الثلاثاء 28 كانون ثاني/يناير 2020

الى هضبة الحماقة امريكا.. ارجعوا اموال العصائب!

الاثنين 09 كانون أول/ديسمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

ونحن ننتظر عقوبات الولايات المتحدة الامريكية بفارغ الصبر للتشرف والتباهي بها بين جماهيرنا وانصارنا وشعبنا بهذه العقوبات، اذ نتفاجئ بنوع هذه العقوبات المضحكة!
عقوبات من نوع احمق، الخزانة الامريكية تفرض عقوبات مالية على امين عام عصائب اهل الحق قيس الخزعلي وشقيقه، وماذا بعد؟
تجميد ارصدته ومعاملاته المالية في جميع البنوك الامريكية!، بالفعل امرا مضحك واحمق كما وصفه الخزعلي
كنا نتوقع ان العقوبات تضع العصائب على لائحة الارهاب مثلا، ليكتمل القمر ويصبح الانتصار نور على نور.
لكن مرة اخرى تثبت الادارة الامريكية حماقتها وفشلها تجاه التعامل مع فتية امنوا بربهم وازدادوا هدى
قيس الخزعلي ذلك الهبة العظيمة والقامة الشامخة والعقلية الفذة الذي استطاع ايقاف جميع مخططات الولايات المتحدة بمستشاريها واجهزتها وجيوشها واسلحتها واعلامها وخلايجتها ومموليها وسلمانها وزايدها
ذلك الرجل الذي يضحك ويعطي طاقة ايجابية في احلك الظروف واصعب المواقف، ذلك الشجاع الذي لازال يفتخر بمقاومة امريكا وداعش، ولا زال يقاوم مخططاتها وحده، وعلى بينة من ذلك.
نعم وحده
هو وحده حينما اختفى الاخرون ظهر عبر الشاشات في اصعب الاوقات وقال هنالك مخططا لاستهداف العراق وخلق فتنة داخلية ونحن نعلم بذلك وعلى اهبة الاستعداد.
هو من قُتل احد قياداته في ميسان وقال سنصبر وفي القلب غصة، وسنفوت الامر على اعداء العراق ولن ننجر!
مع من تتعاملون؟
ومع من تحاولون؟

قيس الخزعلي أيها الواعي : احدثك لا مجاملا ولا صائغا لقول لست اهلا له.
انت الشجاع الذي يرهبهم قولك ويميتهم فعلك، وهذه العقوبات ما هي الا تخبطا واضح وحماقة ما بعدها حماقة للادارة الامريكية
انت قلت : سنأخذ ثأرنا مربع من امريكا واسرائيل
وقولك هذا زرع الرعب في قلوبهم،. لانهم على بينة وعلم انك لن تنطق شططا ولا تقول مالا تستطع فعله، لذلك هم خائفون ومرتعبون وانت شامخ.
هم يعرفوا جيدا انك تملك ما لايملكوه
انت تملك فتية صُنعوا لنصرة الحق والانتصار للمظلوم، مؤدبين خلوقين مع اخوانهم، اشاوس “وكحين” بالحق ضد الباطل.
نالوا شرف الدفاع عن زينب وسموا “اخوة زينب”
ونالوا وسام الدفاع عن العراق وسموا عصائب العراق
ونالوا عزة الدفاع عن الحق وسموا فتية الحق.




الكلمات المفتاحية
اموال العصائب هضبة الحماقة امريكا

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.