الجمعة 15 تشرين ثاني/نوفمبر 2019

قواعدالاشتباك تبرير «عادل عبدالمهدي» لقتل مُتظاهري تشرين الأوَّل الجّاري

الأربعاء 23 تشرين أول/أكتوبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

آنس Coherence، «جبران باسيل» “ يدخل موسوعة الأرقام القياسيّة Guinness World Records عن فئة أكثر وزير يطاله القدح ” في تظاهرات لبنان، لوصل Context المُرُوءَة= الشَّرف Gentleman، والرَّفيق الحرس القوميّ البعثيّ «عادل عبدالمهدي» (إنَّ الْمُرُوءَة لَيْسَ يُدْرِكُهَا امرؤٌ * وَرِثَ الْمَكَارِمَ عَنْ أَبٍ فَأَضَاعَهَا
أَمَرَتْهُ نَفْسٌ بِالدَّنَاءَة وَالْخَنَا * وَنَهَتْهُ عَنْ سُبُلِ الْعُلا فَأَطَاعَـهَا ):

إذا المرءُ أعيتهُ المُرُوءَةُ ناشئاً * فَمَطْلَبُهَا كَهْلا عَلَيْهِ شَدِيدُ.

شيخ الشّافعيّة «أبو بكر الإسماعيلي» (ت 981):

إذا جَلَسْتَ وكانَ مثلُكَ قائماً * فَمِنَ الُمُرُوءَة أَنْ تَقُومَ وإنْ أبَى

وإنْ اتكأتَ وكانَ مثلُكَ جَالِساً * فَمِنَ المُرُوءَة أن تُزيلَ المُتَّكَا

وإذا ركبتَ وكَانَ مثلُكَ مَاشيا * فَمِنَ الُمُرُوءَة أنْ مَشيتَ كَمَا مَشَى.

خلُصَ الإسلام السّياسي في شِبه جزيرة العرب صُعوداً إلى العراق الثائر في تشرين الشَّباب المُحتجّ المُتناغم مع تظاهرات لبنان المُتجاوز طائِفيّة مُؤتمر الطّائِف بوصاية سَعوديّة، بان “ الوهابيّة ” الَّتي أسَّسها محمد بن عبدالوهاب، كقراءة شاذة للإسلام، واتخذها آل سعود عام 1745م مذهباً للجَّزيرة العربيّة قبل تأسيس المملكة السَّعوديّة، بالتحالف الشُّؤم بين جدّ آل سَعود محمد بن سعود ومُؤسّس الوهابية محمد بن عبدالوهاب، تنهار اليوم وبسرعة على يد حفيد مُؤسّس الوهابيّة «تركي آل شيخ» رئيس هيأة الترفيه السَّعوديّة الَّتي تنشط فوق هيأة الأمر بالمعروف الرّهبانيّة الإرهابيّة

(محاكم تفتيش قرونأوسطيّة تسلّطيّة سَعوديّة كنسيّة. مسرح الدّوقة Duchess Theatre جوار الكاتدرائيّة الغربيّة The West Minster، كنيسة ديرِ Monastery Church، غِبّ عَرض مسرحيّة “مشاهد عُري Intimate Revue” الَّندنيّة عام 1930م وفيلم Charlie Chaplin – Factory Scene – Modern Times /1936..

، حلَّ عَقد أربعينيّات القَرن الماضي مولد ديناصورات الإنترنت لنشر دِعاية ضدّ دِعاية على نهج أقنية فضائيّة شيعيّة فضائحيّة لشيعيّة!، وحجب وقائع ثورة شيعة شباب تشرين على أبو77 خريفاً المُتخشّب «عادل عبدالمهدي»؛ مُدّعي العدالة في صحيفتِه “ العدالة ” البغداديّة، كما تدَّعي سيناتور مجلس الشُّيوخ الأميركي السَّبعينيّة Elizabeth Warren مولودة صيف 1949م؛ بأنها رأسماليّة حتى النخاع!. عَقدذاك جرى تجميع البدن الخارجي للباص الخشبي الجّاوي والصّاج المُكوَّن مِن قمارة قيادة ومَقعدين اماميين وفي وسطه 6 مقاعد مُتقابلة لطالَما جمعَ فِرقة الخشّابة الغنائيّة في السَّفرات الترفيهيّة، وفي الخلف مقاعد مُتقابلة وباب).

