الاثنين 23 تشرين ثاني/نوفمبر 2020
  • بريد الموقع : kitabat@kitabat.com

وثيقة ملك قمبر إلى عصبة الأمم 1924

الاثنين 26 تشرين أول/أكتوبر 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

مقدمة

قام الأثوريون وعلى إختلاف فصائلهم باللجوء إلى المنظمات الدولية وعلى رأسها منظمة عصبة الأمم التي أنشئت عام 1920 بعد الحرب العالمية الأولى. وجاء هذا اللجوء بعد أن إكتشفالأثوريون خداع الدول الإستعمارية وفي مقدمتها بريطانيا (ألإمبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس) وتنكُّرِهِم لوعودهم التي قطعوها لقوميات عديدة، وفي مقدمتهم الأثوريين في الدولة العثمانية. لذا، فقد حاول البعض منهم بالبحث عن دولة أجنبية أخرى تحميهم وتدافع عن حقوقهم، وتلبِّي مطالبهم وطموحاتهم في العيش على أرضهم معَززين مكرَمين، يحيَّون فيها هم وأبنائهم بحرية.

ومن بين الوثائق المحفوظة في أرشيف الأمم المتحدة، عثرنا على وثيقة باللغة الفرنسية مقدمة من ملك قنبر بعنوان “ قضية الأشوريين-الكلدان أمام مجلس عصبة الأمم”. فمن هو ملك أو مليك قنبر؟ وما مضمون هذه الوثيقة؟ وما ملابساتها؟ وما دور الإستعمار الفرنسي فيها؟

من هو ملك قمبر؟