الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
25.7 C
بغداد

اتفاق التطبيع السوداني وأبعاد المشروع الامبريالي الأمريكي

جاء اعلان التطبيع بين السودان واسرائيل بطريقة مراوغة وغير دستورية ومذلة للشعب السوداني، وتحت التهديد والابتزاز بدفع تعويضات عن جرائم الارهاب التي ارتكبها النظام السوداني البائد.

فالتطبيع مع دولة الاحتلال هو جزء من المخطط الامبريالي الأمريكي الصهيوني الشامل لنهب موارد السودان الزراعية وثرواته المعدنية، وبهدف تعزيز الوجود العسكري الاستخباراتي في مناطق البحر الأحمر، ومصادرة الحقوق والحريات الديمقراطية بتكريس النظام الديكتاتوري العسكري في السودان لحماية المصالح الامريكية في المنطقة.

وهذه التطورات تؤكد بما لا يدع مجالًا للشك وبوضوح تام الدور الذي تلعبه الادارة الامريكية بزعامة ترامب في تحريك الصراع السياسي ومستقبل السودان. ومن هنا تنبع أهمية الالتفات للدور الأمريكي، وضرورة كشفه والتصدي له، فأمريكا لها مصالحها الاقليمية الخاصة وتتحرك وفق ذلك، ومن يتوقع غير ذلك فسيحصد الزبد.

إن السودان كما هو معروف يقع ضمن البلدان الافريقية والعربية وبالتالي يظهر في خطة الدفاع عن المصالح الامريكية في أكثر من مجال، سواء في النزاعات والصراعات والحروب الأهلية، أو منابع النفط، أو الموقع الاستراتيجي. ولذلك يجب التصدي للمخطط والمشروع الأمريكي القذر وكشف أحابيله، وعلى القوى السياسية والوطنية والديمقراطية المعارضة السودانية مواصلة حملات التوعية والتعبئة الشعبية وجعل الجماهير ممسكة بقضايا الوطن والدفاع عنها ومنع اتفاق التطبيع واسقاط نظام برهان وهزم مخططاته.

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
742متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

عشنا وشفنا ، برنامج (ولاية بطيخ) يسبب هدر المال العام !

تابعتُ خبر إستدعاء مدير شبكة الإعلام العراقي السيد (نبيل جاسم) ، إلى "النزاهة" ، بسبب "إهداره" للمال العام من خلال تعاقده مع طاقم البرنامج...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المأساة الكبرى

وتستمر المأساة للشعب العراقي بعد عام 2003 بعد إزاحة نظام ديكتاتوري دموي لا يؤمن بالحرية ويشوبها انتهاكات جسمية في حقوق الإنسان، ودخل المحتل الى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

محطات من السفر

اليوم تشير درجات الحرارة في انقرة الصغرى الى تحت الصفر بينما العظمى الى عشرة درجات ولكن الجو بين مشمس وغائم وتشعر عندما تسير في...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مفاجأة سقوط أفغانستان على يد طالبان بهذه السرعة!

لم تستفد أمريكا من دخول الاتحاد السوفيتي السابق الى افغانستان عام 1984 بطلب م الرئيس الافغاني الاسبق (نجيب الله). الا ان الرئيس الامريكي الاسبق (جورج...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أجيال تأكل أجيالا!!

أستمع لحوار يجمع بين الكاتبين الكبيرين المصريين مصطفى أمين وأنيس منصور , وتظهر فيه روح التواصل ورعاية الأجيال وتشجيعها , وإعانتها على العطاء والنماء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العراق والسودان ..وسيناريوهات الإنقلاب !!

كان هناك سيناريو يتردد في العراق قبيل الانتخابات ، مفاده أن القوى التي يطلق عليها بـ " المقاومة العراقية " مع تشكيلات فتح وقوى...