الخميس 22 تشرين أول/أكتوبر 2020

نحن الجنوب

الجمعة 08 أيار/مايو 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

لنا الوقت بمهل المساء
خرافة نحكيها لأطفالنا
ولا نتعب من رائحة البحر
نُعلم الفرح كيف يغني
ونشارك الضيف
الرغيف والشمس
فنحن جهة الجنوب
لا نشكو الجدار
لكننا نخفي قلوبنا
كلما هب ليله
فالقمح فينا
أبدا ينحني للغروب

من سلالة السنابل
ننحدر
مر الغزاة من هنا
على جفوة من سفن
وانهزموا
وكان للمحاربين
أن يعلموا
معنى التحية
وأي فرق بين سياطهم
وتقاليد الآخرين ؟
وما الدافع إلى الحفاوة
وما الموج حين الركوب ؟

نحب السلام
لأننا صفة للسلام
نحب الحرية
تحت حوافر الخيل
ونحب الأرض
في شهقة الغزلان
وسواعدنا مطيعة
إن جاء موسم الحصاد
كي يستريح العدو
من فصولنا المقبلة
ويدرك أن جذورنا
ليست للذخيرة
وأقوى إن مرت الحروب

لنا ما ينبغي هنا
بجانب الصيف والذكريات
بيوت من طين
إذ يغشانا الرحيل،
صياح ديك
كي يعرفنا الصباح،
ظهيرة خلف الظل
لنستأنف العمل،
وسعال تبغ
لنشفى من الملل،
ولنا حب يشغلنا
كباقي الشعوب
نحن الجنوب




الكلمات المفتاحية
المساء نحن الجنوب

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 3.219.217.107