الاثنين 19 تشرين أول/أكتوبر 2020

التطبيع عند ألعرب{أخلع ثيابك }؛ثم فاوض؟؟

الجمعة 21 آب/أغسطس 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

في كل ألحروب ألتي جرت بين ألعرب ؛ وأسرائيل ؛كانت لصالح أسرائيل { حرب عام48 ؛67و1973}؛ومن ألمخزي ؛أن أسرائيل ؛أحتلت أراضي عربية {في سيناء وألجولان ؛وغور ألأردن } ولازالت تحت سيطرة ألكيان ألصهيوني ؛منزوعة ألسلاح؟؟.فقط حزب ألله أستطاع أن يخرج ألقوات ألأسرائيلية ألغازية؛ويدمر أسلحتها ألمتطورة ؛ويفرض عليهم شروطه؟؟.تستورد ألدول ألعربية ؛وخاصة مستوطنات ألخليج حاليا ؛أسلحة متطورة ؛من أمريكا وألغرب؛ ومن آسرائيل ؛وكما نعرف لاتوجد خبرات عسكرية متطورة لها ؛ في ستخدام ألأسلحة {ألكهرو مغناطيسة ألمتطورة}؛ كالنانو تكنلوجي؛أو ألحروب ألسبرانية ألتدميرية ؛أوألحروب ألكهرو مغناطيسية؟؟.أي بمعنى ؛أن قادة هذه ألدول {ألخليجية وغيرها } ينطبق عليهم قول ألشاعر { أعمى يقودا ضريرا لاأبا لكم قد ظل من كانت ألعميان تهديه}؟؟.ألمفترض أن أموال ألنفط وغيرها من ألمعادن والخيرات ؛تستخدم لرفاهية ألشعوب ؛وليس رفاهية ألعوائل ألفاسدة في مستوطنات ألخليج وغيرها من ألحكام ألمتخلفين ؟؟ . فما قيمة ألأسلحة ؛أذا لم تحمي شعوبها وبلدانها ؛من ألأحتلال ألأجنبي ؛كما فعلت فيتنام وجنوب أفريقيا ؛والهند ؛في تحرير شعوبها ؛ودحر ألمحتل ألأجنبي؟؟.بعد أستيراد ألأسلحة ألمتطورة ؛من قبل مستوطنات ألخليج وأخواتها ؛يتم خزنها ؛اما لأستخدامها في حروب بينية ؛اوتصبح خردة ؛بمرور ألزمن ؛وعندها يفرض ألغرب عليهم ؛استيراد أسلحة جديدة ؛أي بمعنى { أعمى يقود ضريرا لاأبا لكم ؛قد ظل من كانت ألعميان تهديه}؟؟. ستسورد ألأمارات أسلحة؛ودول ألخليج ألفارسي؛ من أمريكا وبقية ألدول ألغربية ؛مايعادل أكثر من عشرات ألمليارات من ألدولارات ؟؟؛حتى لو أفترضنا جدلا؛أن ألغرب وافق على بيع ألأسلحة ألسيبرانية ألمتطورة؛ألحديثة ؟؟؛هل توجد كفائات في مشايخ ألخليج ؛لأستخدامها في حروبها ؛ألجواب كلا ؟؟ فستبقى في ألمخازن ؛ ثم تنتهي صلاحيتها ؟؟ ؛وستعاد ألكرة مرة أخرى ؛بشراء أسلحة جديدة ؛تخزن في المستودعات؟؟ ؛ولاتستخدم ؛لأنه لاتوجد كوادر متخصصة في بلدان ألخليج ألفارسي وألسعودية؟؟.فمثلا منظمة ألأمم ألمتحدة ؛في تقريرها ألأخير ؛أن قوات ألتحالف ألسعودي ؛ألأماراتي ؛ألقت بملايين ألقنابل ألعنقودية ضد ألشعب أليمني ؛ تنتشر بين ألبيوت وألطرقات؛وتحصد أرواح كثيرة من ألأبرياء؟؟.فأذا كان أطفال أليمن ؛يرهبونكم ؟؟؛فلماذا لاتستخدم هذه ألأسلحة ألتي تم شرائها؟؟ ؛ في تحرير ألأراضي ألفلسطينية ألمحتلة ؛من براثن ألكيان ألصهيوني ألغاصب ؛ ولماذا تعترفون بأسرآئيل ؛كدولة حليفة ؛ولاتعترفون بحقوق ألشعب ألفلسطيني ؛بأقامة دولتهم ألمستقلة ؛على أرض فلسطين ألجريحة ؛من قبل ألكيان ألصهيوني.ألشاعر ألعراقي ؛أحمد مطر ؛ألذي وصف ألأنظمة ؛وألرؤوساء ؛وألحكومات ؛وألمسؤوليين ألعرب قائلا؟؟ربما ألزاني يتوب ؛ربما ألماء يروب ؛ربما يحمل زيت في ألثقوب ؛ربما شمس ألضحى تشرق من صوب ألغروب؛ربما يبرأ أبليس من ألذنب ؛ فيعفوا عنه غفار ألذنوب ؟؟.قوم أذا ضرب ألنعال وجوههم شكت ألنعال بأي ذنب تضربوا ؟؟هذا ألبيت هدية لولات أمورنا ؛ألذين لايفرقون بين ألجرثي وخرة ألذيب ؟؟. عنوان هذه ألمقالة ؛من بيت شعري ؛للشاعر خضر هادي ؛مع التحية .




الكلمات المفتاحية
التطبيع فاوض فلسطين

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 66.249.74.9