الخميس 21 أكتوبر 2021
22 C
بغداد

المتلاعبون بالعقول!

الاعلام العربي يعكس أزمة النظام السياسي العربي ويعبر عن مستوى الوعي لدى الجمهور العربي!
في كل أزمة يشهدها العراق يسارع الأشقاء العرب الى تجنيد قنواتهم في حملات منحازة لتشويه الحقائق والتلاعب بالأخبار والتضليل او ركوب الموجة كما يقولون!
الاعلام ليس مستقلا ويعمل وفق اجندات وخطط مدروسة وهو ليس بريئا أو محايدا أبدا!
وهنا اطرح سؤالين لغرض التحليل فقط وليس دفاعا عن احد:
س١: لماذا توجيه الاتهامات بالفساد لفئة دون غيرها رغم ان جميع الشركاء متهمون!؟
س٢:لماذا يصبح (الحشد الشعبي )فجأة أشد خطرا من داعش والقاعدة ويوصف بالارهاب!؟
اربط الاحداث على الخارطة من طهران الى بغداد الى الرياض الى تل ابيب الى واشنطن وسوف تعرف من هو العازف الذي يقود هذه الاوركسترا!؟
من ابرز سمات الاعلام العربي:
– في الاغلب هو اعلام رسمي حكومي ومخابراتي موجه ومنحاز مسبقا.
– في كثير من الحالات هو اعلام طائفي ينظر الى الاحداث من خلال منظار مشوه معتم.
– يتجاهل الحقائق ويغض النظر عن مفاسد الحاكمين في بلده ويجعل من الحاكمين ملائكة أو أشباه انبياء وهم غارقون في الاجرام والفساد!
– يفتقر للمهنية ويعتمد الواسطة والمحسوبية ويستبعد المبدعين الحقيقيين ويعتمد معايير شخصية في تقييم الاحداث وتغطيتها!
– يخلط بين الاعلام والدعاية والحرب النفسية لتحقيق اغراض سياسية!
– يختار متحدثين وضيوفا منحازين مقابل ثمن ويقدمهم كمفكرين ومحللين مستقلين!
– تمويله مشبوه ومصادر امواله فاسدة!
-يدعو الى الجهل ويروج للدجل ويجند قنوات كاملة للدجالين والمشعوذين الذين يستغلون جهل الجمهور ويضحكون على عقول الناس!
للمقارنة ولكي تعرف الحقيقة قارن فقط بين تغطية بعض القنوات العربية للأحداث في العراق ولبنان وسوريا واليمن والجزائر وليبيا والبحرين وسوف تكتشف انها ليست لعبة بريئة وأن المصداقية مجرد نكتة!
هذا الكلام ليس شهادة براءة للقنوات العراقية فهي تخوض في المستنقع نفسه وتقابل الخطاب العربي الفاسد بما هو أفسد منه!
بكل بساطة انهم جميعا يضحكون على عقولنا فلا تصدقوا كل ما تشاهدون..والسلام!

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
738متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الأيام الفاصلة القادمة في العراق

إن الهزة التي أحدثتها الانتخابات الأخيرة في المجتمع العراقي كانت، وبلا شك، ثمرة من ثمرات انتفاضة تشرين، رغم النجاح الخادع الذي توهمت الأحزاب والفصائل...

مقتدى والإصلاح نقيضان لا يلتقيان

منذ استلام الأحزاب الطائفية (الإسلامية) سدة الحكم في العراق بعد الغزو الأمريكي وهم مستمرون في سرقة ونهب أموال وخيرات البلد دون توقف. إن حصاد...

لغز رئيس الوزراء القادم !

لافوضى ولا صراع مسلح في سفينة العراق التي تتلاطمها الامواج حتى يكتب لها ان ترسو على بر المصالح السياسية التي عصفت بالبلاد منذ ثمانية...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل ستطرح الانتخابات نموذجا سوسيولوجيا للحكم بعد تهافت الأفكار العقائدية (الأيديولوجيا)؟

لابد أن نبتعد عن الأحلام والتمنيات الغير واقعية على أن العراق كيانا واحدا، بل يجب أن نؤمن بأن كل مكون من المكونات العراقية بمختلف...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل يوجد في الأديان إنسان حر ومساواة ؟

في الإسلام مثلا ً لايوجد إنسان حر بل الإنسان العبد والذي يخضع للسمع والطاعة وينقسم المجتمع الإسلامي الى مسلم وذمي ومعاهد ومستأمن , الحديث...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العراق الأيراني الى أين؟؟

1 ــ ما يحدث داخل العراق الأيراني, المعلن عنه وغير المعلن, الراهن منه والقادم, حجم المجندين من حثالات الولائيين, القدرة على توظيف اسماء الله...