الثلاثاء 9 أغسطس 2022
44.8 C
بغداد

نصيحة الى السيد عدنان الزرفي

رغم معرفتي انك سوف لن تجد الفرصة لقراءة هذا المقال في هذا الوقت الحرج لكني اردت ان اكتبه على كل حال كي يكون شاهدا للتاريخ ولعلك تفعل مانصحتك به تلقائيا.
بعد تكليفك بتشكيل الحكومة، إتفقنا أنا واصدقائي ،الذين نعرفك جميعا منذ سنين اللجوء والغربة، على ان من بين الصفات التي تؤهلك للنجاح ليس في تشكيل الحكومة فحسب، بل حتى في تغيير مسار العملية السياسية واعادة قطارها الى سكته التي انحرف عنها منذ ان استولت الميليشيات المنفلته على زمام الامور وبدأت تصنع سياسات الحكومة من خلف الكواليس. أقول اتفقنا انك تمتلك من الصفات التي تساعدك على النجاح منها ان الماضي القريب يؤكد انك جريء في اتخاذ القرارات الخطيرة في الاوقات الصعبة وهذه من أهم الصفات التي يحتاجها أي رئيس مجلس وزراء في هذه المرحلة التي تمثل مفترق طرق: إما استعادة الدولة من الفاسدين والمارقين الخارجين على القانون واما الانحدار الى اللادولة.
الصفة الاخرى التي تمتلك هي الكاريزما ودماثة الخلق وهاتان الصفتان مطلوبتان للنجاح في المفاوضات مع رؤساء كتل عنيدين ولغ بعضهم بدماء الابرياء والبعض الاخر أسرف في أكل مال اليتامى والأرامل والشيوخ. ان المسالة بالنسبة لهؤلاء مسالة وجود لذا سيقاتلون بانيابهم واظافرهم إما طمعا باستمرار تدفق الاموال الحرام عليهم واحزابهم وإما خوفا من ان ينتهوا بالسجون لعظم ماارتكبوا من جرائم. النوع الاخطر من هؤلاء جميعا، هم العقائديون الذين يعتقدون ان على العراقيين جميعا ان يضعوا ارواحهم واموالهم لخدمة مشروع إسلامي طائفي يواجه بمفرده المجتمع الدولي وكأنهم (أي العراقيين) منذورين للموت قبل أن يولدوا.
الصفة الاخرى الأهم التي تمتلك هي الحنكة السياسية، أثبتت السنوات الماضية أنك سياسي يعرف ماذا يفعل وماذا يقول أين ومتى لذلك وصلت الى ماوصلت اليه دون دعم حزب عريق او عشيرة ساندة وشققت طريقك وسط حشد من المتربصين بك.
هذه هي افضل فرصة يمكن ان تحصل لاي انسان على وجه الارض وضياعها هو أسوء فعل يمكن ان يقوم به اي انسان في الكون. أن مثل تكليفك بتشكيل الحكومة كمثل فقير يربح مليارا في اليانصيب فيستطيع أن يبني امبراطوية مالية أو يخسره في صالات القمار بعد اشهر ويعود الى التسكع. أنا هنا لااتحدث عن المال بل اتحدث عن التاريخ الذي سوف تساعدك هذه الفرصة على صنعه إن استطعت استغلالها الاستغلال الأمثل.
سيد عدنان إن مررت حكومتك، فستسطيع ان تغير مجرى التاريخ العراقي وتخلق مجدا لابنائك واحفادك وستحجز مكانا لائقا لك بين قادة العراق العظام كما حجز كمال اتاتورك مكانه في تاريخ تركيا وكما حجز نيلسون مانديلا مكانه في تاريخ جنوب افريقيا وكما فعل مهاتير محمد في ماليزيا والشيخ زايد في الامارات العربية المتحدة. هؤلاء ليسوا ملائكة بل هم بشر توفرت فيهم صفات القيادة والامانة وحب الوطن . المجد بين يديك الآن فلاتضع الفرصة وتنتهي كما انتهى سابقوك ممن حكم العراق في الخمسين سنة الماضية.
وان نصيحيتي لك هي ان اردت أن تحصل على موافقة الكتل السياسية فاقبل بمن يرشحون للوزارات، وحينما يتم تنصيبك، راقب وزرائهم عن كثب واحرمهم من الوصول الى المال العام وحينها لايستطيعون استحصال اموال لمكاتب احزابهم الاقتصادية وقد لايستطيعون حتى استحصال مادفعوا من أجل مناصبهم. فان سلكوا طرقا ملتوية، فسقهم للمحاكم ولا أعتقد ان كتلهم ستواجه الجماهير وتدافع عن متهمين بسرقة المال العام لان الانتخابات ستكون على الابواب ولااعتقدهم سيغامرون بسمعتهم في وقت يبدأ به الجميع بحملاتهم الانتخابية. ثم أنه سيستحيل اتفاق الكتل على سحب الثقة عن حكومتك وفق هذا التباين الايديولوجي والمصلحي الكبيرالذي تشهده العملية السياسية هذه الايام. وان استطاعوا سحب الثقة عن حكومتك وهذا شبه مستحيل، فسيكون كل الشعب معك وستسجل سابقة لم يسجلها سياسي قبلك وستفوز حتما بثقة الجماهير في الانتخابات القادمة التي حتما ستكون على بعد عدة اشهر ان حدث هكذا سيناريو.

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
870متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سخونة المشهد العراقي خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية .!

عادَ وتجددَ التحدي مرّة اخرى بين المالكي والصدر , مرّة اخرى , بطروحاتٍ حادّة , يصعب معها التنبؤ الى اين يسير العراق والكيفية التي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نجم الجبوري مازال الرهان بيننا

لا اخفي سراً اذا اقول لكم انني كنت قلقاً جداً على مستقبل محافظة نينوى ومدينة الموصل بالتحديد عندما استلم السيد نجم الجبوري منصب محافظ...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تغريدات من العراق الديمقراطي الجديد/20

صرخات الجريح تكون على قدر جرحه وألمه، ونفس الأمر ينطبق على الشعوب التي تعاني من أمراض سياسية واقتصادية وثقافية واجتماعية ودينية، بسبب الفساد الحكومي،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الانسداد السياســـــــــــــــــي في العــــــــراق الى متى؟

اعلنت قوى عراقية مدنية واحتجاجية العمل على معالجة الازمة السياسية الراهنة والعمـــــــل على رفض المحاصصة الطائفية المقتية والوصول الى مؤتمر وطني للتغيير.وضـم الاجتماع الاحزاب المدنية الديمقراطية...

التغييرات الحقيقية لبناء العملية السياسة

لعل اغلب من قرأ مقالنا ليوم امس والذي كان بعنوان ( من يفوز بالانتخابات المبكرة ؟ومن يشكل الحكومة القادمة ؟) توجه لنا بالسؤال الاتي ماهي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

يوم الأيام ،، الإنتصار المرّ

كان صدّام مولعا بالتسميات الضخمة لمعاركه وحروبه سواء التي انتصر فيها او التي خسر ، ولكن مصادفة -ربما- كانت اغلب تسمياته تصدق او تطابق...