الاثنين 19 تشرين أول/أكتوبر 2020

لولا تتحدثوا عن الحب بل تعاملوا به

الثلاثاء 29 أيلول/سبتمبر 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

غسان كنفاني
1
الزمنُ يمرق ُ كالرمح
وكمطر هناك بفصل شاعري
لّما يعود الكون لرُشده
ويذوب الثلج و يظهرُ ما تحته
يّروضنا للحظات ُضعف ننبُذها
نلّتجأ للملكوت لِأله أكثرُ شفقه
بِاحلامنا البِكر تصنعُ ثقوب في الذاكره
الضجيج بدواخلنا لا يسمعهُ أحد
ننتظرُ حكايات لم نخبر بها العالم
وقصائد نطعمها للنيران
تَظلُ خِلسةً حبيسةُ أدراجنا
لانعاقرها كأحلام يقظه بل نهرع ندونها
على جُدر القلب كنقوش لا تُمحىٰ
2
باحلاميَ البِكر وكأني أمتلكُ العالم
لو يطويني طائر تحت جناحيه
لوً يجعلني الله شجرة يستظل بها
عابر طريق يخبأ بعينيه مواسم مطر
وغداً حين يغزو الشيب شعره
يتذكر تلك التي عينيها شرفتان
حين كانا يكتفيان بمكان صغير
وكثير من الوقت لآوان نجمة الصبح
يناجيها بسره ياليتني لم أضُيعها

3
ما بي ؟
وانا كنت هناك يُصارعني وطن ومنفى
مابي؟
وانا هنا وجنة عدني خّيب توقّعاتي
حتى الحبُ صار فيهِ بِضاعة كاسده
غير ذاك الحب الذي الفناه برواياته
أهكذا أظلُ بين التمني ان اكسرَ اصفادي ؟
وانا هنا آراني يتناهبني غبار رحيل
اعوم كغريق تطفو الاشياء حولي
يقرأني من يعرفني الوذ بالمعاذير
لأختار عُزلة لم يكن فيها الضجر زائرا
لذكريات ارتشفها كماء زلال ببطء
أنصتُ لصوت بعيد حبيب
فيفتر ثغري




الكلمات المفتاحية
غسان كنفاني كواكب الساعدي

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 66.249.74.29