الاثنين 03 آب/أغسطس 2020

رساله مفتوحه الى السيد رئيس الوزراء العراقي، السيد رئيس وفد الحوار الستراتيجي بين العراق والولايات المتحده الامريكيه

السبت 13 حزيران/يونيو 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

لاشك ان الملفات التي يتطلع وفدكم انجازها …والتي يركز عليها عندما تبدأ المفاوضات خارج نطاق الضجيج الاعلامي وما يتعلق بالاخبار … وخارج نطاق التوقعات والتكهنات المرتبطه بطبيعة النقاش … واين سيتحدد مكان اللقاء …ومع من ؟؟ وهل سيتم مع ممثلي البيت الابيض ام مع وزارة الدفاع ام اي جهة كانت.
لكن يبدو ان التمهيد لهذه المفاوضات جاءت من خلال تصريحات متفائله جوهرها (ان الولايات المتحده لا تريد اقامة قواعد دائمة ) وانها تنوي تخفيض قواتها في العراق فاذا صدقت النوايا فهذا حدث جيد ومشجع لاقامة علاقات متكافأة تحقق مصالح للبلدين.
نود ان نركز هنا على ملف لا احد يتحدث عنه …مع انه يشكل خطوره كبيره على استقلال البلد وسلامته ووحدة اراضيه …كما يثير الكثير من التساؤلات والتكهنات فيما لو بقى دون الاشارة له وهو جوهر الخطوره انه ( وادي حران) هذا الوادي اللغز الذي يربط المنطقه الغربيه العراقيه بالاراضي السعوديه والاردن …وهو وادي يعرفه الجميع ويدركون اهميته وخطورته … تبلغ مساحة الوادي (٤٠٠٠) كم يحتوي على أخاديد تضم مغاور مختلفه وكهوف وانفاق يمكنها ان تستوعب جيوش كامله وتختفي فيه …وفيه سدان وثلاثة قرى مختلفة الاحجام وهي مشغوله من قبل الارهابين واسرهم كما توجد فيه محطتان لتعبئة الوقود.
مشكله الوادي انه يمثل موقع ستراتيجي ينظر اليه كل حسب مصلحته وروئاه … فعند ترويج اي محاوله لتقسيم البلد (والعياذ بالله) فسيؤدي الوادي مهمات كبيره بالتواصل بكل من الاردن والسعوديه … ويتذكر الكثيرون عندما كان الارهابيون متواجدين في مناطق ( الكرمه ..الخالديه..جرف الصخر ) كان تواصل الارهابين والتنسيق قائم بين المتواجدين في الوادي وبين امراء تلك المناطق ….وعندما تم ضرب احد ارتال الارهابين الخارجين من منطقة الخالديه كانو متجهين للوادي وتناولتهم قواتنا الجويه واوقفت تحركاتهم حيث تمت تصفية اعداد كبيره منهم.
واليوم يمنع اي شخص او قوة عسكريه عراقيه او اية طائره من التحليق فوق الوادي …وهو يحظى بحراسة شديده من قبل قوات الامريكان في قاعدتي عين الاسد والتنف …وقد حاول احد قادة الفرق العسكرية العراقيه دخول الوادي لمعرفة ما يحويه لكنه تعرض لقصف جوي من الطيران الامريكي واستشهد.
الشعب العراقي المنتفض والمتظاهر يطالب وباصرار من الوفد المفاوض …مع ادراكنا ان المهمة ليست سهله …و مع عدم علمنا ان كان الوفد الذي سيجري محادثات جديه ام شكليه اي ان الاتفاق قد تم ترتيب نقاط التسوية مسبقاً … كل شي جائز في ظل حكومة مؤقتة وضعيفه لذلك نطلب ان يضاف ملف وادي حران للمفاوضات وان يكون الوادي تحت سلطة القوات العراقيه والحشد الشعبي كون المنطقه ستراتيجيه لا يمكن تجاهلها … لانه يشكل حلقة ربط رئيسيه وحيويه للمنطقه والمناطق المجاوره الاخرى …كونه قريب لقاعدة التنف والطرق البريه التي تربط العراق بسوريه والاردن ثم ان المنطقه تحوي كميات هائله من الغاز وكذلك منطقة عكاشات والرطبه … نشد على جهودكم النبيله… نراهن انكم ستخرجون بمكاسب تخدم استقلال واستقرار البلد ووحدته وسلامة اراضيه… ولنرى




الكلمات المفتاحية
العراق والولايات المتحده الامريكية رساله مفتوحه الى السيد رئيس الوزراء العراقي وفد الحوار الستراتيجي

الانتقال السريع

النشرة البريدية