الجمعة 13 كانون أول/ديسمبر 2019

ثورة تشرين الوثيقة العظمى The Magna Carta العراقيّة

الخميس 14 تشرين ثاني/نوفمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

اتقِ … و … عِ . .

وعيُّ شباب اليوم وعيٌ ألمعي * يا قاتلَ الأبرارَ أنتَ قِ و عِ

تشرينُ صوتُ الوادي رَجعاً للصَّدى * تشرينُ بِدعٌ للإلهِ الأبدَعِ

نهجُ البلاغةِ لاحِبٌ ولاهِبٌ * والعدلُ يُعزى للهُمام الأنزعِ

رعدٌ بوعدٍ، قَطرٌ على مرمى المدى * غيثٌ بهِ غوثٌ هَمى بالمربعِ

يُهمى على جسر المها أحفادُ مَنْ * في الوثبةِ الاُولى بمرمى المِدفعِ

كانوا ليوث الوادي طُعماً للمُدى * إنْ ينفقِ السَّبعُ فشِبلٌ يتْبَعِ

ويحَ العراق مِثل قلب قائحٍ * يشكو نزيفاً، لكنَّهُ لم يخنعِ

ابنُ البتولِ: مريمَ أو فاطِمَ * بعدَ التُّقى مِن ضرعِها لم يرْضعِ

قُطنٌ بفاهِ الوالِدِ قد أورثَ * اُذنيَّ ابنٍ للدُّعاةِ أو دَعي

مَن ألقمَ القُطنَ الخنا صدّامُه * لمّا نزا في عرشِهِ لم يسمعِ .
مَن ألقمَ القُطنَ … لم يسمعِ ..
لمَن تُقرع الأجراس ؟ For Whom the Bell Tolls، بتعبير Ernest Hemingway، الاحتجاج “ باللّغا اللّبنانيّي ” بتعبير «سعيد عقل»؛ بقرع الطَّناجر في تشرين لبنان والرّافدين!. والبلاغة العربيّة واصطلاحات المجاز والتشبيه والاستعارة، في كتاب الخطابة لأرسطو (ذكرَ صاحب “الفِهرست”: ترجمه إلى لُغتِنا الجَّليلة «حنينَ بنَ إسحق» وُلد بعد عام 190هـ) والإشارات الاُولى للمجاز لدى سيبويه وأبي زكريّا الفرّاء وأبي عُبيدة مُؤلف “مجاز القُرءان”. رواية مُواطن «عادل عبدالمهدي» (الفرنسي Victor Hugo) “ البؤساء Les Misérables ”، أوَّل الأعمال الأدبيّة الَّتي وثقت، بصيغة غير مُباشرة للصّراع بين الناس والأنظمة للاستحواذ على الشّارع. الإنتاجات التلفزيّة والمسرحيّة كثيرة عن الرّواية صوَّرت انزياح «صبّات عادل عبدالمهدي المُنجَز المُعجز المُرائي المُؤقت» والمتاريس الَّتي أقامها المُتظاهرون خلال ثورة عام 1830م، ركام صناديق وقطع الأثاث المُهمَلة، الرّواية تُشير إلى متاريس كصخرة سيزيف Sisyphus الإغريقي وصخرتي الرّوشه الغارقتين في بحر بيروت وصخرة عبعوب بغداد، مِن حجارة رصف جادات باريس، إذ عمد المُتظاهرون إلى رفعها وتدويرها كنفايات حكومات مواسير الماء الشَّروب والغسول الفاسدة والصَّرف الصّحي في البصرة، وبناء حائط مبكى يهود كعبة مال Wall Street مانهاتن السُّفلى، لغلق الطُّرقات المُؤديّة إلى أحيائهم بدلاً مِن حسَنة إماطتها، تحميهم مِن طلقات درك الجُّحوش القناصة الفرسان، مُذ الثورة الفرنسيّة، تُوثق 21 مُواجهة بين الفسطاطين اُستخدمت فيها تقنيّة المتاريس بما لا يقلّ عن 6 تقلبات في نظام الحُكم بين الملكيّة والجُّمهوريّة والإمبراطوريّة بنحو 4 آلاف متراس (عام 1830) و6 آلاف (كومونة باريس 1848م).

