الجمعة 29 أيار/مايو 2020

ادعونِي أستجب لكم

الأحد 05 نيسان/أبريل 2020
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

احببت ان اناقش الآية الشريفة (ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ) وبحسب فهمي فأقول :
ان المقصود بهذه الآية هم اهل الاخرة وليس اهل الدنيا .
ان المقصود بالآية زمان البرزخ حيث تنقطع السبل بالإنسان فلا تبقى له سوى رحمة الله .
ان المعني بهذه الآية الانبياء والاوصياء وليس سائر البشر .
ان هناك الية وطريقة معينة للدعاء لم نعرفها لحد الان .
ان المقصود بالآية ان الاستجابة اخروية وليست دنيوية .
ان المقصود بالآية حاصل فعلا ولكن نحن لا نشعر بهذه الاستجابة .
اننا ندعو ولكن هناك حاجب او حاجز يمنع دعائنا من الوصول الى الله سبحانه وتعالى .
ان المقصود بالآية واضح وان الاستجابة حاصلة ولكن ليست انية فلربما بعد حين .
ان المقصود بالآية حادثة معينة وهي كانت سببا لنزول الآية وليست مطلقة .
عندما تنقطع السبل بالإنسان في هذه الحياة تكون الاستجابة واما اذا كانت هناك طرق واليات ومقدمات معينة تحقق الامر ولكن الانسان مقصر او قاصر عنها فلا تأتي الاجابة.




الكلمات المفتاحية
ادعونِي أستجب لكم الآية الشريفة الاستجابة

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.