الجمعة 08 كانون ثاني/يناير 2021

كلب ابيض ذهبَ و سيأتي كلب اسود

الأحد 08 تشرين ثاني/نوفمبر 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

المطبلون او المروجون لترامب وبقاءه هم ممن يشبهونه في شخصياتهم نفسيا ، ويجدون فيه وفي افعاله غير المتزنة تعويضا عن احلامهم لانفسهم في ان يصبحوا زعماء او اغنياء او نافذين فيخربون الدنيا بقرارات و اوامر عاطفية تقافزية تخبطية تشبع جنون العظمة وحب الاضطهاد و الاضطراب النفسي لديهم .
وليس لنا نحن لا ناقة ولا جمل ، فهو في الاخر رجل يسير وفق نظام مرسوم لايتخطاه وان اجتهد في مساحات بسيطة منه ، والحكومة الخفية العالمية (التي لانعرف كنهها حقيقة) فقد تكون من الانجيليين او الدجالين او الملحدين او من هم ممن تكون ، الله بهم اعلم) سمحت او زينت له افعالا هي تريدها ، ونحن نظنها من بطولاته وبنات افكاره بينما هو رجل تاجر قح لا افكار فلسفية ولا سياسية لديه على الاطلاق .
و المهللون لبايدن على انه بطل الحرب وصانع قرارات بوش وسيعطي كل ذي حق حقه وسيهديء سوريا ويقسم العراق وينهي قصة تناحر اطرافه او سيخفف من وطأة امريكا على ايران او او ، انما يتخيلون احلامهم المكبوتة فيه ، ويتمنون على الله الاماني ، ونحن ايضا لاناقة لنا و لا جمل في ذلك ، فالرجل سيسير هو الاخر على ماهو مرسوم له في نظامهم المؤسساتي ولن يتعدى خطا احمر وضعه له رجال الظل ، ولن يزيد العالم من حوله الا خرابا مراعيا مصالح معينة تخدم بلده او قضيته او ايديولوجيتهم لاربع سنوات اخرى .
فاذا ذهب ترامب الابيض فسياتي بايدن الاسود ، وكلاهما من فصيلة واحدة وبعواء واحد وبلهاث واحد فكل منهما أو من رؤساء امريكا : ” إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَث ۚ




الكلمات المفتاحية
أدهم الشبيب كلب ابيض كلب اسود

الانتقال السريع

النشرة البريدية