الأربعاء 5 أكتوبر 2022
29 C
بغداد

لبنان فاشل كالعراق بسبب المحاصصة الطائفية وآن الأوان لتغيير ذلك بدول مدنية

من المستحيل ان تتقدم دولة مثل لبنان او العراق او غيرهما وان تكون دول ناجحة وذات سيادة ويعيش شعبها برفاه وتقدم مع وجود النظام السياسي الذي يقوم على أسس طائفية. ولايحتاج ذلك الى دليل او تجربة لان الامر واضح وضوح الشمس في قارعة النهار وان الطائفية نقيض تماما للوطنية والمهنية والازدهار.

بعد كل هذه السنين العجاف في لبنان والعراق التي اثبتت بما لايقبل الشك قطعيا على ان النظام السياسي المحاصصي الطائفي هو نظام فاشل مستبد أساسه الفساد وكل ما قام على الفساد فهو فاسد وفاشل. بعد هذه السنين من السقوط والفشل والفساد وانهيار السيادة والدولة وانتشار الميليشيات آن الأوان لأن تستعيد الشعوب كرامتها وسيادتها واقتصادها من ايدي الفاشلين الطائففين الذين هم بالضد من المهنية والكفاءة.

وليس من الغريب ان تكون كافة الدول العربية التي تدخلت فيها ايران هي جميعها دول فاشلة محطمة غير ذات سيادة مثل العراق ولبنان وسوريا واليمن. وقد نال العراق حصة الأسد من الحروب والدمار والاغتيالات والقناصيين والميليشيات والفساد والفشل واستغلال الدين والمذهب من اجل المصالح الفردية والمال والسرقات والسلطة بل والعمالة والخيانة بل وحتى خيانة اهل البيت باستغلالهم من اجل التسلط والنفوذ وهم منه براء.

العراقيون مخيرون اليوم بين العيش سنوات تحت وطأة الجهل والتجهيل والجهلاء والخونة والعملاء والطائفيين وبين الخروج للعيش كباقي البشر في دولة مدنية ذات سيادة لاتنتهك وكما هم اللبنانيون.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
878متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

السيد مقتدى الصدر .. سكوته نطق

ترك السياسة ، ولكن السياسة لم تتركة ، ان نطق قلب الموازين ، وان سكت حير العقول . هذه حقية لست مبالغا بها ، وجل...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تصريح زيلينسكي الأخير.. سذاجة اعلامية ولغويّة !

نؤشّر اولاً بأنّ ما نسجلّه عبر الأسطر في الشأن الروسي – الأوكراني وفي مقالاتٍ مختلفة , لايمثّل ايّ انحيازٍ او ميلٍ لأحد طرفي النزاع...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العراقيون يتبادلون التعازي بعيدهم الوطني

في ذكرى عيد العراق الوطني عندما (وافقت الجمعيّة العامّة لعصبة الأمم يوم 3 تشرين الأول 1932، على قبول العراق عضواً في عصبة الأمم بناءً...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الحرب الأوكرانية درس لنا نحن العرب والمسلمين

من المثير للاهتمام في الحرب الروسية الأوكرانية كيف استطاع الغرب تحويل أوكرانيا إلى بيدق بيده يحارب به امتداده الثقافي والتاريخي والبلد الأم روسيا. كيف...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الوطن والمواطن اولا

بعد التئام مجلس النواب في جلسة يتيمة وسط سخط شعبي غير مسبوق عن اداء البرلمان الذي فشل وخلال عام تقريبا من عقد عدة جلسات...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المنطق الوطني المفقود!!

العلة الجوهرية الفاعلة بالتداعيات العراقية , تتلخص بفقدان المنطق الوطني وسيادة المنطق الطائفي , ولهذا لن يحصل أي تقدم وإنفراج في الحالة القائمة ,...