الخميس 29 سبتمبر 2022
34 C
بغداد

تفكيك المسرح الإستراتيجي الدولي

الولايات المتحدة الأمريكية تعيد صياغة التوازنات الإستراتيجية، والخطوط الحمراء.. في الفضائين الإقليمي والدولي، وبأبعادها الثلاثة(السياسية، الإقتصادية، العسكرية)، عبر تكتيك الإتفاقات الثنائية، وتفكيك وتجزئة المسرح الإستراتيجي الدولي، وبما يضمن مصالحها الحيوية، واحتفاظها بقواعد ثابتة، وهذا التكتيك يتيح لها فائضا من القوة العسكرية، تعيد إنتشاره لمواجهة (أنماط جديدة من الصراع) على الساحة الدولية، وبدأت باتفاق الدوحة مع طالبان، وحاليا تسعى إلى إتفاق ثنائي مع العراق، والحوار مع طهران ضمن هذا السياق ولكن الظروف السياسية لم تنضج بعد للمباشرة فيه، والأسلوب الذي تتبعه واشنطن هو ( سياسة العصا والجزرة)، وعلى النحو الآتي: (سلاح الإقتصاد، الردع العسكري، التلويح بالمساعدات لتشجيع التعاون)، وهذا التكتيك لا يشمل البؤر المتوترة فقط إنّما المستقرّة والحليفة أيضا، والدليل هو خطط البنتاغون لسحب جزء من القوات الأمريكية من ألمانيا واليابان، وليس بعيدا عن هذه الإجراءات ما يجري في شمالي أفريقيا الذي يعدّ الجبهة الجنوبية لحلف الناتو أو سقف المتوسط حيث يرابط الأسطول السادس الأمريكي وقيادته في نابولي الإيطالية، أما في سوريا (فقانون قيصر) الذي سيطبق في 17 حزيران الجاري ضمن أسلحة الإقتصاد، وحتى تكتمل الصورة والمشهد لا بد من النظر إلى قرار إعادة بناء الأسطول الثاني ليرابط عند شمالي الأطلسي في مواجهة التهديد الروسي المتزايد، وبعد اتهامات لموسكو بأنها تنتهك اتفاقية ( الأجواء المفتوحة) الموقعة في العام (1992) وتستغلها لتوجيه أسلحتها باتجاه البنية التحتية للإتحاد الأوربي والولايات المتحدة، أمّا الصراع مع التنين الصيني فتلك قصّة التنافس القادم على إمارة العالم، (الخلاصة): أمريكا تعيد إنتشار قواتها إستعدادا لمرحلة جديدة من الصراع، وليس بالضرورة أن يكون عسكريا ولكنه غير مستبعد، والقوة العسكرية هنا تمنح التحركات والمشاريع السياسية غطاءا وفاعلية لمواجهة ما تصفه واشنطن (محاولات للإنقلاب على توازنات القوى الدولية)..
*مستشار وناطق رسمي سابق للقوات المسلحة ووزارة الدفاع وقيادة عمليات بغداد (2012-2013)
info@dheyaa-alwakel.com

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
875متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

المشهد في العراق .. الشعب يحاصر الحكومة .. ام الحكومة تحاصر الشعب ؟

لايزال العراق يرزح تحت حكم الجبابرة .. فقد مر ربع قرن وشعب العراق يدفع اثمان باهضة جراء حقبة زمنية تمثلت بنظام البعث الممقبور . جر...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الأثر والتأويل في خطاب “شلال عنوز” الشعري

- شاعر وجداني يحرك المشاعر ويتناغم مع المفهوم الإنساني - جمله الشعرية توحي بدقة البناء وفنية الصورة والتماسك اللفظي تشكل قصائد "شلال عنوز" الخطاب الذي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رائحة بولندية أمريكية تفوح من تخريب” ستريم 2″

ليست  مصادفة ، كلمات الشكر التي اطلقها عضو البرلمان الأوروبي من بولندا ، ووزير الخارجية البولندي السابق رادوسلاف سيكورسكي للولايات المتحدة ، عن "...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الإستقالة التي تخرج من الباب وتدخل من الشُباك

إستقالة محمد الحلبوسي رئيس البرلمان العراقي مِن رئاسة مجلس النواب، هل هي مُناورة سياسية، ذر الرماد في العيون، أم إرضاءً للسيد مقتدى الصدر؟. كُلّ تلك...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التظاهرات والبرلمان والجسر .!

جسر الجمهورية وقبل ان يغدو دراما العرض ليوم امس الأربعاء , فسنبتدئُ الكلِم عنه من زاويةٍ جانبيةٍ وبعيدةٍ عن فحوى الموضوع او العنوان ,...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رئيس وزراء عادل و منصف ونزيه

نتج عنه اتفاق ينص على تشكيل حكومة كفاءات وطنية مستقلة وإقامة حوار وطني شامل لحل الأزمة السياسية الراهنة. فيما أعلنت العديد من دول العالم...