الجمعة 26 شباط/فبراير 2021

استراتيجيات الإعلام المضاد.. أسلحة الحرب الناعمة

الجمعة 01 كانون ثاني/يناير 2021
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

حُددت عشر استراتيجيات أساسية لوسائل الإعلام العالمية للسيطرة على الشعوب.. وذلك من خلال استخدامها أسلحة الحرب الناعمة.. وتمارس هذه الاستراتيجيات من قبل كل وسائل الإعلام للدول المتقدمة بشكل خاص لتحقيق الأهداف المرسومة لها وفق هذه الاستراتيجيات.. وهي :

1ـ استراتيجية .. الإلهاء:

ـ هدفها الأساس يتمثل في تحويل انتباه الرأي العام عن المشكلات الهامة.. من خلال بث جملة من الإلهاءات.. والمعلومات التافهة التي تضع المتلقي في خانة التشتت.

2- استراتيجية .. ابتكار.. المشكلة:

وذلك من خلال : إحداث ردة الفعل.. و من ثم تقديم الحل.

أي أن يثير الإعلام مشكلة تحدث ردة فعل من قبل الشعب.. فيطالب بحلها.. في وقت يفترض المطالبة بحل مشاكل أكثر أهمية.. وملامسة لظروف الحياة اليومية.

3- استراتيجية .. التدرج:

ـ العمل بهذه الاستراتيجية من أجل تقبل إجراء من الصعب تقبله.. بمعنى إقناع الشعب بضرورة حصول التغيرات الاجتماعية والاقتصادية بنحو تدرّجي تصاعدي.

4- استراتيجية .. التأجيل:

ـ هي طريقة يتم اللجوء إليها من أجل إكساب الأمور المكروهة حالة التقبل.. كتقبل إجراء ما في الحاضر يفترض تطبيقه في المستقبل.. وترسيخ فكرة أن ما يقدمه الشعب في الحاضر.. سيجعله في موقع تفادي التضحية المطلوبة في المستقبل.

5- استراتيجية .. الطفولة:

ـ تتجلى في مخاطبة.. الناس وكأنهم مجموعة من أطفال صغار.. وبواسطة شخصيات.. وخطب لا تستدعي لدى المتلقي الحس النقدي السليم.

6- استراتيجية .. استثارة العاطفة:

ـ بدل تفعيل التحليل المنطقي.. أي محاولة تحريك مشاعر.. وعواطف الناس.. من خلال إثارة الرغبات والمخاوف والنزعات السلوكية.. بشتى الوسائل.

7- استراتيجية.. التجهيل:

ـ تكمن في إبقاء الشعوب في حالة من الجهل.. والحماقة.. وإبعادها عن التكنولوجيا المتقدمة .. ونوعية التعليم الجيد.. وتتقاطع هذه الاستراتيجية مع استراتيجية الإلهاء.

8- استراتيجية .. الرداءة:

ـ تشجيع الشعب على استحسان.. الرداءة : كأن يجد الفرد أنه من الرائع أن يكون (غبياً).

9ـ استراتيجية .. الشعور بالذنب:

ـ وهي استبدال حالة التمرد بحالة من الشعور.. بالذنب .. أي جعل الفرد يظن بأنه المسؤول الأوحد عن أخطائه وتعاسته.. وأن مشكلاته الحياتية إنما تعود إلى سوء اندماجه.. ونقص ذكائه وقدراته.. عوضاً عن قيامه بحراك سياسي يستهدف بنية النظام الاقتصادي القائم.

10- استراتيجية ..سيطرة ..الإعلام:

ـ من خلال تقدم العلوم البيولوجية والنفسية.. إذ يلعب التطور العلمي دوراً هاماً في عمليات التأثير.. نتيجة دراسة طباع الناس وميولهم.

وقد نتج ذلك التأثير عن الفجوة المعرفية بين عامة الناس.. وبين الذين يمتلكون أدوات السيطرة.. مما يجعل تأثير القوى الحاكمة أقوى من تأثير الأفراد على أنفسهم.

ـ هل يستطيع عالمنا أن يستوعب هذه الاستراتيجيات ؟.. ويفهم مقاصدها.. لا أن يكون وسيلة نقل وترويج لأهداف ضده وضد بلده.




الكلمات المفتاحية
استراتيجيات الإعلام المضاد الحرب الناعمة هادي حسن عليوي

الانتقال السريع

النشرة البريدية