الاثنين 06 نيسان/أبريل 2020

باجر_من_تنتصر_الثورة # رئاسة تشريفات «برهم» “ ما ترهم ” – بمُحاصصة تكليفات المُكوّنات – على دستور ثورة المُواطَنة

الخميس 05 كانون أول/ديسمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

في 14 تُمّوز ثورة باريس- بغداد المديدة مُتماثلة، في تشرين الأوَّل 1789م زحفت جماهير باريس الجائعة البائسة في مسيرة إلى فرساي وأجبرت العائلة الملكيّة على الانتقال إلى قصر تويلري بباريس. ومنذ ذلك الحين أصبح الملك الضَّعيف لويس 16 والملكة المُهيمنة ماري انطوانيت سجينين. تآمرت ماري أنطوانيت للحصول على المُساعدة العسكريّة مِن حكام اُورُبا خاصّة مِن أخيها ليوبولد الثاني ملك النمسا، ورفضت أن تعطي أيّ امتيازات للثوّار. المحكمة التي مثلت امامها ماري انطوانيت المحكمة الثوريّة الجّنائيّة الاستثنائيّة انشأتها الجَّمعية التأسيسيّة في 9 آذار 1793م بناءً على اقتراح نواب مِنهم جورج دانتون Danton. روبير ليندت Lindet و رينيه لافسار Lavasseur، بقانون 10 آذار 1793م المحكمة مقرّها باريس. أحكامها نهائية لا تقبل الطَّعن بالاستئناف او بالنقض امام محكمة النقض Cour de Cassation. المدعي العام فوكييه ـ تنفيل Fouquier-Tinville، مُحامي ماري انطوانيت شوفو ـ لاكارد Chauveau-Lagarde ( 1756ـ 1841م). و ترانسون ـ ديكودراي Tronçon- Ducoudray شابان. وجه لها اثناء المُحاكمة هيبار Hébert، ماري انطوانيت المُلقبة بالنمساويّة ” autrichienne l’” المُتهمة بشَكل اساس بتبديد الاموال العامّة. والاتصال بالعدوّ. وبعلاقة مشبوهة مع ابنها لويس 17. رئيس المحكمة: ارمان ايرمان Armand Herman ( 29 آب 1749 ـ 7 ماي 1795م) مِن رحال الثورة. مُحام عام 1783م. في السّاعة 4 صباح 16 تشرين الأوَّل 1793م حُكم عليها واُقتيدت إلى المقصلة بعد سويعات. في خطوة لتأكيد التضامن والوحدة بين الأطياف كافة أعلن الكاردينال لويس روفائيل ساكو إلغاء احتفالات رأس السنة في العراق احتراماً لضحايا التظاهرات. واُعلن في 3 كانون الأوَّل 2019م، اختيار الكاتب الباحث الناشط المدني الأكاديمي السياسي المُستقل أحمد الأبيض كمُتحدث رسمي باسم الثوّار؛ حتى لا تضيع الثورة على يد الأحزاب ستلتف عليهم إن لم يكن لهم مَن يُمثلهم ويضيع حقّ العراق المطلوب استعادته بأثر رجعي بَدءً بالنفط المنهوب المُهرَّب شَماليّ العراق، مِن قِبل برهم- برزاني. برهم ابتسم بصدق مُقـْنِع بلا قِناع !؛ وترسَّم أثر أوراق مَن رَحل في تشرين كالخريف حزين.. حزين «مسعود» غير “ مسرور ” تعقب دائماً أثرَ خصمه «طالباني» وحكومة حليفه «عادل عبدالمهديّ» المُنصرفة “ آخر الأيّام الدّافئة Dieletzten warmen Tage ” (عنوان رواية الكاتبة الألمانيّة ريكارده يونج Ricarda Junge) إلى حيث.. تقول “نورس الجبري: “#باجر_من_تنتصر_الثورة كل العلاجات تكون متوفرة بالمستشفيات وما يضطر الفقير يتداين حتى يشتري العلاج من برة”. وتقول “فاطيما” عن انتصار الثورة فكريا: “شعبنا العظيم أثبت للعالم وحدته، أثبتنا بشهرين ما حاول سياسيي القنص والعمالة تشويهه وتخريبه لسنين، ولا عزاء للذيول وجيوشهم الالكترونية القذرة التي وصلت إلى أسفل السفالة، ترعبهم ذكرى شهيد، من هنا نعرف الثورة انتصرت فكرياً #باجر_من_تنتصر_الثورة فعلياً، راح ننظف بلدنا من قذارتهم”. وتقول “بان بنت ليلى” عن الانتخابات: “نبطل ننتخب واحد لان گرايب أو سيد من جماعتنا، لأن ينطينا عدس يقشمرنا بيه ويبقى مچلب ونسوي عليه ثورة ويظل يقتل بينا وتالي يستقيل ويتوقع هاي هي! #باجر_من_تنتصر_الثورة”. يقول “حيدري”: “#باجر_من_تنتصر_الثورة الأرض المبني عليها قبر أصبع الحكيم ترجع للدولة”.
فاصل وصل Conjonction Disjonctive: لإنتاج مونتاج Montage.. أمين عام جامعة الدّول العربيّة الأسبق «عمرو موسى» دعا لضمّ إيران ولو بصفة مُراقب إلى جامعتِه لأنها عُمق حضاريّ عربيّ إسلاميّ سياسيّ، ونعى على حسابه twitter: “ رحم الله شعبان عبدالرحيم. كان مصرياً طيباً يعيش ويؤدي ويمتع. كان يحب ويكره كما أغنيته الشهيرة. كان مؤدياً من نوع خاص… بعض من الفن وبعض من الطرافة المصرية مع قليل من السياسة…. خليط حفر لشعبان، مع هييييته الشهيرة، مكاناً في قلوب المصريين. رحمه الله ”.
على نهج توصيف Fonction métalangage موسيقا بديع رُواة العصور الشّاعِر الهنديّ «طاغور» Rabindra Sangeet.. فاختة النخيل Laughing dove بالفارسيّة “ فاخته ”، رُقطيّة يمامة ضحوك Streptopelia Senegalensis بُنيّة مُحمّر لونها زهريّ باحتمال تعشّق مُقامِها بمَهجرها؛ أراك Arak مدينة إيرانيّة، وأراك Salvadora persica فصيلة شجر يتشاجرعلى شَكل الأيْك:
فاخِتةٌ بين نخيلِ أراكِ * نادتْ كما النّاقوس للنُّسّاكِ
فارقتُها مِثل الأذان النّائي * وقد تلفَّـتَ قلبُها المُتشاكي
وجوابيَ: آهٍ !، بعُمقِ وجيبها * لا أروم ما رُفع الأذان إلّاكِ
وَيْحَ العراقُ، ليتَ ساعة مَندَمٍ * لـشبيبةٍ، تلقائها بعِـراكِ
اُحبولةٌ؛ أنى نسجتُ وشائجي * مِنْ بعد لأي مفاوزٍ وشِباكِ
كالمُستجير مِن حاسِرٍ بعمامةٍ * حظٌّ مظانُهُ مَنبت الأشواكِ
وبلغتُ تشرينَ وثانٍ وبعدهُ * فإذا العبيطُ كبا، فليس بزاكِ.




الكلمات المفتاحية
الثورة

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.