السبت 24 تشرين أول/أكتوبر 2020

اخر مهازل زمر السقوط

الخميس 10 أيلول/سبتمبر 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

( يخربون بيوتهم بأيديهم وأيدي المؤمنين فأعتبروا يا أولي الابصار )
١- المقدمه / نعم فلازالت زمر الفشل والاختلاس تبحث عن سبيل للتهرب من محاسبة الشعب له على افعالهم المخزيه من اغتيالات اصحاب الافكار الحره وعناصر انتفاضه تشرين المجيده وخطف وتغييب الالاف الاحرار والقاء القبض العشوائي على الابرياء من بين افراد عوائلهم دون قانون ولا دوله ولكن لحقد الساقطين على احرار البلد.
٢- ان اجتماع رؤوس نظام الغدر واللصوصيه يوم الاول من الشهر الجاري في دار المغولي شادي الايراني مع زمر الخيانه والثراء الحرام جند وخدم الاعجام الاذلاء تمهيدا لايجاد سبل الهزيمه من المصير الاسود المحتوم للخيانه ورموزها الخائبين ولتقليل قيمة
الانتفاضه والاستهزاء بدماء الشهداء اذ قال المغولي فيها :
أ. ان الفوضى ستفتح ابواب جهنم على العراق ويقصد الانتفاضه التشرينيه ( ونقول لا على العراق بل على اعدائه الخونه ) .
ب. وقال الفاجر ان المظاهرات محاوله للهدم والتخريب حيث ان 97٪ مندسين و 3٪ فقط مخلصين فيا للكذب والجحود والنكوص فعلى من يعبر هذا الهراء الرخيص ؟
( ونقول بل 97 % ونحو 99٪ من شباب الشعب المجروح ولكن 3% او 1% من جماعتكم من كلاب القنص والغدر ايها المغفلون وكلاب الامس حيث كنتم معهم في الحرب ضد العراق.
٣- ويطنش عديمي الولاء للوطن بالامتثال لاوامر اسيادهم لعقد هكذا اجتماعات بامر وقياده قاآني وكوثراني لوقف الانتفاضه التشرينيه فتعسا للمطايا والحاقدين !
وكل ما تقدم يدل بوضوح على تطبيق اجنده الاعداء لتدمير البلد من خلال رموز الفشل والعملاء و منذ 2003 المشؤوم ومنذ 17 عام فساد وخراب وافقار دون دون اي عطاء فماذا قدمت وسائل الاعلام لاطلاع الجماهير لتقرير مصير زمرة الفشل والفلتان ام انها مبيوعة بثمن.
٤- فلابد من اقتناع اصحاب الشأن بما يدور خلف الستار بشفافيه هادفه وليس الخنوع والتستر على الانحدار بثمن فتلك خيانة للامانه وهكذا الامم تعمل بأجندات مكشوفه وشفافه وبعد الحرب العالميه الثانيه 1945 سأل رئيس وزراء بريطانيا عن الخراب الذي لحق بالبلاد وما هو الحل ( فأجاب اخبروني عن القضاء البريطاني هل أفسدته الحرب ) ؟ فقالوا كلا فقال اذن سيسهل العمار مادام القضاء بخير.
وعندنا سرعان ما وقع القضاء العوبه باحضان الفاشلين فمتى الخلاص ؟
أ. اصبح المعهد القضائي محجوز للاحزاب فقط ولا مكان للمستقلين الاحرار .
ب. غض النظر عن الجرائم الكبرى وتهريب ثروات البلاد والخطف والاغتيالات التي تقوم بها مليشيات الاحزاب والتعذيب الوحشي للخصوم.
ج. الاهتمام بالقضايا المدنيه البسيطه واصدار الاحكام الظالمه على الابرياء واخلاء القادرين على الدفع الكبير وكان الله في عون الفقراء.
٥- وهكذا فشلت خمسة مجالس سابقه مزوره من تمثيل مصالح من يمثلونهم ولم يحركوا ساكنا لوقف تدهور القيم وتفشي شريعة الغاب رغم المليارات الكثيره التي استنزفتها تلكم المجالس البرلمانيه المشوهة واغمضت عن جرائم اللهف والهدر الخرافي لرواتب الرئاسات والوزراء والدرجات الخاصه والمخصصات العلاجيه والسكن والسفر والحمايات الملياريه حيث الرواتب لتلكم الدرجات بعشرات الملايين شهريا والالاف الرواتب الفضائيه المليونيه وقد صرح وزير النقل ان لديهم ٨٩٩٣ راتب فضائي.
ورقم مقارب لوزاره العمل ولا نعلم الباقي وان معدل دخل المواطن اليوم شهريا من ياخذ ١٥٠ الف الى ٤٥٠ الف دينار ولابد للمتقاعد ان يمضي خدمه لا تقل عن ١٥ سنه ليستحق راتب تقاعدي متواضع بينما يستلم بعض رموز الفشل رواتب تقاعد ٥٠ مليون الى ٩٠ مليون شهريا وليس له خدمه الا عدد من الاشهر القليله فما هو موقف الاعلام والقضاء من هذا الاجرام؟
وهكذا نصبوا الخرف المنبوذ مدحت المگرود على راس القضاء ليجعله طوع احزاب الهريسه و تشريع اللهف بالمليارات على حساب الدوله وهو الذي خدم نظام صدام بولاء منقطع النظير وهو الذي شرع له قطع صيوان آذان الجنود الذين ينبذون الحروب ومن امتنع من المشاركه بها وهذا ما جاء على لسان النائب صباح الساعدي على الفضائيات مرارا دون موقف للاعلام المباع للجيران ولم يعلم الشعب بما يجري في الظلام من كيد وطغيان للبلد من كلاب الجيران.
ولما كثر الكلام عن خرفه حولوه الى رئيس المحكمه الاتحاديه ليمرر ما فيه مصلحة الاحزاب بصلاحيه المحكمه لالغاء القرارات المفيده للشعب مثل تقليص رواتب التقاعد المليونيه لمن لم يكمل المده القانونيه وتقليص مخصصاتهم الملياريه التي اراد ان يتداركها السيد حيدر العبادي بعنوان التقشف لوقف الهدر الغوغائي للخزينه المركزيه ومع ذلك وبكل وقاحه الغى الخرف المگرود هذا القرار الصائب ولازال ليكون اكبر عقبه للاصلاح فماذا كان موقف الاعلام والنواب والقضاء؟
٦- وان القاضي فائق زيدان والذي تم تنصيبه مؤخرا رئيسا للقضاء وحمد الناس الله لتبديل الخرف بكهل مناسب تبين انه من اصول ايرانيه وهو شقيق زوجة ابو مهدي المهندس وحسب مقترحه لخدمة الجماعه واليوم اصبح يقف مستعدا وجازما لخدمتهم وكفى فمتى صحوة الاعلام ؟
٧- ولماذا كل الناس علمت بتدهور قيمة الجواز العراقي عالميا الا الاعلام والمجلس والقضاء وهو ان المالكي وعادل مهدي قد ادخلا العراق خلال ثلاث ولايات اكثر من ٢ مليون ايراني منبوذ وذوي السوابق لتطهير بلدهم من شرور هؤلاء وليخربوا العراق ودخلت شركات ايرانيه للاشتراك في عروض النقل والبناء وقد فازت احداها بعقد النقل من والى مطار بغداد الدولي فهل سمع الاعلام ؟




الكلمات المفتاحية
زمر السقوط عزام الانصاري

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 173.231.59.200