الإسرائيلية الناجحة في بناء الدولة وتطورها .

سوف يكتب التاريخ طويلا عن المعجزة الإسرائيلي في التطور والشجاعة وجودة المواطن الإسرائيلي الذي يمتاز بأعلى درجات الإخلاص والإنتماء لوطنه ، وسيحكي قصة شعب محاط من كل جانب بالأعداء قبل أكثر من 2500 سنة وتعرض للإحتلال والسبي ، وفي العصر الحيدث تعرض الى ثلاق حروب .. لكنه ظل يكافح ويعمل ويبدع وتفوق على جميع دول المنطقة ، بل أصبحت إسرائيل في مصاف الدول العظمى بقدراتها وخبراتها وإمكاناتها المؤثرة في الرأي العام الدولي .




الكلمات المفتاحية
أذل إيران إسرائيل خضير طاهر

الانتقال السريع

النشرة البريدية