الاثنين 09 كانون أول/ديسمبر 2019

ثلاثة رؤوساء وزراء للعراق المالكي والعبادي والمهدي .اثبت فشلهم ويجب محاكمتهم ..

الخميس 31 تشرين أول/أكتوبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

الآن بعد القضاء على ابو الحروب صدام .جاء دور من استلام المالكي للسلطة والعبادي والمهدي إثبتوا انهم عنصرين وظالمين حتى بين المكون الواحد فما حال الشعب العراقي وطوائفة .لكون قانون التقاعد غير موحد موظف سابق ( ٤٠٠ ) الف دينار وموظف حالي ( اكثر من مليون دينار ) والفرق كبير بالراتب ..
وبالنسبة للجيش هناك جداول راتب اسمى للجيش السسابق بأرقام متدنيه .وجداول للجيش الحالي بأرقام عالية .والفرق كبير بالرواتب التقاعدية وهم عراقيين
( يارب )كم حقودين هولاء الأشخاص الثلاثة على الفقراء .وهذه المعلومة بناً على تصريحات النائب وجيه عباس والنائب كاظم الصيادي جزاهم الله خيرا ً ..
أسائل الرؤساء الوزراء الثلاثة .اين ضمائركم يا ساسة العراق .يا حكومة العراق وانتم تسرقون ثروات العراق بحيث ضمنتم مستقبلكم ومستقبل اولادكم وأحفادكم من الاموال التي سرقتموها من الشعب العراقي كل واحد منكم لديه قصور وحساب في البنوك أنتم لا تستحقون السلطة انتم برآء منكم مذهب الشيعة وولاية امير المؤمنين ( ع ) او تحكمون الشعب العراقي. انتم ماهي إنجازاتكم انتم لصوص لقد دمرتم العراق ودمرتم كل شيء. ودمرتم شباب العراق واطفال العراق ونساء العراق والشعب العراقي يموت من الجوع والفقر ،لا مستشفيات نظيفة ،لا مدارس متوفرة ورجعنا للكرفانات .هناك اناس لا يعرفون الماء النظيف او الكهرباء . لماذا لان المسؤولين والسياسيين لصوص حقودين على اخوانهم العراقيين .نتمنى من السيد مقتدى الصدر ان يسيطر على العراق من الفوضى ويحمي الفقراء ويشكل حكومة نظيفة تخدم الشعب وتقدم هولاء اللصوص للمحاكم وحجز ممتلكاتهم وإلغاء رواتبهم مثل ما فرقوا بين الشعب الواحد .




الكلمات المفتاحية
أنصار الإمام القائم المهدي العبادي المالكي وزراء العراق

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.