شعار “تحلية القِطط السّمان بالأجراس؛ مطلبٌ جُرذاني !”. تقارير صحيفة De Telegraaf الهولنديّة في أعدادها الصّادرة السَّبت وأمس الأوَّل وأمس 11- 12- 13 تشرين الثاني 2019م: “هولندا طردت اثنين مِن الدّبلوماسيين الإيرانيين العام الماضي بتهمة التورّط مع أجهزة استخبارات طهران في التخطيط لاغتيال اثنين مِن المُعارضين الإيرانيين اللَّذين يحملان الجّنسيّة الهولنديّة «محمدرضا صمدي كلاهي»، المُقرَّب مِن مُنظمة “مُجاهدي خلق”، الَّذي قُتِل في مدينة Almere، على مشارف أمستردام عام 2015م، والثاني القيادي الأحوازي «أحمد مولى النيسي»، الَّذي قُتل أمام منزله في العاصمة الهولنديّة لاهاي في تشرين الثاني2017م (سفير العراق لدى لاهاي «هِشام على أكبر إبراهيم العلوي» على تواصل مع سفير إيران لدى لاهاي مقر محكمة جرائم الحرب الدّوليّة). وأن مُدبر اغتيال مُعارضين إيرانيين على الأراضي الهولنديّة «رضوان تقي» مغربي – هولندي، يختبئ في إيران، النائب العام الهولنديّ رجَّح أن جهاز الأمن الإيراني يحمي تقي ”. المصدر الأصل أدناه:
OM eist tot 22 jaar cel voor moord vermeende Iraanse aanslagpleger in Almere
ثورة تشرين الوثيقة العظمى The Magna Carta العراقيّة، نسخة الأساس ميثاق عام 1100م في عهد ملك إنگِلْتِرَا «هنري الأوَّل Henry I»، وبحلول النصف الثاني مِن القَرن 19م اُلغيت معظم البنود الأصل وبقيت ثلاثة بنود كجزء مِن قانون إنگِلْتِرَا وويلز، تعتبر جزءً مِن دستور غير مُدوَّن. النسخة الأصل بمُسوَّدتين صدرت عام 1215م ثم عام 1216م بأحكام أقل، إذ اُلغيت بعض الأحكام المُؤقتة، خصوصاً الَّتي توجّه تهديدات صريحة إلى سلطة الحاكم اُعتمدت قانونًا عام 1225م يحتوي اُمور مِنها مُطالبة الملك بأن يمنح حرّيّات ويقبل بأن حرّيته لن تكون مُطلقة، وأن يوافق علناً على عدم مُعاقبة أيّ “رجل حُر” إلّا بموجب قانون الدّولة وهذا الحقّ ما زال قائماً حتى تشرين الثاني 2019م، صدرت عام 1297م ضمن لوائح الأنظمة الدّاخليّة لإنگِلْتِرَا ويلز حتى قيام ثورة شباب تشرين العراق، وُصفت بـ“ الميثاق العظيم للحرّيّات في إنگِلْتِرَا والحرّيّات في الغابة”. ثورة مَهْجر الرَّئيس «عادل عبدالمهديّ» الفرنسيّة Révolution française؛ استمرت بين عامي 1789- 1799م أثرت على اُورُبا العجوز وعموم الغرب. قبل 70 عاماً انتصرت ثورة مِثال عادل عبدالمهديّ (ماو Mao)الصّين الشَّعبيّة، عام 1949م (في ذكراها عام 2019م زار عبدالمهديّ الصّين لعقد اتفاقيّات شاملة مع العراق، بديلة عن اتفاقيّات العصر السّوفييتي الَّذي ذهبَ جُفَاءً مع انقلاب البلاشفة عام 1917م).. “ ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَٰلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ ” (سورة يُوسُف 49). ثورة تشرين العراق؛ وعدُ الرَّعدِ بالغيثِ الغوث “ الزَّبَدُ يَذْهَبُ جُفَاء وَمَا يَنفَعُ النَّاسَ يَمْكُثُ فِي الأَرْضِ Then, as for the foam it passes away as scum upon the banks, while that which is for the good of mankind remains in the earth ” (سورة الرعد 17).

‫ابن هذا الوطن – شذى حسون | Shatha Hassoun – Ebn Hatha El-Watan‬‎ – YouTube
عمل خاص تقدمه الفنانة شذى حسون لدعم المتضاهرين الأحرار في العراق كلمات: شاعر الوطن سجاد غريب
www.youtube.com

منطقة المرفقات
معاينة فيديو YouTube ابن هذا الوطن – شذى حسون | Shatha Hassoun – Ebn Hatha El-Watan




الكلمات المفتاحية
السمان بالأجراس الوثيقة العظمى

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.