الأربعاء 14 تشرين أول/أكتوبر 2020

هفت اليكٍ روحي/3

الاثنين 02 آذار/مارس 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

ادركت ان العاصفة آتية …ها انا أسمع دوي الرعود وزمجرة الرياح من كل جهات الارض ,وهي ليست بطبيعة الحال جهات اربع كما يقولون .
تزلزلت جبال شامخة وتهاوت صخورها الى اودية عميقة تحطمت الى ذرات من الرمال لم تصمد صلابتها أمام الزلزال العظيم.
انهمرت الشلالات ممتدة الى آفاق الارض, غمرت مياهها كل حدب وصوب ,تلقتها اودية عميقة لتكسر جبروت طغيانها ,لكنها ضعفت واستسلمت إذ علا الموج بعنفوانه مندفعا الى ما جاور الوديان من مبان شاهقة غمرتها المياه الى اسطحها واعولت الريح لا تبقي ولا تذر…..
فضج الناس ينادون بالسلام.
(السلام) …..وهل كانوا غافلين عنه قبل حين….؟
وضج الناس ينادون رب العزة يرفعون له الدعاء
(اذا مسه الخير نأى بجانبه)
(اذا مسه الشر فذو دعاء عريض)
ان الله لا ينسى
لكنكم نسيتم ذكر الله فأنساكم انفسكم.
ان الله لا ينسى
(السلام )الذي تنادون به ليس حروفا تسطر في قرطاس ………………………..هي فعل نبيل يسعى اليه ويحققه كل ذي لب وضمير.




الكلمات المفتاحية
جهات الارض هفت اليك روحي

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 136.243.103.251