السبت 26 أيلول/سبتمبر 2020

الى كل الخيرين في العالم صورة وحدث

الخميس 21 أيار/مايو 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

الشخص الذي في هذه الصورة ليس مقاتل عادي او مسلح من اجل التقاط سيلفي وانما مسؤول في الدولة بمستوى مدير وحدة ادارية انه السيد محمد عبدالله الجبوري ابوفنر مدير ناحية الشورة وهذه الصورة التقطت له في الساعة الواحدة ليلا وهو في ابعد نقطة ضمن الحدود الادارية لناحيته عندما سمع ان ايادي التخريب مدت الى اشعال المحاصيل الزراعية ضمن القرى التابعة ادارياً الى الرقعة الجغرافية لناحية الشورة. وبدون تردد اوخوف او الاخذان بالاحتياط ارتدى ملابس العمل وحمل سلاحه وتوجه الى مكان الحدث مباشرة…. فكم انت كبير ايها المسؤول عندما نراك هكذا بين الناس وانت تخمد النيران وتتصل بكل الاطراف وتوفر سيارات الاطفاء وتصر وبكل قوة ان تكون وسط النيران انت وسيارتك الخاصة وتواسي من التهمت النيران محاصيله….
كم انت شريف ايها المسؤول لتقوم بتقديم كل ماتستطيع تقديمه وانت تضع الأمانة والمسؤولية فوق كل الاعتبارات والامور الخاصة….
وكم نتمنى ان يكون لدينا في العراق مسؤولين يمتازون بصفات محمد الجبوري ابوفنر مدير ناحية الشورة…
وربما سوف ينتقدني البعض عن هذا الاطراء لكنني اقسم بالله وانا في هذا الشهر المبارك لو وجدت اكثر من هذا الايضاح للموضوع لكتبته لما اثار في نفسي شيمة وحمية المسؤول على اهله…. انسان بسيط خدوم لاهله يريد ان يرضي جميع الناس من صغيرهم الى كبيرهم… يقف مع عامل البلدية وهو يشجعه بكلمة عفية عفية اخوي والله انت بطل… ويتصل بالمسؤول الاعلى ليطلب منه الفزعة والمساعدة لاهل ناحيته…
كم تمنيت ان يحذو حذوك كل المسؤولين في الحكومة العراقية ويشعروا بمعاناة المواطن البسيط….
وفقك الله يا ابا فنر يامدير ناحية الشورة. يامن لم تنام ليلة امس وانت تفكر بالفلاح الذي احترقت محاصيله الزراعية…..
وهكذا هي المسؤولية واجب اخلاقي امام الله قبل كل شيء….
اتمنى ان اراك دوما بمسؤولية اعلى خادما لشعبك لا خادما للكرسي وانت اهلا للخدمة فالاصالة تتجدد في عروقكم……




الكلمات المفتاحية
العالم صورة وحدث

الانتقال السريع

النشرة البريدية