السبت 25 يونيو 2022
40 C
بغداد

الحرية الحقيقية

إن الحرية الحقيقية لا يمكن الظفر بها إلا بالعبودية الخالصة المتمحضة للمطلق الحق جلَّ وعلا، لأن الإنسان وسائر المخلوقات مهما عظمت فهي محدودة ونسبية وليست مطلقة…
ونسبة النسبي المتناهي إلى المطلق اللامتناهي هي صفر..
إن سير الإنسان نحو المطلق الحق تعالى سيؤدي بالإنسان إلى رفض كل الأصنام التي تريد أن تستعبده،
فالقرب المعنوي من المطلق الحق هو التحرر الكامل من عبودية المخلوق…
ومن هنا يكتسب الدين الحق الأهمية الحضارية في حياة البشرية لإنه يمثل سنة تأريخية لا يمكن للإنسان أن يتحداها على المدى الطويل..
وليس الدين مجرد تشريع يطيعه البعض ويكفر به البعض كما يتوهم الكثير…
إن تحدي الإنسان للسنة التأريخية سوف يؤدي إلى اندحار المتحدي نفسه!!

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
864متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لماذا ننتخب إذن؟

  لا يحدث في دولة تحترم نفسها وشعبها أن يتمكن الخاسرون في الانتخابات من وراثة الرابحين، فيمتلكوا الأغلبية، ويتفردوا في التصرف بالبلاد والعباد دون وجع...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تعطيل وعي المواطن في ظل غياب القوانين

(( من المسئول عن هذه الضحايا التي تذهب من جراء إصابتها بالحمى النزفية وهذه الأعداد الكبيرة والمتزايدة التي نفتقدها من أبنائنا منذ شهور وما...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

من يبادر لتعبئة رأس المال الفردي لاغراض تنموية؟

في العراق توجد الكثير من الثروات الشخصية ( بغض النظر عن مصادرها ومدى شرعيتها)، يجري انفاقها وتبذيرها بطرق مختلفة معظمها استهلاكي غير ضروري. كيف يمكن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الريبة والكراسي!!

الريبة: الظن والشك والتهمة. الكراسي: كراسي المسؤولية أو المناصب لا يوجد كرسي لديه سلطة أو مسؤولية ولا تحيطه زوبعة من الشكوك والظنون , فهذا طبع السلوك...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سياسيو العراق .. أنبـيــاء .. ولكـن !

يتصور سـاسة العراق الحاليين ..بل لنقل الأحزاب التي وصلت إلى السلطة بعد العام 2003 إنهم ملح هذا البلد وخميرة الخير فيه . على أساس...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حكومة الصمت بلا قانون

عندما تكون في بلد يحكمه القانون تشعر بأمور ثلاثة، الأمان، العيش الرغيد، والاطمئنان على جميع ماتملك . عكس الأول ترى تسود الفوضى والرعب وعدم الاطمئنان...