وفي العراق على نهج الغزوة الوهابي، مُتهمون بارتكاب مجازر ضدّ مدنين عراقيين خلال سنوات الاقتتال الطّائفي عامي 2006 و2007م، تلقوا اوامر باقتحام مجموعة مُختارة مِن المصارف الحكوميّة في عدّة مُحافظات وسط وجَنوبي العراق بالتواطىء مع مُنتسبين في وزارتيّ الدّاخلية والدّفاع تابعين لذات الجّهة. وأفادت هيأة الإذاعة الهولنديّة NOS وصيحفة NRC، أن طائرات هولنديّة مِن طراز F-16 تورَّطت في هجوم على مصنع لسيّارات في العراق عام 2015م، ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 70 مدنيّاً في أكثر الهجمات دمويّة اثناء تكاثف الجُّهود الدّولية لمُحاربة رهبانيّة داعش كما ذكرت وكالة Reuters الخبريّة العالَميّة في ذلك الوقت أن 70 مدنيّاً قُتِلوا، وإن القصف الجَّويّ “أدّى إلى سلسلة انفجارات أحالت مجال المِنطقة الصّناعيّة إلى أنقاض”، إذ دُمّر حيّاً كاملاً في مدينة الحويجة العراقيّة. وطالما رفض الوزراء الهولنديّون تقديم تفاصيل حول الهجمات العسكريّة الهولنديّة في العراق لأسباب أمنيّة.

قواعدالاشتباك تبرير «عادل عبدالمهدي» لقتل مُتظاهري تشرين الأوَّل الجّاري، يُدينه دوليّاً؛ لأن مُصطلح قواعد الاشتباك Rules of Engagement، عسكريّ في حالة مُواجهة بين جيشين، لا بين قوّات مُسلّحة ومدنيين عُزَّل مُتظاهرين حسب الاُصول المعمول بها دوليّاً، إذ في العلوم العسكريّة القواعد الَّتي تعني تلتزمها القوّات المُسلَّحة عند استعمال القوَّة، تكون في خضم العمليّات العسكريّة الَّتي تضطلع بها على المسرح الدّولي أو الإقليمي أو الوطني سواء في النزاعات المُسلحة أو مَهمات حِفظ السَّلام. وعليه يجب النظر إلى الأبعاد القانونيّة والعسكريّة والسّتراتيجيّة والسّياسيّة والعملياتيّة لقواعد الإشتباك. ويُعرّفها حلف شَمال الأطلسي بأنها إيعازات تصدر مِن جهةٍ عسكريّة مأذونة ترسم الظُّروف والحدود الَّتي يُسمح فيها للقوّات المُسلحة بالشُّروع في الإشتباك أو مواصلته. ولا تُعد قواعد الإشتباك تعليمات تعبويّة ليسترشد بها، لكتها ترسم تنظيم حمل الأسلحة أو التصدّي لهجومٍ مُعادٍ. قواعد يجب أن تعدل بما يؤمن الرّد الكافي على طارىء. أيضاً ثمَّت عنوان قواعد الإرهاب الأميركي Rules of Engagement، لفيلم أخرجه الأميركيّ William Childers عام 2000م. حدث القصّة عام 1996م (خيال علمي)، Childers ينتسب لوحدة المشاة البحريّة، ويسعى إلى إخراج السَّفير الأميركي في اليمن مِن السّفارة، وبعد التظاهرة الاحتجاجيّة التي قام بها أبناء البلد ضدّ الوجود الأميركي في المِنطقة وقيامهم بإطلاق النار على العلَم الأميركي، أضطر القوّات البحريّة لإطلاق النار على المدنيين، ما أسفر عن مقتل 83 مُتظاهراً. أخذ Childers إلى المحكمة العسكريّة بتهمة عصيان قواعد الاشتباك الناتجة عن ذلك، في حدث عسكري في السّفارة الاميركيّة في صنعاء، ما أدّى إلى قتل العديد من المدنيين من قبل المارينز بعدما تأكّد مقتل 3 جنود أميركيين داخل السّفارة. وكانت وزارة الخارجية الأميركيّة تحاول لتحسين علاقاتها مع دول الخليج العربي، إلّا أن تلك المُحاولات لم تنجح، وبُرىء المُتهم Childers (المُمثل الأسمرSamuel L. Jackson) ومن ثم احيل إلى التقاعد. أنتقد اليمينون والسفيرة الأميركيّة في مُؤتمر صحافي في صنعاء اليمنيّة عام 2000م حول الفيلم، ووصفت السَّفيرة الفيلم الأميركي بالغباء وأنها تثير الكراهية، واكّدت أن السَّفارة الأميركيّة في صنعاء لم يسبق التظاهر ضدّها أو التعرّض لهجمات. انتقدت مُنظمة مُكافحة مُعاداة العرب الأميركيين لهذا الفيلم، واتهمها بتحريض على قتل العرب، ورفض المُنتج William Friedkin اتهامات الفيلم بأنه يُحرّض على كُره العرب والمُسلمين قائلاً بأن الفيلم ليس ضدّ العرب والمُسلمين وليس ضدّ الشعب اليمني، وقمنا بعرض قصَّة الفيلم لملك المغرب للتصوير السّينمي بالمغرب ووافق، والفيلم مُوجَّه لحرب الإرهاب وأعداء الولايات المُتحدة.
https://kitabat.com/2019/10/22/الجَّميع،-يستعدّ-لاقتحام-الطَّبقة-ال/
المُقدَّسُ المُدَنَّس والأصالَةُ المُعاصرة الحشدُ الشَّعبيُّ لم يخلُ ولن يخلو مِن الثالوث (المُقدَّس): “ بدر، عصائب، وسرايا ”.. تجرّ فجر 25 تشرين الأوَّل إلى لَبسٍ مُدَنَّس بدون أميركا وإسرائيل .. في ساحة التحرير، البغداديّة الثكلى «فاتن»، وزَّعت الحبق Ocimum المنثور، ريحان خبز العبّاس، على زهر تشرين في العراق القائِح الجَّريح نازف بنيه .. «عادل عبدالمهدي» (حُسن الختام على مشارف الثمانين، بلغتِه العربيّة- الفرنسيّة): تعمل لصالحي لأنكَ أصبحتَ خرقة خلِقة Vous bossez pour moi, parce que vous ne valez plus rien. مِثل المُهرّجين دائماً معهم خرقة منقوعة بالأثير Les clowns ont toujours de l’éther.. على الاقل ثمَّت خرقة قذرة تُسرّب الجّراثيم إلى جُرحِك Au moins, tu as cette sale guenille qui transfère des germes dans ta plaie. مولود النجف على مشارف السّتين، النائب الأشيب، بريطانيّ الجّنسيّة «فائق الشَّيخ علي»، يُغرّد على موقع التواصل twitter (يوم 21 تشرين الأوَّل 2019م): “ لا أدَّعي شرف التحريض والجُّنديّة والقيادة للتظاهرات، لأن الفخر للقائمين بها مِن شباب العراق، لكني أقول رأيي بصراحة:

