الجمعة 23 تشرين أول/أكتوبر 2020

اسحبوا ميليشيا الاحتلال من مدن السنة والا ..!

الاثنين 19 تشرين أول/أكتوبر 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

اليوم سنعلق على خبر و صورة ,أما الخبر فيقول : محكمة تحقيق بلد تجري التحقيق بجريمة خطف وقتل عدد من المواطنين ومنتسب الحشد الشعبي في منطقة الفرحاتية في بلد

بغداد / إعلام القضاء

أوضح المركز الاعلامي لمجلس القضاء الاعلى أن محكمة تحقيق بلد المختصة بقضايا مكافحة الارهاب باشرت بإجراء التحقيق الاصولي بخصوص جريمة خطف وقتل عدد من المواطنين اضافة إلى جريمة قتل احد منتسبي الحشد الشعبي والتي سبقت تلك الجريمة التي حصلت في منطقة الفرحاتية التابعة الى قضاء بلد في محافظة صلاح الدين..

أما الصورة فهي لرئيس الوزراء المؤقت الذي يدعي أن للانتفاضة التشرينية فضل عليه وانه جاء يحقق اهدافهم .. أما الصورة فهي تبين الكاظمي وهو يحضر مجلس عزاء للميليشياوي الذي قتل ولا نعرف من قتله ولماذا هل هو بسبب صراع عشائري أم تعدى على أحدى نساء أحدهم وثأر منه أم صراع على سرقة تمت ولم يعط حصة القاتل لا نعلم ففي مثل هذه الحالات لا يتم التحقيق فيها والسبب الاتهام موجود وهو أن داعش هي من قامت بهذا القتل وعليه فهم يمتلكون الاذن والسبب بقتل الناس العزل وليس الدواعش حتى وأن كان فيهم اطفال ..كما اننا لم نسمع لحد كتابة السطور هذه عن قيام الكاظمي بزيارة عوائل الشهداء ال 12 – فأي رسالة يريد أن يعطينا ؟ هل انه يبرر هذه الجريمة النكراء القبيحة أم انه على خطى سيده المالكي رب الطائفية والحقد في العراق ؟.
هذا هو القانون وما انتجته حكومات المنطقة الخضراء عبيدة المجوس وحلفاء الامريكان المتخاصمين وهكذا هو عدل وقانون من جاؤوا بغفلة من الزمن ونصبتهم الة الحرب الامريكية والمجوسية حكاما على العراق الابي وهكذا بدلا من أن تكون الاجهزة الامنية والجيش حماة للوطن تحولوا الى قوى قمع وقتل وتشريد . .

أنظروا الى خباثة الخبر فهو يقول : محكمة تحقيق بلد تجري التحقيق بجريمة خطف وقتل عدد من المواطنين و( منتسب الحشد الشعبي ) . أي أن التحقيق لم يكتمل وأن الحشد قام بجريمته .. وأن خباثة الخبر تعطي انطباعا على أن من قام بهذه الجريمة وقتل 12 من منطقة واحدة لهم الحق لأن واحدا من منتسبيهم قتل لأي سبب كان ولهذا فهم لديهم الحق قانونا أن يقتلوا 12 واحد بريء ومن دون تحقيق او أدلة واثبات ثأرا له .. لا توجد في العالم ككل جرائم مثلما في العراق لقد أصبحت هذه الميليشيات منذ أن أنشئها الصنم سيستاني وهي فوق القانون وتقتل وتمثل بالجثث بدون مسوغ قانوني او محكمة او محاسبة فلقد تحولت الى قاضي وجلاد بنفس الوقت وهي اشبه بل هي قوات احتلال بكل معنى الكلمة .. فلا عدل ولا استقرار بالعراق مع وجود قوات الاحتلال الفارسية هذه وهي قوات فارسية لانها تاخذ أوامرها من مجوس ايران .

لذلك ايضا فعلى البرلمان والحكومة أن يصدروا قانون قيام الاقليم السني الكبير وبالحاح مهما اختلفت التسمية على أن يمثل كل مدن الأكثرية السنية لا واحدة ولا اثنان وبدون تردد .. فلقد ولى زمن الخوف والسكوت وأصبحت صدور العراقيين سنة وشيعة مكشوفة لا تخاف القتل وهذا الشعب بكل اطيافه اصبح كارها للحكم الطائفي العميل للمجوس الذي يجب أن ينتهي وأن الأقليم السني سيكون ملاذا للاخوة الشيعة المضطهدين , وحقنا للدماء التي قد تسيل سريعا بسبب هذه العنصرية اللااخلاقية وهذه الممارسات الاجرامية المذلة والمستمرة دون رادع , الاقليم السني هو الحل فلقد انتظرنا بسبب مخدوعي السنة والقوى الوطنية 17 عاما وبسبب من يزعل ان دفاعنا على أكبر مكون بالعراق لانه يعتبر ذلك طرحا طائفيا بينما لا ضير من كل ممارسات القتل والطائفية التي مورست منذ 17 عاما !.. تأملوا وتأملنا ان تنصلحوا ولكن كل سنة بعد سنة ترجعون للأسف للخلف مثل بول البعير!. لا نريد قوات ( تحمي أعراضنا ) كما يدعي القتلة والسراق ولا نريد من يقضي على داعش التي انتجتها قوى الظلام الامريكية والفارسية والصهيونية فنحن كفلاء بالقضاء عليها وعلى اللي خلفها , و لا نريد ميليشيا طائفية تحمي أمن واستقرار مدننا فلدينا أكثر من مليون عاطل ومشرد بسببكم وبسببكم لا تسمحون بعودتهم .(أليس هذا ظلما !؟ )
أتركوا الارض لأصحابها وتوجهوا للمدن التي تدعون انها لكم واقضوا على الانحلال الخلقي المستشري فيها من تخنث ومخدرات ومتعة اصبحت قوادة علنية وصار المعمم يمسك كيس الدنانير واعملوا على انهاء معانات من تبقى من شعب الجنوب الذي قاسى بسبب ولائه لكم يا مجرمون .. تحولوا الى التطوير والبناء بدلا من القتل و الاعتداء على الاعراض وسيكون عراقنا سعيدا.




الكلمات المفتاحية
اسحبوا ميليشيا الاحتلال سعد السامرائي

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 66.249.74.29