الجمعة 2 ديسمبر 2022
13 C
بغداد

الارهاب الحکومي..قضية أسدي نموذجا

لايمکن القول بأن حادثة إغتيال العالم الايراني محسن فخري زادە والذي تم إغتياله يوم الجمعة 27 نوفمبر 2020 في مدينة آبسرد في دماوند أي في نفس يوم محاکمة الدبلوماسي الارهابي أسدالله أسدي في بلجيکا، قد تمکنت من التغطية على المحاکمة تجاهلها بل إن مختلف وسائل الاعلام الدولية ظلت ترکز عليها بقوة ولعل ماقد أعلنه المحامي جورج هنري بوتيي الذي يمثل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بمعية زميله الفرنسي ويليام بوردون: “إننا نحقق الآن في قضية واضحة المعالم تتعلق بالإرهاب الحكومي”، تصريح لفت أنظار وسائل الاعلام هذه حيث تناقلتها بإهتمام وإن ماقد وكالة الأنباء الفرنسية في 28 أكتوبر 2020 من إنه: “في القضية التي صاعدت من التوترات مع نظام الملالي؛ سيحاكم دبلوماسي إيراني في بلجيكا يوم الجمعة بتهمة التخطيط لتفجير تجمع للمعارضة الإيرانية في ضواحي باريس. وتكشف هذه القضية عن إجراء مقلق آخر من الإجراءات الدولية التي يتبناها نظام الملالي”، وعندما تصف هذه الوکالة المحاکمة ب”إجراء مقلق” فإن القلق يأتي لأن المحاکمة التي جرت في وينتروب لم يتم خلالها محاکمة أفراد تابعين لتنظيمات إرهابية وإنما لأفراد تابعين للنظام الايراني ويقودها دبلوماسي بدرجة سکرتير ثالث في سفارة النظام بالنمسا، ولذلك فإنه إرهاب حکومي منظم وهو مايعني بأن النظام الايراني هو بنفسه وبصورة واضحة لاتقبل الجدل يمارس الارهاب.
محاکمة أسدي، وکما ذکرت وكالة “رويترز” للأنباء في 28 أكتوبر 2020:” هذه هي المرة الأولى التي يحاكم فيها بلد أوروبي مسؤولا تابع لنظام الملالي بتهمة الإرهاب.” ونقلت رويترز عن رئيس جهاز الأمن البلجيكي في رسالة إلى النيابة العامة إنه “يتضح من المؤشرات أن هذا الهجوم نفذ باسم النظام الايراني وبأمر من قيادته.” کما ذکرت مجلة ناشيونال أمريكان في 28 أكتوبر 2020 أنه قيل إن أسد الله أسدي هو الشخص الذي كان يعتزم البدأ في العمل على تدفق حمام الدم في قلب أوروبا، وأنه جاسوس بارز في نظام الملالي من الطراز الأول حيث أنه يتمتع بمهارة ملفتة للنظر في إخفاء بصماته. هذه التصريحات وتصريحات أخرى مماثلة وبنفس السياق تدل على إن العالم قد أصبح على علم وإطلاع کامل بما کانت تعنيه وتقصده تلك العملية ولاسيما بعد أن صار ثابتا بأن رٶوس النظام الايراني من يقفون خلف تلك العملية، ولذلك فإنه وبعد هذه المحاکمة قد تغيرت الصورة وصارت النظرة للنظام الايراني مختلفة عن السابق تماما، وهو أمر من شأنه أن يساهم بتغيير الکثير من الامور من حيث التعامل الدولي مع هذا النظام وزيادة الحذر منه وعدم الثقة به تماما کما طالبت وتطالب زعيمة المعارضة الايرانية مريم رجوي بذلك.

المزيد من مقالات الكاتب

من أفواههم

النظام القاتل

أوضاع ميٶوس منها

ثقة تتبدد

المادة السابقةترنيمة للوطن
المقالة القادمةمكافحة الجرائم الالكترونية

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
894متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

السوداني في طهران، متى يكون في أنقرة..!!

تشكّل زيارة محمد شياع السوداني لطهران،فرصة لنزع فتيل أزمة مفتعلة،أرادت طهران بها تصديرأزمتها الداخلية الى الخارج،فكانت تهديدات قائد الحرس الثوري بإجتياح شمال العراق في...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لافروف: أصعب فترة في تاريخ العالم قد جاءت !

 المؤتمر الصحفي الكبير الذي يضم جميع الصحفيين المحللين الروس ، والمراسلين الأجانب المعتمدين في وزارة الخارجية والذين يبلغ عددهم باكثر من 500 شخصية إعلامية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مثلث الرعب للغرب يتشكل في فيينا

تبدو المنطقة محاطة بما يشبه بـ "مثلث رعب" يجعل من إمكانية حدوث تغييرات سياسية متسارعة، وتحالفات جديدة قد تعيد تشكيل الخارطة السياسية للمنطقة ،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التسوية مع المتهم !

واجب القضاء التطبيق السليم للقانون، وهو ما نتوسمه في قضائنا، ولا سيما في القوانين الإجرائية التي تعدّ عماد الدعوى وأساسها الكفيل بحسن توجيهها، ولهذا...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ايها الشهيد نم قرير العين

ضمناسبة يوم الشهيد العراقي في الأول من كانون الأول. قال تعالى في سورة آل عمران169ـ 170((وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نظام الابتذال العالمي

كتب الفيلسوف الكندي آلان دونو عن نظام التفاهة، المسيطِر على العالم، غير إنّ هذا النظام في الحالة العربية، والعراقية، يؤسس لانهيار أعظم. بَلْ قلْ إنّ...