الثلاثاء 01 كانون أول/ديسمبر 2020

مـخلدة في القلـب

الخميس 27 شباط/فبراير 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

مُخلَّدَةٌ في القَلْـبِ والدَّهْرُ راعِـيـــــها بِشِعْرِ امْرِئٍ قَدْ صاغَ مِنْها قَـوافـيها
مٌــتَيَّمَـةٌ بَـــلْ كُنْتُ فـــيهـا الـمُـــــتَيَّمُ فَما في خَوافي الكَوْنِ حُسْنَا يُجاريها
شَكا قَلْبيَ المَوْجوعِ منْ جُورِ حُسنها فَلَيسَ لـها فــي الحُسْنِ نِــدَّاً يُباريـها
وَدَمْعُ عَلــى الخَدَّينِ يَجْـري بِحُرْقَــةٍ فَلا العَيْنُ قُرَّتْ لا ولا الدَمْعُ يَكفيـها
فَكَيفَ لِـهذي الـرُّوح أَرْجُـو سَـكِينَــة وحِبـالُــها مَـوصُولَـةٌ فـي مَراعيــها
فَمَـنْ غَيْر كُورْدِسْتانَ أَعْـني حَـبيبَــةً وَهَـلْ لـي سِـواها قِبْلـَةٌ كَــيْ أُناجيها
لـها يَسْـجُدُ العُشّاقُ فـي كُـلِ مَوْضِـعٍ بِـقُرْبِ ثَـنايا الجــيدِ أَو بَيــنَ أَيديــها
فَـفيهِم أَسـيرُ العِشْــقِ يَسْـعى لِمَـنْزِلٍ لِيُــدْنيــهِ مِنْــها أَو إذا شـــاءَ يُدْنيــها
وَفِيهـِم سَخــي النَّفْــسِ يَرْجــو مَـنِيـَّةً إذا ما اسْتَجارَتْ فِـيهِ بالرُوحِ يَفْديها
فَــيا دَهْرُ رِفْـقَاً كَيْفَ تَرْضى هَوانَها فإنَّ الَــذي يُرْضــيكَ لَـيْسَ يُرْضِيها
فَهــذِهِ كُورْدِسْـتانُ إنْ كُــنْتَ غـافِــلاً لَــهـا يَنْحَــني الـزَمانُ كَــيْ يُحَييــها




الكلمات المفتاحية
الـزمان مـخلدة في القلـب

الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 3.236.156.32