الاثنين 19 تشرين أول/أكتوبر 2020

خذني اليها …. بصوامعها الذهب

الأربعاء 19 آب/أغسطس 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

المسُتلقيةُ على الرمل
كنجمةً مُشُعّة في ليلها
ينزع لها البحر قميصه
حين تثلجُ الارض
*****************
بقيامة الغبار
عند مغيب الشمس
دَوي وأي دَوي ؟؟
انفجر المِرفأ
جَفَ ريقها
دَوي وأي دَوي ؟؟ وروايةً تتكرر
هنا قد تتحول القصيدةًلسكين
*بيروتُ شكل الظلِّ
أجملُ من قصيدتها
وأسهلُ من كلام الناس
*******************
أعادوا ؟؟
اخوة يوسف شربوا من البئر
والقوا حجر
دَوي
أِنحدرَ من صوامعه القمح
أِنسدل على الرمل
الرمل تأوّه
سالَ شلالاتُ ذهب
كان سيكون خبزاًحافياً
لناس تأكل الهواء
وخبزاً مخُتمراً ناضجاً
لحاكمًهم الآمر بالمعروف
والامانةًالتي تُرد
********************
الو. الو
الهاتف لا يرد
هل استشهد ؟
لا لقد نجا باعجوبه
لكن ركام بشر تحت
ورجالها على الهواء
بقمصان حُمر
تصلح للذكرى
أيُها اللبنانيون لاتغسلوا قمصانكم
أتركوها تبكي دموعاً حُمر
************
الجبال عهن منفوش
الشمس أقرب الى الماء
تَحطّمت المراكبُ والسفن
هياكل خشب
*( يا ريتو مافي مراكب
يا ريتو مافي سفر )
*****************
ستعود شرفاتها تُعانقُ النهار
وتورق غابات الصنوبر والارز
ستعود هازئة بالموت
وقُبلة العُشاق
بمقاهي الثقافه
بصداقات
بموسيقى
بِشعر
ستعود طائراً ازرق
يلوح في الافق

الهوامش

* ابيات لمحمود درويش
* * اغنية لفيروز




الكلمات المفتاحية
الانقاض صوامع

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 66.249.74.27