الثلاثاء 01 كانون أول/ديسمبر 2020

اعرفوا الله يندحر كورونا كورونا ويومُ الشفاء العالمي

الخميس 19 آذار/مارس 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

في سلسلة():قصائد من تحت الوسادة،سلسلة جداريات شعرية، سلسلة قصائد لكنها مقالات مفكرة00
بقلم- رحيم الشاهر- عضو اتحاد ادباء ادباء() المهجر
الصين دولة عظيمة
تخوضُ معركةَ الوباءْ
بكلِ مااوتيتْ من قوةٍ
ومن دهاءْ
هاجمها ( كورونا)
في عقرِ دارها
لكنها استنفرتْ
قواتَ صدمتِها المسلحة
فصدمته صدمةَ الجبلِ الأسود
بجبلِ الثلج 00 فتهاوى ،
بكلِ ماآوى
ولم يعُد ذئبا مفترسا
يأكلُ (خرفانَ)
(الصين وشويهاته )
الصينُ اليوم
تحفرُ قبرَ كورونا
وسيكون دفانُ كورونا
، وحافرَ قبره
صينيا بامتياز
سجلوها نبوءةً مني
مأخوذةً مني وعني
وسيحتفل العالم
من إقليم ( يوهان)
بيومِ ِالشفاء العالمي
وستعود اوتارُ الحياةْ 00
ويندحر غولُ الممات ْ
وسيتحولُ كورونا
إلى قصةٍ
من قصصِ
الرومان القديمةْ!
**
الصينُ دولةٌ عظيمةْ00
الصينيون تحولوا الى سباحين
في بحرِ الطوفانْ
ولعبوا مع الحيتانْ

لعبةَ الرجل الحديدي
فذهبوا إلى مصادر تكاثرِها
واحرقوا البويضاتْ ،
وعفرّوا الشعيراتْ
فأمنَ العالمُ
من محنةِ ( كورونا الأليمةْ)
**
الصينُ دولةٌ عظيمةْ 00
كورونا إرهابٌ صامتْ
أرادَ أن يفجرَ نفسه
في الصين بحزام
فيروسي مُباغتْ
فيقتلُ منهم الأبناء والبنينْ
لأنه علم أن الصينْ
( هو دبل قمارة العالم)
من حيثُ عدد السكان
فتقدمتْ فيالقُ العلماء ْ
المصارع منهم ، والعداءْ
وتقدمت (بلدوزرات)
السحق المميت
وفُتحتْ في (يوهان)
خراطيمُ الانتقام
نحو هذا الداء الفتاكْ
القادمُ من بعيدِ الأفلاكْ
فهوى كورونا ميتا
وخرج َالعالم من محجره
ليرى الشمسَ
تضحكُ من جديد
ومضى
يومٌ من الأرض مقداره
ألف سنة مما تبكونْ 00
فيا من نسيتم عِبرَ الأخطار
اعرفوا ( الله )
من ألف عبرة وعبرة 00
واعرفوه من (موسى ع) كليمهْ




الكلمات المفتاحية
الشفاء العالمي رحيم الشاهر كورونا

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 66.249.74.9