السبت 15 آب/أغسطس 2020

بلد الحضارات يقهر العلماء !

الجمعة 25 تشرين أول/أكتوبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

حط بي الترحال ذات مرة ونزلت في احد المطارات العربية واستوقفتني صور في الجدار الامامي لصالة الاستقبال واستحوذت لحظات ودقائق على تفكيري ونظري وجلست اتمعن واقارن بين هذه الصور وكيف قيم شخوصها ودورهم وكيف نقيم شخوصنا امثالهم .. الصور التي استوقفتني كانت لرئيس البلد والى جانب صورته صورة مخرج وكاتب ومؤلف وعالم تذكرت الفيديو الذي انتشر في اليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي لعالم الرياضيات العراقي الذي يسكن دار المسنين ويعاني من المرض والفقر والتهميش ايصح ان يكون هذا مصير علمائنا الايجب ان يكرموا وتوضع صورهم في المحافل والاماكن الرسمية ونفتخر بهم وبدورهم ونحذو حذو الدول الاخرى التي تفتخر بعلمائها وفنانيها وان نؤمن لهم تقاعد وراتب يضمن لهم الحياة الكريمة ايفاء لدورهم العلمي واسهاماتهم في هذا البلد فهل يستحق علماء العراق هذا التهميش ونحن من بلد علم الدنيا الكتابة واوصانا الله سبحانه وتعالى بالعلماء فهم تبنى بهم الاوطان وتتقدم الامم حقيقة استغرب من الحال الذي وصلنا اليه الايينبغي ان نراجع الذات ونعرف اين وصل بنا الحال ونعرف قيمة علمائنا ومفكرينا ومبدعينا في مختلف الاصعدة والمجالات ..
هل تصحو ضمائرنا ونهتم بمبدعينا ؟




الكلمات المفتاحية
الحضارات قهر العلماء

الانتقال السريع

النشرة البريدية