الأحد 24 أكتوبر 2021
25.6 C
بغداد

العراق والسعودية وإيران على خط المواجهة

رأينا الزيارة الأخير لوزير المالية العراقي الدكتور عبد الأمير علاوي الى السعودية والحديث انتشر عن منحة سعودية قدرت بثلاث مليارات دولار وبعدها اوضح الوزير أن هذا المبلغ سيكون عن طريق بعض الاستثمارات لشركات من المملكة العربية السعودية داخل العراق وخاصة المناطق الغربية والأمر هذا جعل أوضاع ايران في وضع محرج جدا…!!

التاريخ لم يكن يوما جميلا بين العراق والسعودية وإيران فالثلاث دول لم تكن للدولة الأخرى اي اعتبار وخاصة كان معروف ان صدام حسين كان يهدف إلى السيطرة على أجزاء من السعودية خلال هجومه على الكويت وبعد سقوطه لم تكن المملكة طرف خير في العراق الجديد ودعمت عدة تنظيمات إرهابية بحجة محاربة النفوذ الإيراني وإيران منذ ازمن طويلة وهدفها احتلال العراق والى اليوم لم تكن هناك ابدا علاقة ودية بينهم وما تفعله اليوم لأهداف ومطامع خاصة وليس لأجل سلام العراق ولا بل كان دورها نفس دور السعودية والاثنين زادو محنة العراق في كل مرة تسنح لهم الفرصة.

العراق عليه الاستفادة من الاثنين رغم الخلافات الموجودة بين الطرفين وعدم تفضيل طرف على آخر والبحث عن طريق يستفاد منه العراق من الاثنين وعدم إفساح المجال للدولتين لتحويل الطرق ساحة تصفية حسابات بينهم.

القادم ستكون حرب اقتصادية اكثر من أن تكون حرب عسكرية أو دينية ولكن السعودية اقرب للفوز بها لما تمتلكه من دعم دولي وأيضا اقتصاد قوي ولكن الواضح أن طهران مطمئنة فأي مبلغ يأتي للعراق يذهب لها بطريقة أو بأخرى ولم يخرج منها اي تحرك وهذا دليل على انها تنتظر هذه الأموال وخاصة هناك كلام عن رواتب وهمية في الحشد الشعبي العراقي تذهب الى طهران وبالعملة الصعبة ولذلك ايران جعلت السعودية لوحدها على خط المواجهة مع العراق.

https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png
عبد اللطيف الهجولhttps://www.alhajweel.org/
عبداللطيف الهجول صحفي واعلامي عملت لدى العديد من القنوات

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
740متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العراق وجيرانه

سؤال مهم. على مَن العتب، على المطرقة أم على المسمار الذي وضع رأسه تحت ضرباتها؟. بعبار أوضح. مَن المسؤول عن وجود عراقيين يقتلون إخوانهم...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

البنية الأيديولوجية لظاهرة الإرهاب في الإسلام الراديكالي ما بين العنف الفكري والعنف الديني؟

تنطلق البنية الأيديولوجية لكل الحركات الإسلامية المتشددة من مبدأ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والعاطفة الدينيّة التي استثمرها كثيرون من منظري وقادة هذه الحركات...

الامن السيبراني واثره في بناء الديمقراطية (انتخابات تشرين 2021 نموذجا)

عند شروق شمس التكنلوجيا وضيائها الذي عم في سماء العلم وبلغ التطور ذروتهُ واصبح منغمسا في جميع مجالات الحياة بالشكل الذي يجعل من تطور...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

صراع الغلمان تحت مظلة الامريكان

من الغريب والمحير فعلا، ان يراهن الكثير من العراقيين على الصراعات، التي تدور بين الأحزاب والجماعات والمليشيات، التي تنضوي تحت خيمة عملية المحتل السياسية،...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أمُنسِيَ السكونَ وحضرموتا

قالَ تعالى:(بلسانٍ عربيٍ مبينْ)/195 / الشعراء قال المتنبي: أمُنسِيَ السكونَ وحضرموتا ووالدتي وكندةَ والسُبيعا في سلسلة() : مقالات لكنها (قوافي )! بقلم – رحيم الشاهر- عضو اتحاد أدباء ادباء()...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الضغط الشعبي على النظام الايراني يتعاظم

مکاشفة نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية بأخطائه وإنتهاکاته ومطالبته بالکف عن جرائمه وإنتهاکاته وتجاوزاته لم تعد مسألة قاصرة على التظاهرات والتحرکات والتجمعات الاحتجاجية التي تعم...