السبت 16 كانون ثاني/يناير 2021

رسول الحب… بين المدينة ويثرب..‼️

السبت 31 تشرين أول/أكتوبر 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

لماذا غير “يثرب” الى “المدينة”..؟ وماذا يترتب على ذلك التغيير..؟ اسئلة تحاصر المحايد، والمنصف. لذلك يحتاج الى معرفة معاني هذه المفردات. اي معرفة معنى يثرب، ومعنى المدينة.
اولا. يثرب في اللغة، في معجم المعاني الجامع، هو:
تَثْرِيبُ الرَّجُلِ: لَوْمُهُ، تَعْيِيرُهُ لاَ تَثْريبَ عَلَيْكَ. ويقال، ثَرَبَ صَاحِبَهُ وَثَرَبَ عَلَيْهِ، اي لاَمَهُ، عَيَّرَهُ، وَبَّخَهُ عَلَى ذَنْبٍ اِقْتَرَفَهُ.
ثانيا: يبدو ان الاسم، له علة تاريخية، وقد لايكون عربيا. انه قديم. ظهر في نقوشات قديمة بمدينة حران. والمكان استوطنه قبيلة عبيل بقيادة يثرب، والاقوى انها سميت باسمه. وفيها أرضاً خصبة وشجراً وماء. وسكنها العماليق من أحفاد نوح.
وما يهمنا هو السبب في تغيير الاسم. ويمكن ادراج عدد من الملاحظات حول الموضوع.
مثلا:
1️⃣ ان الاسم ارتبط بصورة معينة وسلوك بشري، قد يتعارض مع مايريده الرسول.
2️⃣ ان تاسيس بناء جديد يتطلب تنظيف الارض وتسويتها، قبل البناء. كذلك، ان تاسيس بناء عقائدي جديد يتطلب تنظيف العقول من المواريث والعقائد الباطلة، قبل المباشرة بالمشروع الحضاري الجديد.
3️⃣ اعتقد ان الرسول انهى في مكة دورة تثقيفية لقواعده الشعبية، ومكنهم للانطلاق في مشروع البناء الجديد. فاذا كانت مكة هي مدرسته، فان الرسول يحتاج ان يخرج منها لفضاء اوسع. فكانت يثرب، والتي يفترض ان تخضع للتغيير، بشكل تام، لتناسب الجديد، ومن ذلك تعديل الاسم.
4️⃣ ويمكن القول ان تغيير الاسم، يعني ايضا، قبول اهلها بما يقرره الرسول.
5️⃣ ان تغيير الاسم، يعتبر النصر الاول، خارج مكة. لانه يدلل على قوة الرسول، حتى يستطيع تغيير اسم، يقدر عمره باكثر من الف عام.
6️⃣ ويبدو ان يثرب، اسم متداول، باعتبارها قرية. لذلك لا تتناسب مع ذوق الرسول، ذو الاتجاه الحضاري المتطلع للتغيير. وهذا يبدو واضحا من اختيار اسم “المدينة” لانه يدلل على مبدا التحضر.
7️⃣ يمكن القول ان يثرب، مكان لقبيلة، سلوكها التعرب. ثم استقرت فيها، لوجود الماء، فتحولت الى قرية. وهذا تسلسل منطقي، اي كانت مكان بداوة ثم فلاحة ثم تمدن. وهذا التاريخ المشوب بالبداوة لايناسب الرسول والرسالة الجديدة.
8️⃣ التعرب والتحضر، مصطلحان، تم استخدامها في النصوص، والبيان الشرعي. فقد حرم الرسول التعرب، بل جعله من الكبائر. لذلك تكون فرصة مناسبة، لاستخدام الاسم الجديد “المدينة” للتاسيس الثقافي الحضري، وضرب سلوك البداوة، الذب ارتبط بالاسم القديم، نسبيا.
لاحظ، ان كلمة مدينة من مفردات التمدن، وهذا يشير بوضوح ان مشروع الرسول، يهدف الى التمدن والتحضر.
9️⃣ يمكن ان نفهم بشكل اعمق، سبب القرار. اي سبب تعديل اسم المكان من يثرب الى المدينة، اذا تقدمنا الى الامام، ودققنا بما فعله الرسول في المدينة. ويمكن القول، باختصار، انه يؤسس لرسالة حب وسلام وتمدن، ليس الا.
كيف، مثلا:
🟦 مسح الكراهية والبغضاء، من قلوب الاوس والخزرج. وزرع فيها الحب والوئام. فتصالحت قبيلة الاوس مع قبيلة الخزرج، بعد سنوات من القتال المؤلم والمريع.
🟦 مسح الكراهية والبغضاء، من قلوب اليهود والعرب. وزرع فيها الحب والسلام. فوافقوا على وضع وثيقة تعايش سلمي من ٢٥ بند او اكثر، تنظم العلاقات، بعد سنوات من القتال المؤلم والمريع.
والجدير بالذكر ان اليهود لم يلتزموا بالميثاق، وخططوا لحروب ضد الرسول، ولم يكن هو الا مدافعا عن الرسالة الجديدة.
🟦 وهنالك اسباب محتملة، اخرى، نتركها للقارئ اللبيب، ليتفكر بها خلال #عام_الرسول_والرسالة




الكلمات المفتاحية
المدينة رسول الحب ناظم العبادي يثرب

الانتقال السريع

النشرة البريدية