الأحد 18 نيسان/أبريل 2021

مفارقة الشعب العراقي

الجمعة 24 تموز/يوليو 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

العراقي في الصيف يطلب الكهرباء بسبب الحر؟ ويقارن بينه وبين بقية شعوب المنطقة الأقل ثروة لكن متوفر في هذه الأوطان الكهرباء ! العراقي يطالب بالعمل بعد التخرج وهذا من حقه.
العراقي يطالب بوضع صحي جيد بالأخص اذا اصبحت لديه مراجعات للمستشفى ويلاحظ قلة الإمكانيات بسبب كثرة المراجعين…
العراقي يطالب بالآمان ويروج لثقافة حمل السلاح ويجب ان يكون لكل عائلة سلاح تحسبا ً لأي طارئ ! ؟
العراقي بشكل عام يطالب بالخدمات ويصر عليها كجزء من حقوقه العامة لكنّه ُ في الوقت نفسه في الانتخابات ينتخب مذهبه أو طائفته أو عشيريته أو ينتخب المسؤول الذي في الحكومة ؟ لا ينتخب الذي يأتي بالكهرباء ولا الذي يأتي بالتعيين ولا الذي يبني المستشفيات ولا الذي يبني المدارس؟ ينتخب على قاعدة ” شينا ً تعرفه احسن من زين ٍ ما تعرفه ” وبعد الانتخاب يطالب بالكهرباء والخدمات الأخرى؟ ! هذا أذا اقتنع بأهمية صوته وذهب للانتخاب؟ لأن أكثر الناس عندها ثقافة “الانتخابات مزورة ومبيوعة ” ولا أمل من الانتخابات .
عزيزي العراقي يجب أن تُغير من ثقافتك ؟ بالانتخابات شارك بقوة فهي الطريق الأمثل والأسلم للتغيير غير وجوه البرلمان لا تقل لا أمل . لديك فرصة كل أربع سنوات فلا تضيعها بسهولة أو تترك الانتخاب بحجة عدم الجدوى !
الأوطان تتغير أذا تغير تفكير شعوبها…هناك جيل قادم ووجوه جديدة تريد البناء لا الهدم تريد الوطن لا غيره الوطن أولا ً لأنه خيمة كل العراقيين. فلنترك الشخوص فهي زائلة والاوطان باقية.




الكلمات المفتاحية
الكهرباء مفارقة الشعب العراقي

الانتقال السريع

النشرة البريدية