السبت 29 شباط/فبراير 2020

رسائل المليونية الواضحة

السبت 25 كانون ثاني/يناير 2020
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

الى الامام المهدي (ع) اطمئن فأن شيعتك مازالت بخير .
ليست هناك جهة دينية او سياسية لديها القدرة على اخراج نصف العدد الذي خرج.
يبقى السيد مقتدى الصدر رقما صعبا لا يمكن تجاوزه او استغفاله او القفز عليه .
كافة دولة العالم التي تنادي بالحرية والديمقراطية ان الشعب العراقي قال كلمته … والكرة في ملعبكم .
الابالسة الذين خططوا ونفذوا مخططهم الخبيث في محافظات الوسط والجنوب …عودوا لرشدكم .
المغرر بهم من جماعة حسوني الوسخ وغيره تعلموا كيف تخرج المظاهرات وكيف تسترجع الحقوق .
الراقصون على جراحات الشعب العراقي …تمهلوا فأن للشعب غضبة .
الجهات السياسية المتحكمة بالأمور اعملوا بصدق وبدون تسويف والا.
الارهاب بكل مسمياته وعناوينه احذروا فأن في العراق قائد اسمه مقتدى الصدر لا يمكن الصمود امامه .
المتخاذلين والساكتين والخانعين الا متى انتم غفلة .




الكلمات المفتاحية
الامام المهدي رسائل المليونية الواضحة

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.