اين اخطا المتظاهرون السلميون؟

كل شروط التظاهر مستوفية لخروج الشباب في مظاهرة سلمية ضد حكومة لم تكن بالمستوى المطلوب في اداء واجباتها بل زادت من ماساة العراقيين لاسيما شريحة الشباب المسلوبة حقوقهم المجهول مستقبلهم .
الخروج كان عفويا وبعيدا عن من حدد يوم الخروج طالما ان مستلزماته متوفرة ، وبعد اسبوعين من التظاهر اعتبارا من 25 تشرين ظهرت تصرفات ومواجهات لم تكن في حسابات المتظاهرين والتي زادت من التوتر بينهم وبين الحكومة والذي اثر على سلمية التظاهرات بالاضافة الى المدسوسين والتصرفات غير المنضبطة التي صدرت من القوات الامنية هي ثلاثة امور صدرت عن المتظاهرين الاول هو قطعها للطريق العام امام المارة مع صدور بعض الكلمات غير اللائقة لمن يروم المرور من جنبهم ، الثاني تعطيل المدارس وبقية الدوائر الحكومية وغلقها وكتابة انها اغلقت بامر الشعب فهنالك من الشعب الذي لا يتفق وطبيعة المظاهرات وليس مع المطالبات ، الثالث عدم توحيد المطلب ولا يوجد من يمثلهم .

وكانت النقطة الثالثة من بيان المرجعية الذي القي من على منبر الجمعة من قبل سماحة الشيخ الكربلائي هي اهم الاسباب التي جعلت البعض يشكك بسلمية التظاهرات التي خرجت لاسباب شرعية ، فقد اكدت المرجعية على الراي والراي الاخر وعدم مجادلة من لم يخرج فلكل شخص بالغ له حق التظاهر من عدمه

اما مسالة اعمال الشغب والقتل والقنص فانها مسؤولية الدولة ولا يتحملها المتظاهرون السلميون ، فالمدسوس والخارج عن القانون كما تدعي الحكومة هم لم يولدوا بين ليلة وضحاها بل انهم خلايا نائمة وباعترافكم فاين اجهزتكم المسؤولة عن هذا الملف ؟ فبدلا من قمع المتظاهرين اقمعوا المندسين .

الظاهرة الاخرى مسالة الرقص وسط المظاهرات لا سيما البنات واللائي ظهرن بمقاطع فديوية غير ملائمة ولا اعلم راي ذويهم فيهم ماهو ؟ لذلك وبعيدا عن مناقشة الحرية والعلمانية نسال ما الذي تحقق حتى يرقصون ؟ ام انها حركة مقصودة لامور اخرى .

الان اتجهت الامور الى العنف في المواجهة وقد استغل الخبثاء سلمية التظاهر لتسويف حقوقهم والنيل من معتقد الشيعة بوصف الحكومة شيعية، وفي نفس الوقت لم تقدم الحكومة ولا البرلمان على أي خطوة بالاتجاه الصحيح لتلبية مطالب المتظاهرين ، لربما سيقول احد ازلام الحكومة ان المتظاهرين لم يقدموا وثيقة تحدد مطالبهم ، اقول انكم تعرفون لماذا خرج الشعب ، لقد خرج بسبب فسادكم او ليس السيد رئيس الوزراء هو القائل بانه يطلب ان تكون الجلسة في البرلمان علنية حتى يكشف اوراقه فرفضت الاطراف الاخرى والتي هي اس المشاكل وسبب التظاهر ، فيا جناب السيد عادل عبد المهدي ماذا تخفي في جعبتك ولماذا لا تظهره للعلن والسكوت عليه ، وهذا الامر نفسه عند كل من تراس الوزارة ممن سبقه تجدونهم يحتفظون بملفات على رؤساء الكتل ومن بمعيتهم يستخدمونها للابتزاز والمساومة فيما بينهم .

ومهما فعل الخارجون عن القانون تتحمله الحكومة العراقية جملة وتفصيلا وللعجب العجاب عندما يصرح الشيخ قيس الخزعلي في لقاء تلفزيوني أن إحدى الرئاسات الثلاث – إضافة إلى قائد كبير ، واضاف ان هذه المعلومات ان رئيس الحكومة والاجهزة الامنية على علم بهذه المعلومات هذا الكلام الا يستحق المظاهرات مع احقيتها برفض العملية السياسية ورموزها الجارية في العراق ؟

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
769متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تَعَبُد… ولكن على الواحدة والنص

لم يذق طعم النوم ليلتها بعدما طرقت باب شقته بالخطأ، السكر والإرهاق اللذان هي فيه جعلها تخطأ في رقم الشقة والدور.... لقد كانت على...

ماهي التساؤلات وماذا يمكن فهمه لما بين السطور والطريقة لابعاد صورة وهوية الفاعل والداعم

ابرز ماتحدث به مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي خلال المؤتمر الصحفي للجنة التحقيقية المكلفة بالتحقيق بمحاولة اغتيال الكاظمي قاسم الاعرجي"""" سنعرض اليوم التقرير الأولي للتحقيق...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العلم البايولوجي مصدر مهم لاقتصاد الدول العظمى

قد تخونني التعابير احيانا في بعض مقالاتي كونني ليس من ذوي الاختصاص الدقيق ومعلوماتي العلمية في مجالات الادوية والفايروسات محدودة.. ولكنني اكتب ما اشاهده...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رئيسي الفاشل في أکثر من إختبار

عندما أعلن ابراهيم رئيسي عن عدم ذهابه الى الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة وکذلك الى مٶتمر المناخ في سکوتلندا، بحجج ومعاذير أثارت سخرية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رافع الكبيسي..خاض تجارب العمل الاعلامي فأبدع فيها

رافع عويد الكبيسي هو من تولد ناحية كبيسة 1957 بمحافظة الانبار ، وقد أكمل دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية فيها .. في عام 1978 دخل كلية...

ماجدوى الاسراع لرجوع للاتفاق النووي مع ايران

لا يُخفى أن المفاوضات مع الإيرانيين حول التوصل إلى اتفاق نووي ليست سهلة على الإطلاق. ولكن إذا أرادت إدارة بايدن إجراء مفاوضات متابعة تتطلب...