1-لا تسمحوا للأحزاب وقياداتها أن تركب موجة تظاهراتكم.

2- سخِّفوا وكذّبوا الجحوش الألكترونية، التي تزعم تأجيل موعد تظاهرتكم.

3- استمروا بمطاليبكم، فلقد أرعبتم العالم ”.

وفي تغريدة اُخرى له: “عدد اللّبنانيين المُشاركين في التظاهرات يُقدَّر بمليون ونصف من أصل 6 ملايين لبناني، ما يعني ربع الشَّعب. تخيَّلوا ربع الشَّعب العراقي يطلع يوم 25، يعني 10 ملايين عراقي، ذلك يعني عدم بقاء أيّ سياسي من ذوله السِّلابات!”.

السِّلابات= الثياب الخلِقة. نعم هذا صحيح، الجَّميع يسخر مِن خرقة خلِقة Oui, c’est d’accord, tout le monde se moque du chiffon. وقد تكلَّم مشايخ الصّوفيّة في الثِياب الخلِقة المرميّة فقال محمد بن طاهر الدَّليل على أن الخرقة إذا طُرحت صارت ملكاً مشاعاً لِمَن طُرحت بسببهِ؛ حديث جرير: جاء قوم مجتابي النمار فحض رسول الله ﷺ على الصَّدقة فجاء رجل مِن الأنصار بصُرَّةٍ فتواتر الناس حتى رأيت كومتين مِن ثِياب وطعام قال والدّليل على أن الجَّماعة إذا قدموا عند تفريق الخرقة أسهم لهم حديث أبي موسى، قدم على رسول الله ﷺ بغنيمةٍ وسلب

(تلبيس إبليس/ الباب العاشر/ نقد مسالك الصّوفيّة في تقطيع الثياب خرقا).. تشرينُ عادل وعِراقُ فصل الْأَسْلَابِ وَالْغَنَائِمِ: “ .. وَكَانَ إذَا ظَفِرَ بِعَدُوّهِ أَمَرَ مُنَادِيًا، فَجَمَعَ الْغَنَائِمَ كُلّهَا، فَبَدَأَ بِالْأَسْلَابِ فَأَعْطَاهَا لِأَهْلِهَا، ثُمّ أَخْرَجَ خُمُسَ الْبَاقِي، فَوَضَعَهُ حَيْثُ أَرَاهُ اللّهُ وَأَمَرَهُ بِهِ مِنْ مَصَالِحِ الْإِسْلَامِ ثُمّ يَرْضَخُ مِنْ الْبَاقِي لِمَنْ لَا سَهْمَ لَهُ مِنْ النّسَاءِ وَالصّبْيَانِ وَالْعَبِيدِ ثُمّ قَسَمَ الْبَاقِيَ بِالسّوِيّةِ بَيْنَ الْجَّيْشِ لِلْفَارِسِ ثَلَاثَةُ أَسْهُمٍ سَهْمٌ لَهُ وَسَهْمَانِ لِفَرَسِهِ وَلِلرّاجِلِ سَهْمٌ هَذَا هُوَ الصّحِيحُ الثّابِتُ عَنْهُ ”.




الكلمات المفتاحية
عادل عبدالمهدي قواعدالاشتباك

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.