الجمعة 2 ديسمبر 2022
12 C
بغداد

العراق في حلبة الاقتراض

انهيار اسواق النفط العالمية بصورة لم يسبق لها تاريخ بأنخفاض 30% يعتبر في قاموس الاقتصاد زلزال مدمر
الهبوط السريع شاركت فيه ثلاث دول روسيا وامريكا والسعودية ضمن تداعيات ومتغيرات جيوسياسية.
سياسة التلاعب في العرض والطلب اثر على سعر برميل النفط، اضافة الى فيروس كورونا الذي ساهم في خفض الطلب العالمي الى 10 مليون برميل في اليوم، نتيجة تعطيل المصانع والمطارات وشل كافة قطاع الاقتصاد العالمي…
هذه الازمة الاقتصادية انعكست سلبا على الاقتصاد العراقي الريعي رغم ان العراق رابع اكبر دولة مصدرة للنفط الخام في العالم الا انه غير قادر على زيادة صادرته النفطية لمعالجة هبوط الاسعار كما تفعل السعودية والامارات.
بلغت ايرادات النفط العام الماضي قرابة 88.5 مليار دولار في حين قدرت النفقات 112 مليار دولار مع عجز 24مليار دولار اما موازنة 2020 التي لم تقر حتى الان قدرت ب 135 مليار دولار بسعر 54 دولار للبرميل مع عجز 40 مليار دولار. ترى لو قفز سؤال في ذهن ابسط مواطن لايجيد لغة الارقام ، كيف ستواجه الحكومة هذه الازمة الاقتصادية في ظل اسعار تتراوح 20 دولار للبرميل ؟ الجواب جاء على لسان احد النواب وقيادات اخرى في الدولة ان رواتب الموظفين لايمكن المساس بها.
لكن سيادتكم : الخطاب النظري مطلوب لكنه لا يكتمل دون الجانب العملي المتعلق بتطبيقه على أرض الواقع وتأثيره على المواطن. نحن نعيش ازمة ادارة في ثرواتنا بفضل وجود ساسة لاتؤمن بمفهوم الدولة.
هل يدرك الساسة حجم الديون التي لازالت مالية الدولة مكبله بها (ديون داخلية وخارجية مع فوائد بحدود تسعة مليار دولار سنويا). كما ان الميزانية اصبحت غير قادرة على سد النفقات التشغيلية والاستثمارية الا بالاقتراض..
كل مايحدث في العراق سببه غياب الرؤية الاقتصادية الفعالة والواضحة لدى الطبقة السياسية والافراط في مشاريع لا جدوى فيها، وهدر المال العام دون رقيب او محاسبة كل هذا الفشل السياسي دفع ثمنه الشعب. ولابد ان اختم بتحذير الفيلسوف البولندي بومان: ان جميع التدابير المتخذة بأسم إنقاذ الاقتصاد، تتحول الى تدابير تعمل على إثراء الاغنياء وإفقار الفقراء.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
894متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

السوداني في طهران، متى يكون في أنقرة..!!

تشكّل زيارة محمد شياع السوداني لطهران،فرصة لنزع فتيل أزمة مفتعلة،أرادت طهران بها تصديرأزمتها الداخلية الى الخارج،فكانت تهديدات قائد الحرس الثوري بإجتياح شمال العراق في...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لافروف: أصعب فترة في تاريخ العالم قد جاءت !

 المؤتمر الصحفي الكبير الذي يضم جميع الصحفيين المحللين الروس ، والمراسلين الأجانب المعتمدين في وزارة الخارجية والذين يبلغ عددهم باكثر من 500 شخصية إعلامية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مثلث الرعب للغرب يتشكل في فيينا

تبدو المنطقة محاطة بما يشبه بـ "مثلث رعب" يجعل من إمكانية حدوث تغييرات سياسية متسارعة، وتحالفات جديدة قد تعيد تشكيل الخارطة السياسية للمنطقة ،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التسوية مع المتهم !

واجب القضاء التطبيق السليم للقانون، وهو ما نتوسمه في قضائنا، ولا سيما في القوانين الإجرائية التي تعدّ عماد الدعوى وأساسها الكفيل بحسن توجيهها، ولهذا...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ايها الشهيد نم قرير العين

ضمناسبة يوم الشهيد العراقي في الأول من كانون الأول. قال تعالى في سورة آل عمران169ـ 170((وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نظام الابتذال العالمي

كتب الفيلسوف الكندي آلان دونو عن نظام التفاهة، المسيطِر على العالم، غير إنّ هذا النظام في الحالة العربية، والعراقية، يؤسس لانهيار أعظم. بَلْ قلْ إنّ...